الفهرس خزانة الاستشارات استشارات تربوية وتعليمية العلاقات العاطفية الإعجاب والتعلق

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

أريد أن أنقذ أسيرة الإعجاب

المجيب
التاريخ الاربعاء 14 شوال 1434 الموافق 21 أغسطس 2013
السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

لدي سؤالان:

1- أريد أمورًا تلذذ لي العبادة، وتملأ لي وقتي بقراءة القرآن وتدبره.. أرشدوني كيف أصل إلى ذلك؟

2- لدي زميلة في الفصل جاءتها رسالة من طالبة تدرس في فصل آخر، تبين فيها إعجابها وتعلقها بزميلتي، ففرحت زميلتي بهذه الرسالة وأعجبت بها أيما إعجاب.. وأنا أعرف أن هناك طالبات مخادعات، يلعبن بمشاعر الطالبات.. أريد أن ترشدوني كيف أنصح لكلتا الطالبتين؟..

الجواب

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، وبعد:

عزيزتي الغالية.. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

ما أروع أن نرى مثلك وأنتِ في هذه السن، فقد شعرت بالفخر وأنا أقرأ استشارتك التي أثلجت صدري بأن هناك صغيرات مثلك يبحثن عن سبل لحفظ أوقاتهن وعبادتهن، وحريصات على مصلحة زميلاتهن، وهذا ما نريده ونحتاج إليه في هذا الوقت، وفقك الله وأكثر من أمثالك، وجعلك رمزاً يقتدى به.

أما بالنسبة لسؤالك فأقول:

إن يوم القيامة لا تزول قدم العبد حتى يسأل عن عمره فيما أفناه، وكيف قضاه، وهل استغله الاستغلال السليم أم لا؟ وهذا سؤال لابد أن يضعه المسلم في تفكيره، وأمام عينه بشكل دائم، وحتى تجدي لذة بالعبادة فلابد أن يكون قلبك مليئًا بالإيمان، مليئًا بحب الله سبحانه وتعالى قريبة منه، فكلما كان قلبك متعلقًا بالله تعالى كلما وجدتِ لذة العبادة.

• ضعي لكِ جدولاً ترتبي فيه وقتك.

• كوني حريصة على ما يقربك من الله تعالى، ويعينك على العبادات بالرفقة الصالحة؛ فهي خير معين، فما أجمل أن يكون لك صويحبات في الله إذا داهمك الضعف والارتخاء كنَّ هن العون والسند.

• أنصتي لتلاوةٍ عطرةٍ من كتاب الله، ربما آية واحدة هزت كيانك، ونفذت إلى أعماقك، وخاطبك وجدانك، فيكون معها الهداية والنور.

• التحقي بدور تحفيظ القرآن الكريم؛ فهي المرتع الذي لا ينضب، وهي خير معين على الحفظ والتدبر لكتاب الله.

• اتجهي إلى مصلى المدرسة، وكوني حريصة على حضور الدروس وحلقات الذكر وساهمي في المصلى بإلقاء الدروس والمسابقات والمحاضرات، فذلك يساعدك على رفع مستوى الإيمان لديكِ.

• اعلمي أن العمر في زوال، وأن الإنسان محاسب على كل شيء في حياته، ولابد له من استغلال أوقات فراغه فيما ينفعه في قبره، ويكون ونيسًا له عند وحشته، فهو خير رفيق ومعين للإنسان.

• اقرئي في سير السلف الصالحين؛ فهي خير معين لنا على رفع مستوى الإيمان.

• اطـلعي على كلام الحبيب في رياض الصالحين؛ لتجدي الدواء الناجح، والعلم النافع، الذي يحصنك من الزلل، ويحفظك من الخلل.

• أما بالنسبة للإعجاب فهو مرض القلوب والداء العضال، والذي ابتليت به الكثير من البنات هداهن الله، وذلك ناتج عن قلة الوازع الديني، وفراغ القلب من محبة الله سبحانه وتعالى، والتعلق بغير الله، وأيضاً الرفقة التي تصاحب الفتاة هي الأسس، فنهاك بعض الفتيات يوجهن التوجيه السليم، والبعض الآخر تهوى بزميلتها إلى الأسفل، لذلك عليك عزيزتي الصغيرة أن:

• تقومي بتذكيرهن بالله تعالى، وبيان حكم الإعجاب، والتعلق بغير الله.

• من الأفضل أن يكون التوجيه بشكل جماعي؛ لتفادي المشكلات مع زميلاتك.

• ابحثي عن صديقة صالحة تكون قريبة من الـطالبة التي بعثت الرسالة، أو إحدى أخوتها توجه لها النصح.

• حاولي أن توضحي لزميلتك في الفصل أن بعض الـطالبات تلعب بمشاعر زميلاتها، وتجعلها كاللعبة تلعب بها كيف تشاء، وهي في المقابل لا تحمل لها أي محبة أو مودة، بل تجعلها حديثًا لزميلاتها والسخرية بها.

• لابد لك من التعاون مع المرشدة الـطلابية، ومشرفة المصلى في علاج هذه الظاهرة، والتوعية بأضرارها الدينية والنفسية.

تمنياتي لك صغيرتي بالتوفيق الدائم، وأصلح شأنك وجميع بنات المسلمين، وجعلك من المصلحات في الأرض. 

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - أم القعقاع | مساءً 01:44:00 2009/03/23
أختي الكريمة...شيئ رائع أن تحرص المسلمة على ما ينفع أخواتها...ولاشك أن علاقات الإعجاب والتعلق التي تحصل بين الفتيات لها أضرار نفسية كبيرة ويجب علينا أن نحذر كل الحذر عند تعاطينا مع الآخرين .. فيجب أن تكون علاقاتنا مبنية على الدين والخلق لا على مجرد الاعجاب والتعلق....
2 - abdelrafour | مساءً 04:27:00 2009/03/23
بسم الله الرحمان الرحيم نعم قليلون أمثالك اختي في و قتنا الحالي و في عصرنا هذا الذي يكثر فيه الفساد لذا يجب عليك الحرص أكثر مما هو قادم لأن المرء المسلم اذا كان ايمانه قوي لابد أن يتعرض للكثير من الأمور الصعبة فيجب أن تحاول معها بعقلانية و ان يكون ايمانك أقوى بكثير
3 - محمد عمر | مساءً 04:34:00 2009/03/23
من اعظم الامور التي تؤدي للذة بالعباة شدة الاخلاص لله عز وجل وان يستوي عند الانسان علم الناس بفعل الطاعة او عدم علمهم كذلك ان يكون البرنامج ليس بالطريقة التقليدة البحتة يعني الساعة 10 اريد ان افعل كذا الساعة 6 يجب ان افعل كذا ، حاولي تقسيم وقتك لفترات حسب وضعك انت يعني فترة صباحية فترة ما بعد العصر فترة ما بعد العشاء مثلا وخلال هذه الفترات تقومين بافعال وعبادات انت تضعيها لنفسك مع الاخذ بعين الاعتبار اولا الفرائض ثم الواجبات ثم السنن وهكذا وهدي نبينا صلى الله عليه وسلم دوام السؤال بان يصرف قلبه على طاعته
4 - الحيران | مساءً 05:25:00 2009/03/23
كيف تعجب البنت بالبنت ؟؟؟!!! ما هذا الزمان يا إلاهي !!!
5 - محمدالعتيبي | ًصباحا 04:26:00 2009/03/24
من اسباب رفع الايمان والثبات على الطاعه الصحبه الصالحه فعليكي اختي العزيزه بمجالسة الصالحات من زميلاتك في المدرسه
6 - ....... | مساءً 05:24:00 2009/03/24
إحفظي كل يوم خمس آيات من كتاب الله عز وجل أو أقل و افهمي معناهن و طبقيهن ، و اعلمي بأنك بايعت الله على السمع و الطاعة ، فحينماتصلي إلى قول الله عز وجل (وقرن في بيوتكن) فقولي سمعنا و أطعنا إلاهي و قري في بيتك و بذلك تكوني مؤمنة صادقة .
7 - اسمعيني | ًصباحا 12:20:00 2009/05/29
حذري صديقتك من المعجبات ولتعلم انهن لم يختاروها لخلقها ولتعاملها وانما لشكلها تمام كما يعاملون اي لوحه اوتحفه تبهرهم يلمسونها يرافقونها ولا وفاء ولا اخوة ولا صداقه حقيقه فلتنتبه منهن جيدا ولا تعطيهن فرصه ولتكن حازمه معهن جدا جدا 00 فغرضهن منحط ولا خير في صحبتهن ابدا فلتحافظ على نفسها وتبتعد عن الاشياء القبيحه
8 - امجاد | ًصباحا 04:21:00 2009/07/09
ايوا حذري صديقتك وربي راح توقع في طريق خطيير وانصحيها لا تصدق الكلام ونهايه الاعجاب واضراره وكيف حتبعد فيه عن ربها وحتنسى نفسها انا لي صديقه صارلها كذا وانا نصحتها لاكن عاندت وشوفي كيف تغيرت نفسيتها وصارت ماتحس بالي حولها ولاهم انها نزل مستواها وقالت لي لما صارحتها لاتدخلي وتزاعلنا لكن البنت الي كانت معجبه بها كانت بالثنوي وراحت الكليه وتركتها ولاعاد اتصلت عليها وصارت نفسيه صديقتي سيييئه بعدين اعتذرت مني بعد ماتحطمت بنهايه
9 - حامله القران | مساءً 05:51:00 2009/10/04
غاليتي اهني فيك روح الاخوة الصادقه الصالحه فانت كما قال رسولنا الكريم ""المسلم للمسلم كالبنيان المرصوص يشد بعضه بعض "" اوكماقال كوني مع صديقتك بالنصح والالحاح لعل ان ينير على قلبها ويبعدها عن هذا الطريق المظلم استمري في نصحها وكوني معها كان الله معك وانار دربك...
10 - ابو محمد الحضرمي | مساءً 05:20:00 2010/10/14
الاعجاب والحب المثلي بين الفتيات سببه التجميل والتفنن في اللبس والاغراء فيما بيننهن حتى يقع العشق لبعض وهو عمل وفعل مقصود من كثير ممن كبر سنهن ولم يتزوجن والاغلب يكون من المدرسات العوانس والمطلقات ولا اعمم ولكن احيانا الا من رحم الله
11 - حنان | مساءً 09:12:00 2010/10/14
تصدقي إن أبلة علم النفس قالت لنا إن أجمل المشاعر الإعجاب و الحب ... إذا كان رب البيت بالدف ظارب فشيمة أهل بيته الرقصو
12 - سوالف الى حنان | ًصباحا 11:44:00 2010/10/15
متسمعيش كلام أبلتك .... دي شكلها مخطوبه وبتتكلم عن نفسها الإعجاب والحب بين الأزواج والمخطوبين رسميآ ..........انما بين البنات ده نوع من انواع اللواط .... ده لواط شرعآ ....ودينيآ لك نفس عقوبة اللواط ..... مين الأبله اللي بتدرسك ؟؟؟؟ شوفي يدها بتلاقي دبلة الخطوبه بيدها دي عايشه حالة حب واعجاب بخطيبها ...... إنتي ياحنان فهمتي غلط ....مش بتقصد بين البنات