إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان إرث المال الربوي
المجيب
د. سامي بن إبراهيم السويلم
باحث في الاقتصاد الإسلامي
التاريخ الثلاثاء 22 رجب 1425 الموافق 07 سبتمبر 2004
السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم
فضيلة الشيخ: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
هل يلحق والدنا إثم في انتفاعنا بالأسهم البنكية الربوية بعد موته، حيث توفي ولم يسأل عنها في حياته، وهل بانتفاعي منها أكون آثمة؟.

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على عبده ومصطفاه، محمد وآله وصحبه ومن والاه، وبعد:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
يقول الله -عز وجل-: "فمن جاءه موعظة من ربه فانتهى فله ما سلف وأمره إلى الله"[البقرة: 275]، فمن تعامل بالربا ثم انتهى فله ما سلف بنص الآية، وإذا كان هذا ينطبق على من تعامل بالربا باختياره فمن باب أولى من وقع فيه بغير اختياره، كما هو الحال لمن يرث أسهماً ربوية، فإذا كانت الأخت السائلة ورثت الأسهم الربوية عن والدها فيجب عليها المبادرة ببيعها ليتحقق الانتهاء عن الربا، ولا حرج -إن شاء الله- في الانتفاع بالثمن لقوله –تعالى-: "فله ما سلف"[البقرة:275]، وعليها الدعاء لوالدها بالمغفرة والرحمة والاجتهاد في الصدقة عنه بحسب الاستطاعة. والله أعلم.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ