إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان زوجات النبي –صلى الله عليه وسلم- وسراريه
المجيب
د. فوزي محمد ساعاتي
أستاذ التاريخ بجامعة أم القرى
التاريخ السبت 16 رمضان 1425 الموافق 30 أكتوبر 2004
السؤال

السلام عليكم.
هل كان للنبي –صلى الله عليه وسلم- إماء عند وفاته؟ أم أنه تزوجهن جميعاً؟ وإذا كان عنده إماء، فهل كان له أولاد منهن؟ وجزاكم الله خيراً.

الجواب

بسم الله الرحمن الرحيم
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
أزواج النبي –صلى الله عليه وسلم- المدخول بهن اثنتا عشرة امرأة، وهن:
(1) خديجة بنت خويلد – رضي الله عنها- تزوجها بمكة، وأنجب منها عبد الله والطاهر، والقاسم، وبه كان يكنى، وماتوا بمكة قبل الهجرة، وبناته زينب وأم كلثوم ورقية متْت في حياته، وفاطمة ماتت بعده بستة أشهر – رضي الله عنهن-.
(2) سودة بنت زمعة –رضي الله عنها-.
(3) عائشة بنت أبي بكر بن أبي قحافة- رضي الله عنهم- البكر الوحيدة التي تزوجها صلى الله عليه وسلم.
(4) حفصة بنت عمر بن الخطاب – رضي الله عنهما-.
(5) زينب بنت خزيمة – رضي الله عنها-.
(6) أم سلمة، واسمها هند بنت أبي أمية- رضي الله عنها-.
(7) زينب بنت جحش – رضي الله عنها-.
(8) أم حبيبة، واسمها رملة وقيل هند بنت أبي سفيان- رضي الله عنها-.
(9) جويرية، واسمها برة بنت الحارث – رضي الله عنها-.
(10) صفية بنت حُيي بن أخطب النضري – رضي الله عنها-.
(11) ميمونة بنت الحارث- رضي الله عنها-.
(12) ريحانة بنت يزيد من بني النضير، ومات رسول الله –صلى الله عليه وسلم- عن التسع من نسائه، وهن: عائشة وحفصة، وسودة، وأم حبيبة، وأم سلمة، وزينب، وجويرية، وميمونة، وصفية – رضي الله عنهن-، وكان عند رسول الله –صلى الله عليه وسلم- في ملك يمينه ريحانة ابنة عمرو بن حذافة، فلم يصب منها ولداً حتى مات، ومارية أم إبراهيم القبطية – أهداها المقوقس حاكم مصر- ولدت له ابنه إبراهيم مات وعمره 18 شهراً، وجارية وهبتها له صلى الله عليه وسلم زينب بنت حجش، وزليخة القرظية. والله أعلم.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ