إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان هل فتنة الدجال تطال الأموات؟
المجيب
د. عبدالله بن صالح البراك
عضو هيئة التدريس بجامعة الملك سعود
التاريخ الاحد 24 جمادى الأولى 1428 الموافق 10 يونيو 2007
السؤال

هل فتنة المسيح الدجال تسري على جميع خلق الله من الإنس (الأحياء وقتئذ والأموات) كالصحابة مثلا، أم الأحياء فقط؟

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
المسيح الدجال أو المسيح الأعور الكذاب, وهو كما قال ابن كثير: رجلٌ من بني آدم خلقه الله تعالى ليكون محنة للناس آخر الزمان, فيضل به كثيرا ويهدي كثيرا, وما يضل به إلا الفاسقين، وله صفات معلومة، وإمكانات تعظم بها فتنته وردت بها السنة النبوية. وشيعة الدجال كما في الأحاديث: هم اليهود, والمنافقون والمنافقات، الذين يخرجون إليه عند وروده المدينة, والأعراب لجهلهم، والنساء لما في أنفسهن من الضعف.
وليس فيما اطلعت عليه أن فتنته تشمل الأموات، لأنه يخرج آخر الزمان، ومن العلامات الكبرى لأشراط الساعة ثم ينزل المسيح عليه السلام فيقتله. والمطلوب هو الاستعاذة من الدجال.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ