إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان الاشتراك في الأضحية
المجيب
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء
برئاسة الشيخ عبدالعزيز بن باز-رحمه الله-
التاريخ الاربعاء 08 ذو الحجة 1422 الموافق 20 فبراير 2002
السؤال
هل يجوز الاشتراك في الأضحية، وكم عدد المسلمين الذين يشتركون في الأضحية، وهل يكونون من أهل بيت واحد، وهل الاشتراك في الأضحية بدعة أم لا ؟
الجواب
يجوز أن يضحي الرجل عنه وعن أهل بيته بشاة، والأصل في ذلك ما ثبت عنه – صلى الله عليه وسلم – أنه كان يضحي بالشاة الواحدة عنه وعن أهل بيته، متفق عليه، وما رواه مالك، وابن ماجه والترمذي وصححه، عن عطاء بن يسار قال: ( سألت أبا أيوب الأنصاري: كيف كانت الضحايا فيكم على عهد رسول الله – صلى الله عليه وسلم – قال : كان الرجل في عهد النبي – صلى الله عليه وسلم – يضحي بالشاة عنه وعن أهل بيته، فيأكلون ويطعمون، حتى تباهى الناس فصاروا كما ترى ) .
وتجزئ البدنة والبقرة عن سبعة، سواء كانوا من أهل بيت واحد أو من بيوت متفرقين، وسواء كان بينهم قرابة أو لا؛ لأن النبي – صلى الله عليه وسلم – أذن للصحابة في الاشتراك في البدنة والبقرة كل سبعة في واحدة، ولم يفصل ذلك. والله أعلم .
[ فتاوى اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء المجلد 11 ص 400]

إرسال إلى صديق طباعة حفظ