إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان الطباع هل هي جبلية أم مكتسبة؟
المجيب
د. أحمد بن سعد الغامدي
عضو هيئة التدريس بجامعة أم القرى
التاريخ الاثنين 21 رجب 1425 الموافق 06 سبتمبر 2004
السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم.
أود أن أسأل عن شخصية الإنسان، هل هي شيء خلقه الله فيه، أم أنها شيء مكتسب يحاسب العبد عليه؟ أقصد بذلك أن يكون الإنسان كريماً أو طيب القلب، أو خفيف الظل، أو عصبي المزاج، وما إلى ذلك. أفيدوني جزاكم الله خيراً.

الجواب

الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسول الله. وبعد:
الصفات التي توجد في الإنسان ليست واحدة بل صفات مختلفة، وهي على أنواع:
1- نوع هو مما خلق عليه الإنسان، كحدة الطبع وشدَّة الانفعال، أو سعة الصدر وبطء الانفعال.
2- ونوع مما نشأ مع الإنسان بسبب التربية والأحوال الاجتماعية، وقد يكون حدة الطبع وسرعة الانفعال سببه التربية كذلك.
3- ونوع مما هو وراثي أو خلقي أو جبلي، أي أنه ولد معه.
والإنسان مطالب بتهذيب نفسه وتطبيعها بالأخلاق الفاضلة، والتخلق بالأخلاق المشروعة، وكلما عانى من تربية نفسه كلما تضاعف له الأجر، وإذا غلب من بعض الطباع أحياناً يغفر الله له، ألا ترى إلى موسى- عليه السلام- كيف ألقى الألواح من يده لشعوره بالغضب، وفيها كلام الله – عز وجل- ولم يعاقبه الله؛ لأنه بدون اختياره. والله الموفق.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ