إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان إعتادت النوم عن صلاة العشاء، فهل تقضيها؟
المجيب
العلامة/ د. عبد الله بن عبد الرحمن بن جبرين
عضو الإفتاء سابقاً
التاريخ الاحد 23 شعبان 1424 الموافق 19 أكتوبر 2003
السؤال

كنت في بعض الأحيان أؤخر صلاة العشاء ثم أنام عنها، ولكني لم أكن أقصد أن لا أصليها، وبقيت على ذلك لمدة من الزمن، ولكن الآن إيماني قد قوي وأنا نادمة على ذلك كثيراً، فهل أقضي؟.

الجواب

الصحيح أنها لا يلزمها، وإنما عليها أن تكثر من النوافل، ولكن إذا كانت صلوات معدودة (صلاة العشاء)، فاستيقظت فإنها تقضيها ولو في الضحى، "من نسي صلاةً أو نام عنها، فكفارتها أن يصليها إذا ذكرها" رواه البخاري (597)، ومسلم (684)، واللفظ له من حديث أنس –رضي الله عنه- أما إذا كثرت هذه الصلوات فلعلها أن تسقط، وتكثر من النوافل.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ