إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان حكم الاستحمام والشرب بالماء المقري عليه ورقية الحائض
المجيب
العلامة/ د. عبد الله بن عبد الرحمن بن جبرين
عضو الإفتاء سابقاً
التاريخ الاثنين 18 جمادى الأولى 1428 الموافق 04 يونيو 2007
السؤال

ما حكم الشرب أو الاستحمام بالماء المقروء عليه بالقرآن؟ وما حكم الرقية الشرعية على المرأة إذا كانت حائضا أو نفساء، وعلى الرجل إذا كان جنباً؟

الجواب

على الجنب أن يبادر بالاغتسال قبل استعمال القراءة ليكون أقرب إلى التأثير، ولو كان ذلك شرباً للماء المقروء فيه، أو غسلاً به.
فأمّا الحائض والنفساء فلها استعمال الماء المقروء فيه زمن العادة، حيث إنها قد تتضرر بتأخير الاستعمال. [الفتاوى الذهبية، ص: 32].


إرسال إلى صديق طباعة حفظ