إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان المتاجرة في شركة بروكو للاستثمارات والأوراق المالية
المجيب
عبد الله بن علي الريمي
ماجستير من كلية الشريعة من جامعة الإمام
التاريخ الاثنين 30 رجب 1431 الموافق 12 يوليو 2010
السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

ما حكم المتاجرة في شركة (بروكو) للاستثمار في الأوراق المالية والأسهم، وهذا موقعهم على الإنترنت http://ar.brocompany.com / وهل يجوز لي أن أضع لهم إعلانات في موقعي في حال طلبوا مني ذلك مقابل مبلغ مالي كإعلان في موقعي؟

الجواب

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

فإنه بعد الاطلاع على جزء من طبيعة تعامل شركة بروكو حسب ما هو مدون في موقعهم الإلكتروني باللغتين العربية والإنجليزية فقد ظهر بوضوح ما يلي:

1- ليس للشركة أي عناية بالأحكام الشرعية الإسلامية في معاملاتها ولاسيما أن أصل الشركة من بلد غير مسلم.

2- أن الشركة تعمل كوسيط في بيع وشراء الأسهم  والعملات والذهب وغيرها  بغض النظر عن نوع نشاط شركات الأسهم أكان محرما أو مباحا وهذا مما لا يجوز شرعا.

3- تتعامل الشركة بنظام الفوركس أي نظام المتاجرة بالعملات الأجنبية  الذي صدر فيه قرار من مجمع الفقه الإسلامي بتحريمه، ولا أثر لمن ادعى  إباحته بإزالة نظام ما يسمى  (رسوم التبييت) وهي عمولة تؤخذ من العميل إذا لم يتصرف في الصفقة في نفس اليوم، وذلك  عند بعض المزاولين لهذا العمل من أجل صبغ وصف إسلامي عليه حيث تبقى عدة

محاذير أخرى مثل مبلغ السمسرة الذي يؤخذ من العميل مقابل اشتراط إجراء الصفقات عن طريقه ومنحه هامشًا إضافيًا على رأس ماله وحقيقته سلف ومعاوضة  فيدخل في النهي عن كل قرض جر نفعا مشروطا، وتأجيل القبض في بيع العملات وغيرها من المحذورات.

4- تتعامل الشركة في ما يعرف بالهامش بمعنى إعطاء العميل إمكانية عقد صفقات أكبر من رأس ماله بأضعاف كثيرة في حدود نسبة خسارة متوقعة حسب رأس مال العميل المسجل عندهم، وهذا صدر تحريم التعامل به من المجمع الفقهي الإسلامي وعدة جهات أخرى.

5- تقوم الشركة بالمتاجرة بالعقود الآجلة على الذهب بالذهب أو بالنقد وعقود الصرف في العملات دون تقابض فوري وهذا مما لا يجوز شرعا.

6- كما تقوم بإجراء العقود على المستقبليات والعقود على المؤشر، وهذه من بيع ما ليس عندك وما فيها من الغرر والجهالة.ينظر لما تقدم "مجلة المجمع الفقه الإسلامي" العدد 22 ص 229.

فالخلاصة أن هذه الشركة ليس لهل أي عناية بالتعامل وفق أحكام الشريعة، وتشتمل معاملاتها على محذورات متعددة سبق الإشارة لبعضها فيحرم المشاركة في أنشطتها والتعامل معها والإعلان لها من أجل زيادة عملائها. "ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب" وأبواب الحلال بحمد الله متعددة وبركتها عظيمة.

وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ