إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان القسم بآيات الله
المجيب
د. رشيد بن حسن الألمعي
عضو هيئة التدريس بجامعة الملك خالد
التاريخ الاثنين 02 ذو الحجة 1423 الموافق 03 فبراير 2003
السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
كنا ذات يوم في مجلس مع مجموعة من الشباب، وكان أحدنا يقسم بآيات الله أنه حصل كذا وكذا، فقال له آخر لا يجوز ولا ينبغي لك أن تقسم بآيات الله، فآيات الله هي مخلوقاته، ولا يجوز لك أن تقسم بمخلوق، واستشهد بآيات من القرآن تدل على أن الآيات هي السماوات والأرض والشمس والقمر ... إلخ، ولا تحضرني الآيات التي ذكرها لنا.
سؤالي هنا: هل في هذا القسم محظور شرعي؟ مع التوضيح، وجزاكم الله عنا وعن المسلمين خير الجزاء.

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه أما بعد:
آيات الله منها ما هو آيات كونية من مخلوقاته - سبحانه وتعالى - كآيات الليل والنهار والشمس والقمر والنجوم وغيرها، وهذه الآيات لا يجوز للمخلوق أن يقسم بها؛ لأنها مخلوقة وقد نهينا عن الحلف بغير الله من هذه المخلوقات.
ومن آيات الله الآيات القرآنية التي هي كلامه - سبحانه وتعالى - وهذه يجوز القسم بها؛ لأنها كلام الله، وكلامه صفة من صفاته يجوز الحلف بها. والله الموفق.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ