إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان إمام يأخذ رسومًا على جمع التبرعات!
المجيب
أ.د. عياض بن نامي السلمي
التاريخ السبت 14 جمادى الأولى 1430 الموافق 09 مايو 2009
السؤال

يوجد مسجد قريب منَّا، أحيانًا يأتينا إخوان من الخارج لجمع تبرعات لبناء مسجد أو مدرسة، ولكن إمام هذا المسجد بفرض عليهم أن يدفعوا له 25 بالمائة من إجمالي المبلغ المطلوب.. فهل يجوز لهذا الإمام فرض ضريبة علينا؟

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

فإنَّ التبرُّع لبناء المساجد من أعمال البر، وبخاصة حين تكون هناك حاجة ملحَّة لبناء المسجد، كعدم كفاية المساجد الموجودة، أو وجود تجمُّع للمسلمين في مكان ولا يوجد مسجد يصلون فيه..

 أما ما ذكره السائل من أن الإمام يشترط لنفسه نسبة من المال الذي يُجمع للمسجد فهذا اعتداء من ذلك الإمام، وليس له في التبرعات التي يجمعها المسلمون للمسجد حق، لكن إن كان هو الذي يجمع التبرعات فله أن يشترط لنفسه نسبة تعادل أجرة المثل أو تقل، وما زاد على ذلك فلا يجوز له.. وأنا أستغرب من السائل والمسلمين الذين معه من جماعة هذا المسجد كيف يسكتون عن ذلك؟ وهل القانون عندهم يجيز ذلك؟

ولو فرضنا أنه لا طريق إلى بناء المسجد إلا بدفع هذه النسبة للإمام فليدفعوها وإن كانت سحتًا وحرامًا على من أخذها.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ