إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان انتحر قبل البلوغ فهل يلحقه إثم؟
المجيب
د. سامي بن عبدالعزيز الماجد
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
التاريخ الاثنين 24 شوال 1428 الموافق 05 نوفمبر 2007
السؤال

ابني في الثالثة عشرة من عمره توفي قبل أربعة أشهر، وسبب الوفاة أنه قام بربط عنقه، ورمى بنفسه من مكان عالٍ وقمنا بإنقاذه، وأكمل شهراً مغمى عليه، ثم توفي رحمه الله. فهل عليه إثم أنه مات منتحراً، أم أنه غير مكلف ولا إثم عليه؟
وهل علينا إثم أن شددنا عليه في أمر الدراسة؟

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
ما فعله ابنكم رحمه الله كبيرة من الكبائر، لكنه فعلها قبل البلوغ فلا يؤاخذ بها إن شاء الله لحديث عائشة رضي الله عنها: "رفع القلم عن ثلاثا"، وذكر منهم الصغير حتى يبلغ.
أسأل الله أن يرحمه ويسكنه جناته، وأن يجبر مصابكم ويعظم أجركم ويحسن عزاءكم.
وليس عليكم إثم في التشديد عليه في أمر الدراسة؛ لأن هذا التشديد لا يدفع إلى الانتحار.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ