إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان اشترى أسهماً ثم باعها قبل قبضها
المجيب
د. سامي بن إبراهيم السويلم
باحث في الاقتصاد الإسلامي
التاريخ الاحد 21 محرم 1430 الموافق 18 يناير 2009
السؤال

اشتريتأ أسهمًا من شخص بسعر (12) ريال للسهم الواحد، وكتبنا ذلك لمدة ثلاثة أشهر، وبعت الأسهم بسعر 11 ريال للسهم الواحد، وذلك بسعر السوق، فهل يجوز ذلك، رغم أن الأسهم لم تحول إلى أسمي ولكن وثَّقنا ذلك في أوراق؟

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
إذا لم تنتقل الأسهم إلى محفظتك فأنت لم تقبضها، فلا تكون قد دخلت في ضمانك. وفي هذه الحالة لا يجوز بيعها بربح؛ لعموم نهي النبي صلى الله عليه وسلم عن ربح ما لم يضمن. وحيث إنك لم تبع بربح فلا شيء عليك، لكن يجب تجنب الوقوع في ذلك مستقبلاً. والله أعلم.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ