آخر تحديث الساعة 06:03 (بتوقيت مكة المكرمة)

هنية: شهداء الإعداد والتدريب وقود النصر والتحرير

الاحد 04 ذو القعدة 1437 الموافق 07 أغسطس 2016
هنية: شهداء الإعداد والتدريب وقود النصر والتحرير

 

قال نائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، إسماعيل هنية، إن دماء شهداء الإعداد والتدريب "وقود النصر والتحرير".

وأضاف هنية: "شهداء الإعداد يرحلون بصمت في ميادين الإعداد والتجهيز للمعركة القادمة"، مشيدًا برجال المقاومة "الذين يواصلون العمل ليلًا ونهارًا للتجهيز لصد أي عدوان على قطاع غزة".

تصريحات القيادي البارز في حركة حماس، جاءت على هامش مشاركته اليوم الأحد، في تشييع جثمان الشاب خالد مثقال الهور (23 عامًا)، أحد عناصر "كتائب القسام" (الذراع العسكري لحركة حماس)، والذي قضى أمس السبت، جراء انهيار نفق للمقاومة.

وشارك آلاف المواطنين، يتقدمهم قادة في حركة حماس وذراعها العسكري، في تشييع جثمان الشاب الهور في مخيم البريج (جنوب غزة).

وكانت كتائب القسام، قد نعت في بيان لها الهور، مشيدة بمناقبه ومقاومته، ومؤكدة أن مقاتليها يواصلون العمل والاستعداد لمواجهة الاحتلال.

ومن الجدير بالذكر أن 18 مقاومًا فلسطينيًا قضوا مؤخرًا، عقب انهيار أنفاق تابعة للمقاومة الفلسطينية في قطاع غزة

ولعبت الأنفاق الهجومية التي حفرتها كتائب القسام دورًا مهمًا خلال الحرب الأخيرة على غزة في صيف 2014، حيث نفذت الكتائب سلسلة عمليات فدائية انطلاقها منها، وشاركت من خلالها في التصدي لقوات الاحتلال، موقعة العشرات من القتلى والجرحى في صفوفهم.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

التعليقات

    كن أول من يكتب تعليقاً ...

تعليقات الإسلام اليوم

أنقر هنا لتغيير الرقم

تبقى لديك حرف


إقرأ ايضاً