إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان نسي الجهر بتكبيرة الإحرام وهو إمام!
المجيب
العلامة/ عبد الرحمن بن عبد الله العجلان
المدرس بالحرم المكي
التاريخ الاربعاء 29 ذو القعدة 1424 الموافق 21 يناير 2004
السؤال

ما العمل إذا نسي الإمام الجهر بتكبيرة الإحرام؟ هل يجب عليه إعادتها جهرا أم لا؟ علماً أن الصفوف الخلفية لم يعلموا بتكبيره وكذلك كثير من الصفوف المتقدمة. وبارك الله فيكم.

الجواب

يستحب للإمام أن يجهر بالتكبير بحيث يسمع المأمومين؛ فإنهم لا يجوز لهم التكبير إلا بعد تكبيره، فإن لم يمكنه إسماعهم جهر بعض المأمومين؛ ليسمعهم أو ليسمع من لا يسمع الإمام؛ لما روى جابر – رضي الله عنه- قال: صلى بنا رسول الله – صلى الله عليه وسلم- وأبو بكر –رضي الله عنه- خلفه فإذا كبر رسول الله – صلى الله عليه وسلم- كبر أبو بكر – رضي الله عنه- ليسمعنا" مسلم (413)، وإذا فات عليه وكبَّر سراً فيحسن أن يجهر بشيء من القراءة؛ ليشعرهم أنه دخل في الصلاة فيكبروا معه أو يكِّبر من خلفه من المأمومين ليسمع من لم يسمع.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ