إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان لماذا يوصف المسيحيون بالكفر
المجيب
أ.د. بكر بن زكي عوض
أستاذ مقارنة الأديان بجامعة الأزهر
التاريخ الاحد 20 جمادى الأولى 1424 الموافق 20 يوليو 2003
السؤال

لقد قرأت السؤال التالي في أحد المواقع: إنني مسيحي ولدي سؤال أتمنى منكم تقبله بصدر رحب. لماذا توجه تهمة الكفر للمسيحيين؟ برغم أن القرآن يلقبهم بأهل الكتاب! فكيف يمكن الإجابة على سؤال هذا الشخص بأسلوب مقنع وبسيط؟ وجزاكم الله خيراً.

الجواب

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، وبعد:
الكفر يعني ستر الشيء بعد ظهوره، والمسيح – عليه السلام – قد دعا إلى الإيمان بالله الواحد (أول الوصايا في الناموس)، وأعلن أنه (لا صالح إلا الله)، وأخبر أن الساعة لا يعلمها إلا الأب، وأما الابن فلا يعلم من ذلك شيئاً، ودعا أتباعه إلى الإيمان به كإنسان، (وأما ابن الإنسان لا يجد موضعاً لرأسه)، ولم يخرج في حياته كلها عن حياة سائر البشر، (ولادة – رضاعة – فطاماً – تعميداً – جوعاً – خوفاً – حزناً – أكلاً وشرباً – هرباً ... تسلط الشيطان عليه ... إلخ).
ولكن النصارى بعد هذا كله دعوه ابن الله ودعوه الله ودعوه ثالث ثلاثة، فستروا الحق الذي جاء به المسيح وهو وحدانية الله ونبوته وبشريته، وادعوا ما لم يقله المسيح لهم، فحكم القرآن بكفرهم لهذا السبب "لقد كفر الذين قالوا إن الله ثالث ثلاثة"
[المائدة: 73]، "لقد كفر الذين قالوا إن الله هو المسيح ابن مريم" [المائدة: 17].
وأما النداء عليهم بيا أهل الكتاب فيرجع إلى ما أوحى إلى المسيح به وهو الإنجيل، وذلك بحسب الأصل لا بحسب الموجود الآن، والله يهديك إلى الصواب.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ