إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان معنى الله معنا
المجيب
د. سالم بن محمد القرني
عضو هيئة التدريس بجامعة أم القرى
التاريخ السبت 12 ربيع الأول 1425 الموافق 01 مايو 2004
السؤال

سمعت في المذياع في أحد الأيام، وقد قال الشيخ: (نسأل الله أن يكون معنا بذاته) فلم أفهم معنى هذه الكلمة، وهل هي جائزة شرعاً؟ وما المقصود منها؟.

الجواب

معية الله لخلقه بعلمه ونصره،وتأييده، فهو يعلم السر وأخفى، وهو مع عباده المؤمنين بالنصر، والتأييد، والحفظ، ولا يقال: معنا بذاته؛ لأن المخلوقات لا تحوزه، "وسع كرسيه السماوات والأرض" [البقرة:255]، "والأرض جميعاً قبضته يوم القيامة والسماوات مطويات بيمينه" [الزمر:67]، قال ابن عباس – رضي الله عنهما -: والسماوات السبع والأرضون السبع وما فيهن في يد الرحمن إلا كخردلة في يد أحدكم انظر تفسير الطبري (27823)، فلا يقال: إنه معنا بذاته، ولا يطلب ذلك في الدعاء؛ لأن ذلك ليس فيه تعظيم لله، فالله أكبر وأعظم من مخالطته لعباده، وهو أعظم من أن تحوزه المخلوقات فهو فوق سماواته بائن من خلقه مستو على عرشه كما أخبر عن نفسه.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ