إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان ما الضروريات الخمس؟
المجيب
د. محمد بن حسين الجيزاني
عضو هيئة التدريس بالجامعة الإسلامية في المدينة النبوية
التاريخ الخميس 25 جمادى الآخرة 1430 الموافق 18 يونيو 2009
السؤال

أرجو أن تفيدوني بشرح موسع حول خصائص الضروريات الخمس في الإسلام.

الجواب

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

الضروريات الخمس أو الكليات الخمس هي: الدين والنفس والعقل والنسل والمال.

وهي أنواع المصالح التي جاءت هذه الشريعة بحفظها ومراعاتها، ولذا فإنها تسمى بمقاصد الشريعة. ولهذه الأقسام الخمس سمات وخصائص، فمن ذلك:

1. أنها مراعاة في كل ملة.

2. أن الدليل على وجوب حفظها إنما هو الاستقراء.

3. أن أعظم هذه المقاصد وأصلها إنما هو الدين، وبذلك تجتمع مقاصد الشريعة وتلتقي بمقصد الخلق، وهو عبودية الله وحده؛ كما قال تعالى: "وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون".

4. أنها ترجع إلى ثلاثة: الدين والنفس والمال، وذلك أن العقل جزء من النفس، كما أن النسل يتعلق ببقاء النفس ودوامها.

5. أن هذه المقاصد الخمسة أو الثلاثة متلازمة لا تفترق؛ إذ لا يتصور بقاء الدين بلا إنسان يحمله، ولا يتصور بقاء الإنسان بلا مال يتموله.

6. أنها متفقة لا تختلف؛ إذ حفظ الدين هو لبُّها وأساسها، وهو الحاكم عليها، والمقاصد الأخرى غير مقصد حفظ الدين إنما هي مكملة له، فهو الأصل وهي فرع عنه.

7. أنها محكمة، لا نسخ فيها، وهي أول ما نزل في مكة.

8. أنها عُرفت بأمر الشارع وحده.

9. أنها هي الأصل، ولها مكملات تدور حولها بالحفظ والرعاية، وهي الحاجيات والتحسينيات.

وبعد معرفة هذه الخصائص يمكن الخلوص إلى الحقائق التالية:

‌أ- وجوب المحافظة على هذه الضروريات الخمس وجوبا عاما مطلقا.

‌ب- أن مصالح العباد في العاجل والآجل منوطة برعاية هذه المقاصد والمحافظة عليها، ويتحقق لهم من السعادة والخير بقدر ما يحققون من هذه المحافظة.

‌ج- أن العمل بشريعة الإسلام يحصل به ولابد المحافظة على هذه المصالح الخمس على أحسن الوجوه.

‌د- أن هذه الشريعة إنما جاءت لتحقيق هذه المصالح الخمس في الخلق.

وفي الختام أوصي السائل الكريم بخصوص هذا الموضوع أن يرجع إلى كتاب الموافقات للإمام الشاطبي رحمه الله تعالى، والله الموفق.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ