إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان الفروق بين الرجل والمرأة في الصلاة!
المجيب
أ.د. ياسين بن ناصر الخطيب
أستاذ بقسم القضاء في جامعة أم القرى
التاريخ الاربعاء 12 ربيع الثاني 1427 الموافق 10 مايو 2006
السؤال

هل صحيح أن هناك طريقة معينة للإناث دون الرجال في الصلاة؟ مثال ذلك الوقوف أثناء القراءة برجلين متقاربين للنساء والرجال مفتوحتين كثيرًا، وضع اليدين على الصدر للبنات، للرجال وضع اليدين أثناء قراءة الفاتحة على الخصر، وهكذا؟

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
فهذا من حبك لمعرفة أحكام الدين كثر الله من أمثالك، ووفقك للثبات، نعم هناك فوارق، وكل ما هناك من فوارق فإنما هي للستر الذي تؤمر به المرأة، فالرجل يباعد مرفقيه عن جنبيه، ويرفع بطنه عن فخذيه في الركوع والسجود، أما المرأة فتلصق ذراعيها ببطنها، وفخذيها ببطنها، والرجل يجهر في موضع الجهر؛ في الصبح، والمغرب، والعشاء، والمرأة إن كان هناك رجال أجانب لا ترفع صوتها، وإذا أخطأ الإمام في الصلاة فالرجل يسبح، والمرأة تضرب يدًا على يد، وعورة الرجل ما بين سرته وركبته، والمرأة لا تكشف إلا وجهها ويديها في الصلاة –إن لم يكن هناك أجانب-، وما عدا ذلك فهما سواء. والله أعلم.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ