الفهرس خزانة الاستشارات استشارات تربوية وتعليمية تربية الأولاد التعامل مع مشكلات الأولاد

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

ما بعد الاغتصاب

المجيب
أخصائية اجتماعية
التاريخ السبت 02 صفر 1429 الموافق 09 فبراير 2008
السؤال

ابنتي عمرها ثماني سنوات، تعرضت العام الماضي لحادث اغتصاب جنسي عنيف في دورة مياه المدرسة من قبل طالب في المرحلة المتوسطة، وقد عرفت الفاعل فما التصرف السليم الذي يجب علي فعله لأحفظ حق ابنتي؟ وكيف أعالجها نفسياً وأفهمها ما حدث حتى لا تصاب بعقدة نفسية؟ وهل أقول لوالدها ما حدث، مع العلم أنه عصبي وحساس جدا؟

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
لقد تألمت كثيراً لمشكلتك، وأقدر ما تعانينه بالرغم من أنه ليس من المفروض أن تؤخري البحث عن حل للمشكلة إلى هذا الوقت.. على كل يمكن أن تخبري ابنتك أنك أجلت التحدث في هذا الموضوع حتى تكبر قليلاً، ويمكنها استيعاب المشكلة أكثر، وها هي الآن كبرت.
ما أرغب أن أناقشك به الآن عدة نقاط:
1- يجب أن لا تؤنَّب الابنة مطلقاً بسبب هذه المشكلة، بل وضحي لها حين فتح الموضوع أنك متأكدة أنها ترفض ذلك ولا تقبله.
2- إذا لم تضعي حلاً رادعاً للطالب المعتدي كيف تضمني أن لا يعود للمحاولة مرة أخرى، بل كيف تضمني أن لا يخبر أصدقاءه أيضاً بذلك!؟
3- ماذا قدمتِ لابنتك عندما أخبرتك!؟
وما هو أسلوب الحماية الذي قمتِ به!؟
معذرة لذلك ولكني أريد أن تستوعبي الموضوع جيداً، ماذا سوف تقول الابنة لنفسها (أخبرتها أو لم أخبرها نفس النتيجة ).
4- يجب أن توضع الابنة بالصورة، وأي مواجهة للولد أو المدرسة أو الأهل يجب أن توافق عليها الابنة بعد توضيح السبب والدافع لهذا الحل؛ لكي لا تقومي بأسلوب ترفضه هي، ومن ثم تمتنع عن توضيح أي خصوصيات مستقبلاً.
5- بالنسبة لوالد الابنة أفضل أن يعرف المشكلة، ولكني لا أعلم مدى ردة فعله، أنصحك بأن تمسكي قلماً وتسجلي السلبيات المتوقعة، وبورقة أخرى الإيجابيات، ومن ثم قومي بعمل مفاضلة بينها.
6_ ضروري أن تعرض الابنة على أخصائي نفسي (علاج سلوكي)؛ ليتم تخليصها من أثر تلك المعاناة.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.