إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان الاعتماد على توقيت قرنتش في ولادة الهلال
المجيب
العلامة/ عبد الله بن سليمان بن منيع
عضو هيئة كبار العلماء
التاريخ الاحد 27 شعبان 1428 الموافق 09 سبتمبر 2007
السؤال

الهيئة الموكل إليها تحديد الشهور في دولتنا هي هيئة علمية فلكية، وليست شرعية، والمهندسون العاملون بها يعتبرون بداية الشهر الهجري في اليوم الذي يثبت قبل فجره ولادة الهلال فلكياً، ولو كانت الولادة تمت بعد غروب شمس اليوم السابق، أي أنه يستحيل رؤيته، فلو أن هلال شهر شوال سيولد الساعة الثانية صباحاً لاعتبر هذا اليوم أول أيام شهر شوال؛ لأنه ولد الهلال قبل طلوع فجره، فهل هذا معتبر شرعاً؟.

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
فالذي يقول بمثل هذا القول، ويحتج بالفلك هو في الواقع يعتمد على توقيت (جرنتش) الذي يعتبر مجموعة من الفلكيين غير المسلمين، وبعض المسلمين كذلك يعتبرون هذا الاعتبار بأن الولادة إذا كانت قبل الثانية عشرة مساء فالليلة واليوم التالي لها يعتبر أول الشهر، وإذا كانت ولادة الهلال بعد الثانية عشرة مساء بتوقيت (جرنتش) بأن كان في الساعة الواحدة أو الثانية، أو الثالثة، أو الرابعة صباحاً فهم يعتبرون أن هذه الليلة، واليوم التالي لها هو آخر الشهر.
والذي جرت عليه المملكة السعودية، وهو أمر يتفق مع المقتضى الشرعي هو أن الولادة إذا كانت قبل غروب الشمس، وجاء من يشهد برؤية الهلال اعتبرت الليلة أو الشهر، واليوم التالي لها هو كذلك، أول الشهر، وأما إذا كانت ولادة الهلال بعد غروب الشمس، بأن كانت الساعة السابعة، أو الثامنة، أو التاسعة، ونحو ذلك أي بعد غروب الشمس، فهذه الليلة تعتبر آخر أيام الشهر، ولا اعتبار لتوقيت (جرنتش)، سواء أكانت الولادة قبل الثانية عشرة بتوقيت (جرنتش)، أو بعد الثانية عشرة بتوقيت (جرنتش)، وإنما المعتبر في ذلك هو غروب الشمس قبل ولادة الهلال، أو بعد ولادة الهلال، فإن غربت الشمس قبل ولادة الهلال صارت الليلة آخر ليلة من أيام الشهر، وإن غربت الشمس، وقد كان الهلال مولوداً، -أي: غربت الشمس بعد ولادة الهلال- بمعنى أن الشمس تغرب الساعة السادسة – مثلاً- وقد ولد الهلال في الساعة الرابعة، أو الثالثة، أو دون ذلك فتعتبر الليلة هي أول الشهر، واليوم التالي هو أول أيام الشهر. والله أعلم.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ