آخر تحديث الساعة 06:03 (بتوقيت مكة المكرمة)

ماذا يعني تصريح رئيس CIA بأن سوريا لن تعود موحدة؟

السبت 25 شوال 1437 الموافق 30 يوليو 2016
ماذا يعني تصريح رئيس CIA بأن سوريا لن تعود موحدة؟

 

استهجن ناشطون تصريح رئيس وكالة المخابرات المركزية الأمريكية، جون برينان، الجمعة (29\7)، بأن سوريا لا يمكن عودتها موحدة مرة أخرى.

وكان برينان قال في منتدى "أسبين" الأمني السنوي: "لا أعرف ما إذا كان يمكن أو لا يمكن عودة سوريا موحدة مرة أخرى"، مشيرا إلى أنه غير متفائل بشأن مستقبل سوريا.

وعلق عبدالرحمن الطريري على حسابه في "تويتر" بالقول: "رئيس المخابرات الأمريكية: لا أعرف إذا كانت #سوريا ستعود موحدة مرة أخرى.. وهذا ما يعني أن التنسيق الروسي الأمريكي حول تفاصيل التقسيم" .

وقال علي السند على حسابه في "تويتر": " رئيس المخابرات الأميركية “يشكك” في عودة سوريا موحدة!.. يشكك = لا نريد"

أما الدكتور حيدر اللواتي فقال على حسابه في "تويتر": "مدير CIA السابق توقع زوال سوريا والعراق وسلفه يتراجع ويصرح بانه غير متأكد من بقاء سوريا موحدة، العراق خرج من الموضوع ".

وعقب فيصل العتيبي على حسابه في "تويتر": "رئيس الاستخبارات الامريكية صرح قائلاً لا يعتقد أن سوريا ستبقى موحدة والتقسيم قادم لها،، هو في الحقيقة قال الذي عملت عليه امريكا منذ البداية".

وقال المفكر محمد مختار الشنقيطي على حسابه في "تويتر": " لا يوجد أقبحَ من تواطؤ أمريكا في سوريا، سوى التعويل العربي عليها، والتعلق الوثني بأذيالها".

أما المعارض السوري بسام جعارة فقال على حسابه في "تويتر":" المخابرات الامريكية : لانجزم ان سوريا ستبقى موحدة !!"

وتابع: " قبل جنيف وخلال جنيف والان نقول ان روسيا وامريكا قررتا جر المعارضة الى طاولة المفاوضات مهزومة عسكريا لفرض الاستسلام"

وختم بالقول: " بوتين مجرم حرب ولكن زعيم العصابة هو اوباما"

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

التعليقات

    كن أول من يكتب تعليقاً ...

تعليقات الإسلام اليوم

أنقر هنا لتغيير الرقم

تبقى لديك حرف


إقرأ ايضاً