إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان هل يجب رد كامل الصداق عند الخلع؟
المجيب
د. خالد بن علي المشيقح
عضو هيئة التدريس بجامعة القصيم
التاريخ الثلاثاء 19 جمادى الأولى 1428 الموافق 05 يونيو 2007
السؤال

إذا طلبت الزوجة الخلع من زوجها هل يتوجب عليها أن تدفع كامل الصداق ؟ علما بأنها تعرضت لإهانة منه، وقد طلقها ثلاث تطليقات متفرقة.

الجواب

الحمد لله الصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
فإذا كان الزوج ظلم زوجته، وطلبت الخلع لكي تفك أسرها من هذا الظلم فإنه لا يجوز أن يأخذ منها شيئا، لقول الله عز وجل "ولا تَعْضُلُوهُنَّ لِتَذْهَبُوا بِبَعْضِ مَا آتَيْتُمُوهُنَّ"[النساء: من الآية19]. وإن كان ذلك بدون ظلم إنما هو بسبب من الزوجة، وهي التي كرهت خُلُق زوجها أو خَلْقه، أو نقص دينه، فيباح له أن يأخذ منها ما أعطاها. وقد ذكر السائل أن الزوج قد طلقها ثلاث تطليقات، فإذا كان طلقها ببينة شرعية فإنها قد بانت منه، ولا حاجة إلى الخلع لعدم وجود المحل. وبالله التوفيق.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ