إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان هل تُضمَن الإبل المقتولة بالسيارات ليلاً؟
المجيب
د. محمد بن سليمان المنيعي
عضو هيئة التدريس بجامعة أم القرى
التاريخ السبت 12 صفر 1430 الموافق 07 فبراير 2009
السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
هل الإبل إذا صُدِمت (ليلاً) يتحمل صاحب الإبل ديَّة المقتولين في الحادث؟

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
روى أبو داود وأحمد أن النبي صلى الله عليه وسلم قضى على أهل الأرض حفظها في النهار، وعلى المواشي حفظها في الليل، وزاد أبو داود وأحمد في رواية أن على أهل الماشية ما أصابت ماشيتهم بالليل، وعليه فإن ما أتلفته هذه الإبل بالليل من أموال يتحملها صاحب الإبل، مثل أن تتلف زرعاً، أو تأكل طعاماً، وإذا تُلفت الإبل بوقوع حادث عليها فإن دمها هدر، وليس لصاحب الإبل مطالبة صاحب المركبة بقيمتها؛ لأنه يلزمه حفظها بالليل، وأما ما يترتب على خروجها من وقوع حادث فإن ذلك يتعلق برقابها، فإن كانت حية بعد الحادث فإنه يتم بيعها ويعوض من وقع عليه الحادث قيمة ما أتلفته، وإن هلكت بهذا الحادث فإن دمها هدر لا يتحمله صاحب المركبة وعلى القاضي تعزير صاحب الإبل بما يراه؛ حتى لا يتهاون أرباب الإبل في إطلاقها بالليل.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ