إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان الإحرام قبل الميقات
المجيب
أ.د. عبد الله بن محمد الطيار
أستاذ الفقه بجامعة القصيم
التاريخ الاحد 01 ذو الحجة 1426 الموافق 01 يناير 2006
السؤال

نحن أهل (الحوية) تبعد عن ميقات السيل الكبير حدود 25كيلاً، فإذا نوينا العمرة هل يجوز لنا الإحرام من الحوية دون الوقوف في السيل، وهذا ما نفعله الآن، وسمعنا فتوى تجيزه فهل هذا صحيح؟

الجواب

الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
فلا حرج على المسلم أن يحرم قبل الميقات، لكن الأكمل والأفضل أن يكون الإحرام من الميقات نفسه؛ لفعله صلى الله عليه وسلم، وهو القائل: "خذوا عني مناسككم" أخرجه مسلم (1297)، والبيهقي (5/125)، وفي حجه صلى الله عليه وسلم وجميع عُمَرِه الأربع أحرم من الميقات، وهذا فعل صحابته –رضي الله عنهم- من بعده، لكن لو أحرم الحاج أو المعتمر قبل الميقات من منزله أو المنزل الذي سكن فيه مؤقتاً فلا حرج عليه، والفقهاء –رحمهم الله- يقولون: (ويكره الإحرام قبل الميقات)، ولكن هذه الكراهة لا دليل عليها، فلو قيل: إن الإحرام قبل الميقات خلاف الأولى لكان أدق، والله أعلم، وصلى الله وسلم على نبينا محمد.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ