إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان مسح رأس اليتيم
المجيب
د. عمر بن عبد الله المقبل
عضو هيئة التدريس بجامعة القصيم
التاريخ الثلاثاء 10 ربيع الأول 1429 الموافق 18 مارس 2008
السؤال

تـأملت كثيراً حديث الرسول -صلى الله عليه وسلم-: "من مسح رأس يتيم لم يمسحه إلا لله كان له بكل شعرة مرَّت عليها يده حسنات". بحثت كثيراً إذا كان لمسح رأس اليتيم حكمة.. لكني لم أجد جـوابا واضحا ومقنعا لسؤالي.. وأنا متأكدة أنه لم يوضع شيء في ديننا الحنيف إلا لحكمة..
لذا أرجو توضيح الحكمة من المسح على رأس اليتيم؟

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
-حديث مسح رأس اليتيم، رواه الإمام أحمد في مسنده ح (22505)، وأبو نعيم في الحلية (8/179)، وغيرهما، وإسناده ضعيف؛ لأنه من رواية علي بن يزيد الألهاني، عن أبي القاسم، عن أبي أمامة، وقد قال الإمام يحيى بن معين عن الأحاديث المروية بهذه السلسلة: "كلها ضعاف".
- قصة عمر بن الخطاب مع ابن عمرو بن العاص رواها ابن عبد الحكم في كتابه "فتوح مصر والمغرب" ص: (195) بسند فيه انقطاع، فإنه قال: حُدثنا -بصيغة المبني للمجهول- عن أبي عبدة، عن ثابت البناني وحميد الطويل، عن أنس، أن عمر بن الخطاب، فذكر القصة.
والعلماء في هذا الباب يتساهلون في الأسانيد، فإن مثل هذه الأخبار لا يترتب عليها حكمٌ شرعي، ولذا يحصل التساهل فيها خاصة إذا لم يكن في متنها ما ينكر، فكيف إذا كان متنها يتفق مع ما عرف عن صاحب القصة؟! كحال عمر رضي الله عنه وعدله الذي طبق الآفاق. والله الموفق والهادي إلى سواء السبيل.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ