إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان الشراء من المزاد
المجيب
د. عبد الرحمن بن عبد الله السند
عضو هيئة التدريس بالمعهد العالي للقضاء
التاريخ الثلاثاء 28 ذو القعدة 1424 الموافق 20 يناير 2004
السؤال

السلام عليكم.
هل يجوز الشراء من المزاد (الحراج)؟ ربحت بعض الأشياء عن طريق شبكة المعلومات (الإنترنت)، وسبب الربح أنني كنت أكثر المزايدين على ذلك الشيء، هل هناك أي تحريم لذلك؟ أرجو الرد لأنني يجب أن أسدد عن الأشياء التي ربحتها بعد عدة أيام.

الجواب

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته. وبعد:
فإن الشراء من المزاد جائز، ولا حرج فيه، أما إذا لم تكن للإنسان رغبة في الشراء وإنما يزيد في السلعة ليضر غيره أو غير ذلك فهذا لا يجوز، لقول النبي – صلى الله عليه وسلم-: "ولا تناجشوا" رواه البخاري (1) ومسلم (1413) من حديث أبي هريرة – رضي الله عنه - ، ولحديث ابن عمر –رضي الله عنهما- أن رسول الله – صلى الله عليه وسلم-: "نهى عن النجش" أخرجه البخاري (2142) ومسلم (1516)، والنجش هو: أن يزيد في سلعة وليس قصده أن يشتريها.
أما ما ربحته عن طريق الإنترنت بسبب أنك أكثر المزايدين فلا يظهر لي مانع من ذلك، إذ هو من باب الهبة من البائع أو الوسيط بينك وبين البائع، ولا يظهر في ذلك مانع. والله أعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ