إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان تزوجا ثم أسلما
المجيب
د. خالد بن علي المشيقح
عضو هيئة التدريس بجامعة القصيم
التاريخ الاربعاء 08 جمادى الأولى 1426 الموافق 15 يونيو 2005
السؤال

نرجو من سماحتكم بيان هذه المسألة -وجزاكم الله خير اً-
شخص تزوج من امرأة، وبعد فترة من الزواج أسلما، فهل عقد الزواج صحيح، أم عليهما عقد جديد؟ وماذا عن الأبناء؟. -وجزاكم الله عنا خير الجزاء-.

الجواب

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله ، وبعد:
إذا أسلم الزوجان فالعقد صحيح، ولا حاجة إلى أن يُجدَّد مرة أخرى؛ بدليل أن النبي –صلى الله عليه وسلم- ردَّ ابنته زينب على زوجها أبي العاص بن الربيع- رضي الله عنهما- دون تجديد العقد. انظر سنن أبي داود (2240)، وجامع الترمذي (1143). والصحابة – رضي الله عنهم- أسلم جَمْعٌ منهم، فمنهم من أسلم قبل زوجته، ومنهم من أسلمت زوجته قبله، ولم يرد أن النبي –صلى الله عليه وسلم- جدّد لهم عقد النكاح، وأما بالنسبة للأولاد فأولادهم شرعيون ينسبون إليهم. والله أعلم.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ