إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان التوكيل والزيادة في السعر
المجيب
د. خالد بن علي المشيقح
عضو هيئة التدريس بجامعة القصيم
التاريخ الاثنين 25 رجب 1424 الموافق 22 سبتمبر 2003
السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
أجيد التعامل مع الكمبيوتر، ولذلك يطلب مني بعض الأشخاص شراء أجهزة لهم وأطلب منهم مثلاً (2500) وأشتريه بـ(2000) أي أكسب خمسمائة ريال في الجهاز، وأنا أقول لهم في البداية سعره كذا وهم موافقون على ذلك وليست بيننا شروط، فما الحكم في ذلك؟ وجزاكم الله خيراً عن الإسلام والمسلمين.

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
هذا العمل لا يجوز إلا إذا كنت نصبت نفسك لبيع الكمبيوترات والناس يعرفون أنك تأخذ زيادة، أما كونهم يوكلونك على أن تشتري لهم ثم تأخذ زيادة دون أن تخبرهم فهذا لا يجوز، فالوكيل لا يجوز له أن يأخذ شيئاً إلا بإذن الموكِّل، فلابد أن تخبرهم وأن تعلمهم أنك تأخذ عمولة على عملك وأتعابك.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ