إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان الأب الروحي
المجيب
د. خالد بن ناصر الغامدي
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
التاريخ الاثنين 05 شعبان 1430 الموافق 27 يوليو 2009
السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

دائما نسمع كلمة (الأب الروحي) ونقرؤها في الصحف وفي المنتديات.. فما معنى هذه الكلمة، و ما حكمها الشرعي؟.

الجواب

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، ونصلي ونسلم على النبي المصطفى وعلى آله وصحبه ومن اقتفى، وبعد:

فالأصل في لفظ الأب الروحي أنه لفظ نصراني كنسي بحت، وقد ورد في تعريفه بقاموس الكتاب المقدس أنه:

يطلق على المرشد الذي يختاره الشخص بخلاف أب الاعتراف.  وقد يكون هو أبو الاعتراف كذلك.  ويهتم الأب الروحي بأولاده وتربيتهم. والأب الروحي (الأسقف) أو الكاهن يحب شعب الله.  ويدعو القديس يوحنا شعبه يا أولادي، وقد ورد في سفر يوحنا ما يدل على ذلك في (1 يوحنا 2:1) وقد درجت الكتابات المعاصرة على ذكر هذا الاسم لمن كان قدوة لمجموعة معينة، أو زعيماً لها أو كبيراً في مجاله.. الخ.

والأولى إن استطاع الشخص تجنب ذلك؛ لأمرين:

الأول: لأنه لفظ نصراني بحت، وقد أمرنا بمخالفتهم لاسيما ما كان في أمر الدين، وما يلحق به من ألفاظ مأخوذة من دينهم..

الثاني: أنه أمر أقل أحواله أنه مشتبه، وقد ورد النهي عن الأخذ بالأمور المشتبهة حفظاً للدين والعرض والعقل، وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ