إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان لا تسقط الصلاة على المسلم ما دام عقله معه
المجيب
العلامة/ عبد الرحمن بن عبد الله العجلان
المدرس بالحرم المكي
التاريخ الخميس 03 شعبان 1431 الموافق 15 يوليو 2010
السؤال

لقد أصبت خلال الحرب الأخيرة على غزة.. ودخلت المستشفى لفترة طويلة، وسافرت من بلد لبلد خلال فترة العلاج، وأجريت العديد من العمليات الجراحية.. لذا لقد فاتني الكثير من الصلوات ولا أعلم كم عددها.. فكيف أقضي تلك الصلوات التي فاتتني؟

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

الواجب على المسلم أن لا يفوِّت صلاة واحدة ما دام عقله باقيًا، ويصلي على حسب حاله فلا يكلف الله نفسًا إلا وسعها، وإذا فقد العقل سقط التكليف، والذي يظهر يا أخي أنك تساهلت وتركت بعض الصلوات وأنت عاقل مدرك فعليك القضاء بالاحتياط مع المبادرة حسب استطاعتك، وعليك أخي المحافظة على الفرائض مستقبلاً والإكثار من النوافل مع التوبة، والله يتوب على من تاب ويمن عليك إن شاء الله بالشفاء والعافية..


إرسال إلى صديق طباعة حفظ