الفهرس خزانة الاستشارات استشارات تربوية وتعليمية انحرافات سلوكية اخرى

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

بناتي... والكذب!

المجيب
عضو هيئة التدريس في جامعة الملك سعود
التاريخ السبت 15 محرم 1428 الموافق 03 فبراير 2007
السؤال

لدي بنتان (11-13) سنة تكذبان دائماً، وأحيانا كذبهما يوقعنا في مشكلات مع الأقارب. وهما مهملتان في الدراسة. قدمت لهما بعض الهدايا كتحفيز على الدراسة وترك الكذب، ولكن لا فائدة. ينكران أن لديهما واجبات أو امتحانات، وبعد فترة تطلبني المدرَّّسة وتشتكي منهما. وقد عاقبتهما بإيقافهما من الخروج والتنزه واللعب حتى تتغير تصرفاتهما، وقد مضى واحد وعشرون يومًا على العقاب، ولكن لا فائدة. فهل أستمر في العقاب أم ماذا أفعل؟

الجواب

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
فهناك أسباب وأنواع كثيرة للكذب؛ منها ما يكون بسبب المخاوف، ومنها ما يكون بسبب مَرَضي، ومنها خيالي، ومنها ما يكون بشكل متعمد، ومنها ما يكون بشكل لا شعوري، ومنه الكذب الذي يحقق فوائد، أو تنتج عنه مصلحة ما.
وحسب نوع الكذب يكون علاجه، فالكذب الذي يكون بسبب الخوف من المهم إزالة مصادر الخوف. أما الكذب المرضي فهو الذي يحتاج إلى علاج نفسي. أما الكذب الذي يحقق فائدة فيجب إزالة الشعور بالمتعة والشعور باللذة من الكذب.
ويتضح لي أن سبب الكذب لدى ابنتيك حيث تشعران باللذة من المقالب. وكما يتضح لي وجود تطرف في المعاملة، حيث تم تقديم المكافآت الكثيرة، ثم العقاب لمدة واحد وعشرين يوماً.
وتوجد قواعد للثواب والعقاب: أهمها أن يكون الثواب أو العقاب مهمًّا للفرد؛ بمعنى ما هي المكافأة التي أقدمها له، هل هي تشجيع، نواحٍ مادية، زيارات، فلابد من وجود أهمية لهذا الثواب، وحتى العقاب لابد أن يكون مؤثراً، بمعنى أن أحرمه أو أعاقبه بشيء له أهمية عنده، ويجب أن يقدم الثواب والعقاب بمقادير محددة، وزمن معين.
وأقترح عليك وضع اتفاق فيما بينك وبينهما، يتضمن استعدادك لبذل المزيد مما يسعدهما، وبالمقابل ما يجب عليهما عمله مقابل ذلك. كما يجب عليك المتابعة الدقيقة للسلوك داخل المنزل وفي المدرسة، مع متابعة الواجبات، مع التأكيد على التعامل معهما كشخصيات مضطربة، وبحاجة للمساعدة والتفهم والصبر. والتأكيد على ترسيخ المفاهيم الدينية، وأجر الصدق، وعقوبة الكذب عند الله.



تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - chaimaa | مساءً 08:50:00 2010/06/21
يمكن ان يكون سبب الكدب الخوف فيجب الا تحسيسيهم بانهم ادا فعلوا شيء خاطئا فيجب ان يقول الصراحة الا يخف يمكن ادا صارحك تعاقبيه فانت تجعليه يكدب حاولي ان تفهميه فلا يجب ان تعاقبيه بل يجب ان تتكلم معه بالوعي وعقوبة الكدب عند الله