إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان تريد الحج ولكنها لا تريد ترك أولادها
المجيب
د. فهد بن عبد الرحمن المشعل
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
التاريخ الثلاثاء 28 شعبان 1425 الموافق 12 أكتوبر 2004
السؤال

السلام عليكم.
والدتي تريد الحج، ولكنها لا تستطيع لسبب، وهو أنها لا تستطيع تركنا بمفردنا -أنا وإخوتي-رغم وجود والدي معنا، لكنها مصرة على عدم الحج لهذا السبب .. فهي حريصة جدا علينا، ولا يطاوعها قلبها تركنا فأريد أن أعرف هل هي آثمة بترك الحج، رغم توفر جميع الظروف أم لا؟ وهل يجب عليها الحج أم لا؟ مع العلم أنها لم تحج من قبل، وجزاكم الله خيرا.

الجواب

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، وبعد:
يجب على أم هذه السائلة أن تحج إذا توفرت لها الشروط لقوله تعالى: "وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً وَمَنْ كَفَرَ فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ" [آل عمران: من الآية97].
أما اعتذارها بأولادها الكبار – فغير مقبول لاسيما وأن والدهم موجود، والحج أيامه قليلة، فمثل هذه الأعذار لا تمنع من الاستطاعة، وإنما هي وساوس من الشيطان الرجيم. والله أعلم.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ