الزبير أمينًا عامًا للحركة الإسلامية بالسودان

الزبير أمينًا عامًا للحركة الإسلامية بالسودان
 فاز الزبير أحمد الحسن بمنصب الأمين العام للحركة الإسلامية السودانية بالتزكية، بعد انسحاب منافسه غازي صلاح الدين، وذلك في اجتماع مجلس شورَى الحركة الذي استمرّ حتى الساعات الأولى من صباح اليوم الاثني.
يأتي انتخاب الزبير خلفًا لعلي عثمان، الذي قضى دورتين في المنصب ويشغل الأخير منصب النائب الأول لرئيس الجمهورية منذ العام 1998 ويعتبر الشخصية الأكثر نفوذًا في الحركة.
كما فاز مهدي إبراهيم بمنصب رئيس مجلس الشورى على حساب عبد الله سيد أحمد الذي انتخب نائبًا له بجانب لطيفة حبيب، كما تَمّ انتخاب عبد الله الأردب مقررًا للمجلس.
يشار إلى أنَّ "الزبير" هو من كبار الشخصيات الاقتصادية بالبلاد، حيث سبق وأن شغل منصب وزير المالية ووزير النفط ورئاسة اللجنة الاقتصادية بالبرلمان ويشغل حاليًا منصب رئيس القطاع الاقتصادي بالحزب الحاكم.
وكانت الحركة الإسلامية بالسودان قد بدأت مؤتمرها العام الثامن في الخرطوم، يوم الخميس الماضي قبل أن تختتمه أمس الأول، بانتخاب مجلس الشورى وإجازة دستور جديد للحركة مع مشاركة قيادات إسلامية بارزة بالمنطقة على رأسها مرشد الإخوان المسلمين بمصر محمد بديع ورئيس حركة النهضة التونسية راشد الغنوشي ورئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل والمراقب العام للإخوان المسلمين بليبيا بشير الكبتي.
يذكر أنَّ الحركة الإسلامية في السودان قد وصلت إلى الحكم، بعد انقلاب عسكري عام 1989 بقيادة عمر البشير وحسن الترابي، إلا أنَّ الحركة انشقت عام 1999 بعد إبعاد الرئيس البشير لزعيمها التاريخي حسن الترابي من السلطة حيث انتقلت تدريجيًا في السودان من الحركة إلى حزب المؤتمر الوطني الحاكم المنبثق عنها.
اليمن الى اين؟

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم


تبقى لديك حرف

   

التعليقات

    كن أول من يكتب تعليقاً ...