الفهرس خزانة الاستشارات استشارات اجتماعية العلاقات الزوجية المشكلات الزوجية مشكلات الاختلاف بين الزوجين في العادات التعليم

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

مشكلة زوجيَّة سببها التفاوت القبلي!

المجيب
التاريخ الخميس 27 ربيع الثاني 1430 الموافق 23 إبريل 2009
السؤال

أنا امرأة متزوجة منذ ثلاث سنوات، ولديَّ طفل عمره سنتان.. مشكلتي بدأت مع أهل زوجي، فهم لا يحبونني، حيث إنني من قبيلة يعتبرونها دون قبيلتهم، فهم لم يأتوا يوم زواجنا، ويتعمدون دائما إهانتي وإهانة أهلي.. في البداية كان زوجي حنونًا يخفف عليَّ ما يفعلون بي، لكن الآن أصبح لا يطيقني، وقال لي مرارًا إنه لا يقف معي ضد أهله حتى لو كانوا على خطأ، وحرمني من حقي كأنثى، حيث إنه لا يريد الإنجاب مني ثانية، ولا يريد أن يطلقني لأتزوج بغيره، فهو يريدني أن أعيش معه لأربي طفلي فقط، وأنا فقدت الإحساس بالمودة والرحمة والسكينة.. أرشدوني ماذا أفعل؟

الجواب

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين، وبعد:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أختي الكريمة، كان الله في عونك،  ويسَّر أمرك.. إنه لشيء محزن حقًّا أن نسمع أو نرى مثل هذه النماذج في مجتمع كمجتمعنا المسلم، ولكن لا حول و لا  قوة إلا بالله.

جاء إلينا الإسلام، وألغى جميع المعتقدات الباطـلة في الجاهلية من التعصُّب القبلي وغيره..  قال تعالى: "يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ".

إذن فموضوع الزواج مقرون بالتقوى، وجاءت السنة النبوية لتأكد ذلك في قول الرسول صلى الله عليه وسلم: "إذا جاءكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه".

إذن فالشر ط الأساس في الزواج هو الخلُق والدِّين؛ لأن الزوجة سوف تعيش مع خُلُق الزوج ودينه، ولن تعيش مع قبيلته، ولكن هذه عادات وتقاليد لم ليكن لها في الدين أساس، ولكن نحن نعيش في مجتمع تحكمه العادات والتقاليد،  ولا نستطيع  الخروج عن هذه العادات والتقاليد.

 أنا  لا ألومك على هذا الزواج؛ لأنه  أمر مقدَّر من الله عز وجل، ومكتوب عليك منذ كنتِ في بطن أمك.

أختي الفاضلة: إن الضغوط   التي تحيط  بزوجك من كل النواحي تجبره على  أن يعاملك بهذه الطريقة الجافة، ولكن لابد له من أن يضع حدًّا فاصلاً لهذه الخلافات إذا كان يريد ذلك بوضع عدة حلول، منها:

* أن يوضِّح لأهله أن هذه حياته الخاصة، ولا يسمح لأحد بالتدخل بها. 

* أن  يفصل مابين أهله وحياته الخاصة بك أنت وابنه، ولكن ربما يكون زوجك من النوع  سريع التأثر من الذين حوله، وإذا كان من هذا النوع فهذا في حد ذاته مشكلة..

• لابد لك من اللجوء إلى حَكَم من أهلك، وحكَم من أهله (من أقربائه)؛ لوضع حد فاصل للمشكلة.

لقد كفل الإسلام  للمرأة حقوقها، وكرَّمها ورفعها، وجعلها في أفضل المراتب، وجعل الزواج  تحصينًا لكل من الزوجين، وهو الأساس الذي  تقوم عليه الحياة، فالمرأة في حاجة إلى الرجل، والرجل كذلك.

وهذه الحاجة هي حاجه نفسية ومعنوية وجنسية، فهو الأساس، فإذا اختلَّ الركن الأساس من الزواج -وهو الناحية الجنسية- فلا يمكن أن تستمر الحياة بشكل  طبيعي بدونه أبدًا.

إذا لم تصلي إلى حل معه بشكل ودي فلا بد لك من اللجوء إلى الشرع من أجل أن ينصفك في هذه المسألة، فهذا هو حقك الشرعي، إما أن يقوم بها  ويعـطيك جميع حقوقك -وخاصة النفسية- أو لا يحق له أبداً أن يتركك كالمعلقة.

• أن من أبسـط حقوقك أن تعيشي كزوجه في بيت يكفل لك الراحة النفسية والمعنوية والاجتماعية، وأن تحصني نفسك بالحلال.

• ليس من حقه أبداً أن يحرمك من حقك الشرعي وهو الأمومة والإنجاب تحت أي ظرف، ولا تستسلمي لذلك أبدًا؛ فالإسلام قد كفل الحقوق للبشر، وخاصة المرأة. كان الله عونًا لك وسندًا، ويسر لك أمرك.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - عودوا إلى رشدكن يا نساء العرب! | مساءً 04:36:00 2009/04/23
إستوقفتني جملة في كلام السائلة فمن خلالها سبب المشكلة رغم أن البعض سيعتبرها عادية ألا وهو قولها:( ولا يريد أن يطلقني لأتزوج بغيره)، فمن خلال هذه الجملة يتبين بأن هذه السائلة ممن عندهن الطلاق والزواج كشرب الماء -على السريع- وكأن الزوج الثاني في الإنتظار ، فلا شك أن هذا من كيد الشيطان (يَعِدُهُمْ وَيُمَنِّيهِمْ وَمَا يَعِدُهُمُ الشَّيْطَانُ إِلا غُرُورًا) ، فالشيطان اللعين حينما تفتح له الأبواب ليدخل بين الزوجين فلن يتركهما حتى يفرق بينهما ، وبعدها نجد المطلقة إذا طلبنا منها أن تصف نفسها ستقول بأنها -حنونة، لطيفة، تتحمل كل شيء، وتريد زوج حتى وإن كان في السبعين من عمره -والرجل لايعاب، و..و..- ، فهذه المطلقة التي تطلب رجل مهما كان حتى ولو كان في عمر جدها وستتحمله , هي نفسها التي كانت بالأمس تعيش مع رجل شاب معززة مكرمة لا ينقصها شيء، ولكنها كانت تتخذه عدو وترد عليه الكلام -ميزان الذهب- أو كمايقول الغربيون -اليد الحديديه- لمن الغلبة؟ كلمة بكلمة ، عيرني أعيره ، أهانني أهينه.. والشيطان اللعين يفرح بذلك ، فأنا متأكد بأن المرأة إذا لانت لزوجها وأسمعته الكلام الجميل ولا تبالي بالقيل والقال ، سيحبها هو الآخر و يحسن إليها ..
2 - سوالف رد للأخ اللي رد [عودوا لرشدكن يانساءالعرب] | مساءً 06:07:00 2009/04/23
نعم صدقت لاتتزوجوا من مطلقات فهن بقايا طعام قد أكل منه غيرك سابقآ......هاه وش تبي زياده مسبه للمطلقات يلا قول ....
3 - مسكينة أيتها المرأة | مساءً 07:12:00 2009/04/23
لماذا تحملون المرأة مسؤولية الطلاق وكأنها المرأة الحديدة التي يجب عليها تحمل حتى مايفوق طاقتها والرجل منزه ومعذور !!!لاشك أن كلا الطرفان مشتركان في وقوعه .وأخبرك من تجربتي الخاصة أني تزوجت من شاب كنت أشعر أنه لايناسني ففي عقل كل فتاة صفات معينة تتمناها في زوجها لكني عشت معه حياة طبيعية ولم أعطي لعيوبه أي أهمية لعدم رغبتي في الطلاق لكن الطلاق تم لسبب أخر..وبفضل لله عوضني ربي بزوج أفضل منه قريب من عقلي وتفكيري وفيه أغلب الصفات التي أتمناها ولقد نسيت الزوج الأول تماما أنا لاأقول هذا الكلام حتى أشجع على الطلاق لكن الحكمة من غشاء البكارة أكبر من ذلك
4 - لا أقصد الموحدين والموحدات | مساءً 08:57:00 2009/04/23
مع احترامي لك يا سوالف وكل الشريفات اللواتي تربوا في الطهر والعفاف ولا أقصدهن من قريب ولا من بعيد، وأسأل الله العظيم أن يسترهن ، إنما أقصد نساء التجارب التي نجدهن من هذا إلى ذاك اللواتي يطلقن لغير سبب شرعي (تفكيره لايناسب تفكيري.. أنا أحب الشوكولاته وهو لا يحبها.. أنا أحب القهوة وهو يفضل الشاي.. رفض أن يشتري لي البيتزا..لا تضحكوا ياناس فإن مرأة طلبت الطلاق من زوجها لأنه رفض بأن يشتري سيارة بالربا ليذهبوا للسياحة -حسب ما سمعت-)،هذا لاتعجبني أفكاره!! فلماذا تزوجتيه إذن؟! وتقول لنا وجدت خيرا منه! أنا آخر من أثق فيه وأصدقه هي المرأة العربية اليوم! ففي أوروبا رأيت ما جعلني أعاف الحريم ! فضائحهن يعرفها العجم قبل العرب (لأن العجم هم من يفضحوهن)، أعرف أوروبي دخل في الإسلام قال لي لن أتزوج بعربية ويتحجج بأنه يريد مرأة تدعي أمه للإسلام (وأمه لن تثق بعربية ولن تسمع لها وتعتبرها منافقة)واكتشفت بأنه هو أيضا عنده نفس الفكرة على العربيات لأنه هو أول أراني منقبة وهي تعمل الخبائث مع بائع في محل تجاري والعياذ بالله ، وأخيرا أنا أصدق الذي لا ينطق على الهوى حيث قال (هلا بكرا تلاعبها وتلاعبك) فأنا لما أرى المطلقة تزوجت أقول لنرى كم ستبقى مع هذا الرجل؟! ولأن غالبا الذي يتزوج بالمطلقة (لحاجة في نفس يعقوب)لأوراق الإقامة ، أو من أجل المال أو..أو.. وينتهي ذلك الزواج بانتهاء المصلحة
5 - نصرانية أسلمت من 20 سنة | مساءً 09:03:00 2009/04/23
السلام عليكم، سوالف ترى تعليقاتك تعجبني كثير!! و اشوف أنك دائما تعلقي على المواضيع، بارك الله فيك، ولأخونا "عودوا إلي رشدكن يا نساء العرب" أقول لك أن كثير من النساء يعانين و من حق المرأة أن تعيش معززة مكرمة..... و الأخت السائلة ليست كذلك مع زوج لا يقف بجانبها "انصروا المسلم ظالما أو مظلوم" فلا هو نصر زوجته و لا أهله. و مما ابتلاني الله به بعد اسلامي هو الزواج، تزوجت 4 مرات كنت أهان فيها كل مرة.....إلي أن من الله على بزوج أسأل الله تعالى أن لا يحرمني منه دنيا و لا آخرة...اتمنى لكل أخت لي في الله زوج مثل زوجي هذا. الدنيا ابتلاء، و لا احد يحب الطلاق و لا نشجعه و لكنا نعيش في زمان ما في رجال صح و لا نساء صح،،،، فأسأل الله أن يصلح نساءنا و رجالنا و السلام
6 - نساء تجارب!!! | مساءً 09:24:00 2009/04/23
أعجبتني هذه الجملة التي كانت عنوان لاستشارة في الموقع ذاته ووجدته جد معبر وما أكثر نساء التجارب في زماننا، تقول إحدى المطلقات (عوضني ربي بزوج أفضل منه قريب من عقلي وتفكيري وفيه أغلب الصفات التي أتمناها) ، إذن ليس هناك تطابق مائة بالمائة ولم تجد كل الصفات .. إذن أنا متأكد بأنه سيكون هناك مشكلة في المستقبل والمشوار بعييييد
7 - نساؤنا يعانين لماذا؟ | مساءً 10:03:00 2009/04/23
نساؤنا يعانين لأن بنوا علمان قاتلهم الله الذين ليس لهم سوى هم واحد هو إفساد المرأة، ويضحكون عليهن ويغسلون مخاخهن بالمسلسلات والكليبات حتى يذوقوا من الصغار والهوان والإنحلال الأخلاقي ما ذاق نظيرتهن الغربية، فيا أختنا التي أسلمت أنا لا أريد نساءنا أن يمروا بتجربتك ، فأولا الأوروبية التي تسلم تتزوج بسرعة لأن شباب العرب وضعوا في رؤوسهم بأن الأوروبية إذا أحبت لاتخدع زوجها وإذا أسلمت لا تعرف النفاق ، ولا أكذبك بأن أغلب الشباب عندهم هذه الفكرة (وخاصة الجدد الذين لا يعرفون الغربيين عن حقيقتهم)،ويظنون بأن لهم أجر كبير في ذلك -لأنه أنقذها من الشرك- حيث يظن بأنه إذا تزوج بمن أسلمت كأنه تزوج بصحابية وهذا ليس صحييييح .. ثم أن بعض الشباب يتزوجهن من أجل أوراق الإقامة، وأغلب الأوروبيات يسلمون لأنها تعرفت على شاب مسلم فحتى لا تخسره تقول أنا مسلمة، وفيه من يتركها بعد أن يحصل على الأوراق ، فتقول أنا مسلمة لتبحث عن غيره وفيهن من يحسن إسلامها والحمد لله ، أما نساؤنا فنريدهن جوهرات ثميييييينات ليمووووووووت الكفار بغيظهم .. هيا يا نساء معا لالالالالالا للطلاق لالالاللرخص لالالاللخداع لالالاللنفاق أنتن تاج فوق رؤوسنا نموت لتحيين ونجوع لتشبعين ونسهر لتنامين يا أخواتنا
8 - سوالف [انت ذاتك بكل سؤال تأتيني انت ومابالك؟؟؟] | مساءً 11:11:00 2009/04/23
مره تجيب حديث عن الدياثه وتكرره ومره ثانيه عن [هلا بكر ...] انت في وحده مطلقه عقدتك؟؟؟ رد لاتستحي حتى إسم لك ماتحط.....من هذه المطلقه اللي عقدتك.....ايش كنت تحب مطلقه ورفضتك؟؟؟؟ ........لان اللي مايوصل للعنب يقول عليه حامض......رفضتك؟؟؟
9 - الزواج نصيب والطلاق قدر | ًصباحا 01:26:00 2009/04/24
من قال أنهن نساء تجارب الرسول عليه الصلاة والسلام جميع نساءه ثيبات ماعدا عائشة رضي الله عنها..تدري مالفرق تفكيركم ... وكأن المطلقة بقايا طعام ؟؟؟الزواج لايهدف لهذه النقطة الحمد لله أن تفكير زوجي أرقى من هذا بكثير وأن لاأرى غيره بالدنيا مهما كان من خلاف وعدم تطابق 100%ولا أعتقد أنك حصلت على هذا التطابق!!!ما مشكلتك هل تتوقع أن كل مطلقة تبقى على أطلال زوجها السابق ؟؟وتريد أن تثبتها لنفسك!!..أنا نسيته تماما صدق أولاتصدق
10 - اللهم زدني غيرة إلى غيرتك | ًصباحا 02:48:00 2009/04/24
قال صلى الله عليه وسلم “بينما أنا في الجنة اذ مررت بقصر أبيض فقلت لمن هذا القصر، فقالوا لعمر بن الخطاب، فهممت ان ادخله لولا انني تذكرت غيرتك يا عمر، فقال عمر: أوعليك أغار يا رسول الله”. و في البخاري (قال سعد بن عبادة : لو رأيت رجلا مع امرأتي لضربته بالسيف غير مصفح فبلغ ذلك النبي صلى الله عليه وسلم فقال أتعجبون من غيرة سعد لأنا أغير منه والله أغير مني .) ولكن ذوو السقيمة لا غيرة لهم ولا قلب حي ولا ضمير يؤنبهم ،وقد ثبت أن رسول الله عليه وسلم كان يحب عائشة أكثر (وكان يحبهن كلهن)،في حديث للبخاري في باب النكاح عن عائشة رضي الله عنها قالت قلت يا رسول الله أرأيت لو نزلت واديا وفيه شجرة قد أكل منها ووجدت شجرا لم يؤكل منها في أيها كنت ترتع بعيرك قال في الذي لم يرتع منها تعني أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لم يتزوج بكرا غيرها...وفي البخاري حدثنا عبد الله بن عبد الوهاب حدثنا حماد حدثنا هشام عن أبيه قال كان الناس يتحرون بهداياهم يوم عائشة قالت عائشة فاجتمع صواحبي إلى أم سلمة فقلن يا أم سلمة والله إن الناس يتحرون بهداياهم يوم عائشة وإنا نريد الخير كما تريده عائشة فمري رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يأمر الناس أن يهدوا إليه حيث ما كان أو حيث ما دار قالت فذكرت ذلك أم سلمة للنبي صلى الله عليه وسلم قالت فأعرض عني فلما عاد إلي ذكرت له ذاك فأعرض عني فلما كان في الثالثة ذكرت له فقال يا أم سلمة لا تؤذيني في عائشة فإنه والله ما نزل علي الوحي وأنا في لحاف امرأة منكن غيرها.
11 - إني لك من الناصحين | ًصباحا 03:30:00 2009/04/24
أيتها السائلة لا تثقي بمن يشجعك على الطلاق بطريقة أو بأخرى ، فلا تفكري في الطلاق نهائيا، دعيه جانبا وفكري في الحلول الأخرى ، كأن تدعي زوجك إلى الحق، وتكلميه بصراحة دون تكبر، فكما شرحت في سؤالك للمرشدة إشرحي لزوجك ، فهو حلالك ،هو أولى أن تقولي له (لم تحرمني من حقي كأنثى،) ، وتبالي بالقيل و القال، واعلمي بأن الطلاق هو أسهل شيءوهو كلمة (أنت طالق)ولكن يترتب أشياء كثيرة وندم ، .......فالأولى أن تتزوج البكر حتى ولو كانت في الأربعين .. وأخيرا أنصحك بأن تستعيذي بالله من الشيطان الرجيم الذي دخل بينك وبين زوجك ، وأقول ربما ربما هناك سحر نسأل العافية فعليك بالقرآن الكريم وسورة البقرة عسى الله أن يصلح ذات بينكم وأخيرا أنهي بهذا الحديث الصحيح : إن إبليس يضع عرشه على الماء ثم يبعث سراياه فأدناهم منه منزلة أعظمهم فتنة يجيء أحدهم فيقول فعلت كذا وكذا، فيقول ما صنعت شيئا قال ثم يجيء أحدهم، فيقول ما تركته حتى فرقت بينه وبين امرأته قال فيدنيه منه ويقول نعم أنت قال قال: فيلتزمه
12 - الحفاة الرعاة العالة يتطاولون في البنيان | ًصباحا 11:55:00 2009/04/24
الذي يقرأ الشكوى يظن وكأن الجزيرة العربية فيها أسر وقبائل اخترعت السيارات والطائرات أو نشرت العلوم والدعوة في الأرض وأسر أخرى وضيعة لم تقم من ذلك بشئ ... والكل عالة متبطلون نقلتهم الطفرة النفطية من رعي الأغنام إلى البيوت الفارهة وانشغلو بالبحث عن أصولهم والتفاخر صدق المصطفى " وترى الحفاة الرعاة العالة يتطاولون في البنيان "
13 - سوالف[انت كده فاهم؟؟؟] | مساءً 12:15:00 2009/04/24
يعني قصدك الرسول مكنش يحب عائشه الا لانها كانت بكر .....إذآ انت مينفعش معاك نقاش .....والغلط مني انا عشان اناقش شخص بهذا المستوى من الفهم والإدراك
14 - صدقت سوالف | مساءً 01:07:00 2009/04/24
الكلام معك ضايع ..ربما تناسيت أن حبه لخديجة كان أكثر
15 - قارئ من مكان ما | مساءً 04:43:00 2009/04/25
الأخت الكريمة، ثلاث سنوات تعتبر فترة قصيرة جدا للحكم على زواج ما بالنجاح أو الفشل. ليس لدي ما أشير به عليك لكني أظن أن لو كتبت يومياتك فستجدين من يقرؤها يوما ما. سدد الله خطاك.
16 - أبو وصال | مساءً 05:12:00 2009/04/25
حسبنا الله ونعم الوكيل ، بعض التعليقات فيها الكثير من الاستفزاز ، ياليت أصحابها يعلمون أنهم بذلك ينفرون الناس ،أين الـ ( القول اللين ) ولا تكن ( فظا غليظ القلب ) ، ولا تحمّل النصوص ما لا تحتمل الأخت المستشيرة ، الأخت سوالف ، الأخت التي أكرمنا الله وأكرمها بإسلامها ، الإخوة الكرام .. من ثوابت الشريعة التي لا خلاف عليها أنه لا فضل لعربي على أجنبي إلا بالتقوى ، وأن المسلمون سواسية كأسنان المشط ، رب يهودي إسرائلي يسلم ويحسن إسلامه يكون خيرا من عربي أصيل مضيع لدينه وأمانته ! ، فالإسلام ألغى وأنكر وشدد على كل من يتفاخر بنسب أو حسب أو لون أو ما شابه "أكرمكم عند الله أتقاكم" ، ( سلمان منا آل البيت ) زوجك يا سيدتي ليس به سحر - وما أسهل هذا التبرير لأنه أسهل من تحمل المسئولية والتبعات وإيجاد الحلول - زوجك تأثر ( بالتكرار ) من أهله فأصبح - ظالما - في صفهم ، وكان الأولى أن يكون منصفا حياديا ، بل أن يحاول دفع الظلم عنك ، حتى لو كان الظلم من والديه ، فواجبه أن يدفع عنك هذا الظلم بالقول اللين الحسن وبمختلف الأساليب اللطيفة التي لا تخلو من حزم مؤدب ، لكن قدر الله وما شاء فعل ، وحصل ما حصل لحكمة من الله قد نجهلها ، فماذا ستفعلين الآن ؟ ، أنصحك يا أختي الكريمة أن تتقي الله عز وجل "ومن يتقي الله يجعل له مخرجا" ، والتجئي إليه بالدعاء وتفويض الأمر إليه والتوكل عليه ، ثم أبذلي كل جهدك وطاقتك لاستيعاب زوجك وإغداقه بالحب واغمريه بالحنان ، مع عتاب المحبين الهادئ المختصر ، حتى وإن لم يستجب بسرعة ، لكن مع صبرك عليه وقيامك بواجباتك كزوجة متفانية ، وعدم مجاراته في أي انفعال أو جدال عقيم وإنما إكرام ثم إكرام مع إظهار الإنزعاج بطريقة فيها قدر من الذوق - قد يكون السكوت طريقة من الطرق - ، صدقيني يا أختي بهذه الطريقة ستكسبين زوجك حتما لا محالة ، وإياك ومجرد التفكير بالطلاق ، فلقد جعله الله أبغض الحلال إليه ، ووالله لن تذوقي طعم السعادة إذا رأيت فلذة كبدك مكسورا مهموما ، ختاما : رب مطلقة متدينة خلوقة علمتها الحياة وصقلتها الآلام أحسن عند الله ثم عند الزوج من مائة فتاة بكر لعوب لا ترعى زوجا ولا تحمل مسئولية ، فأنتن يا أخواتي المطلقات في ابتلاء وشدة ، ولكن لستن بقايا طعام ، أنتن كريمات عفيفات راضيات بقضاء الله ، لا تحملون في صدوركن غلا ولا حسدا ولا حقدا على أحد من بنات المسلمين ، ولعلها تجربة مؤلمة تصنع لكم طريقا جديدا فيه بصيص من نور وأمل ، انطلقي بالعلم والعمل والأمل ، ولو كان لك نصيب في زوج يصونك فاعلمي أنه مكتوب في كتاب ، ولن يموت إنسان حتى يستوفي رزقه كاملا مكملا ، فانشغلي بالبناء وإياك والاستسلام للاكتئاب وأمراض القلوب ، ( لكل شيء سلبي .. جانب إيجابي ) حاولي أن توجدي هذا الجانب ، تحياتي وتقديري للجميع ، ودمتم كا تحبون ،،
17 - مصطفى | مساءً 07:07:00 2009/04/25
الأخ الذي رمز لاسمه بـ(ياله من فهم سقيم ) ، أقول له هداك الله يا صاحب الفهم السديد ، ماذا تعني بلقيط !؟؟ نعم لقيط وابن زنا ومجهول النسب قد يكون أعظم عند الله منك ومن قبيلتك مجتمعة ! ، وبالله هل يحسدنا اليهود على أنسابنا !؟؟ ، لا والله ، بل يحسدوننا على ديننا ووحدتنا وأخلاق نبينا، ويأتي من أمثالك من يدعو إلى التفاخر بالأنساب وبدعوى الجاهلية والتفرقة يدعون !! ، بأمثال هذا الخطاب (( وإن حسنت النوايا )) يفرح اليهود من حيث لا تدري ، أختي السائلة ( بحكمتك ) ستتجاوزين هذا الموقف ، بالحكمة وليس بكثرة المهاوشات !! ، فإن لم تجدي الحكمة وأشك أنها لن تجدي .... فليكن طرفا من أهلك وطرفا من أهلها .... أعانك الله ،،،،،،،،،،،
18 - لالالالالاخير في أبناء الزنا | مساءً 08:57:00 2009/04/25
قال تعالى:(هَمَّازٍ مَشَّاءٍ بِنَمِيمٍ.مَنَّاعٍ لِلْخَيْرِ مُعْتَدٍ أَثِيمٍ.عُتُلٍّ بَعْدَ ذَلِكَ زَنِيمٍ)، قال بعض المفسرين:-زَنِيم لَيْسَ يَعْرِف مَنْ أَبُوهُ بَغِيّ الْأُمّ ذُو حَسَب لَئِيم-..ومتى كان الخير في أبناء الزنا والعياذ بالله ، أما التفاخر المحمود في الأنساب لا حرج فيه كأن يقول مثلا عائلتنا أفضل من عائلتكم لأنها أنجبت شيوخ ومجاهدين فقد كانت الأوس والخزرج يتفاخرون بذل(قال أنس بن مالك رضي الله عنه :" افتخر الحيان الأوس والخزرج ، قالت الأوس : منا غسيل الملائكة حنظلة بن الراهب ومنا من اهتز له العرش سعد بن معاذ ومنا من حمته الدبر عاصم بن ثابت ومنا من أجيزت شهادته بشهادة رجلين خزيمة بن ثابت ، فقالت الخزرج : منا أربعة جمعوا القرآن على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم لم يجمعه غيرهم " زيد بن ثابت وأبي بن كعب ومعاذ بن جبل وأبو زيد . رضوان الله عليهم أجمعين.)وتفاخر محمد بن جعفرابن أبي طالب ومحمد بن أبي بكرالصديق، فقال كل منهما: أنا أكرم منك وأبي خير من أبيك! وكان ذلك عند علي ابن أبي طالب ، فلو كانت دعوى جاهلية لنهاهم علي رضي الله عنه .. ( هذا لا يعني بأنني متفق مع زوج السائلة نهائيا، فعلى الرجل أن يختار النسب قبل الزواج)، أمابالنسبة لأبو وصال فأقول اليهود والكفار هم أعداؤنا فإن أسلموا فيصبحوا إخواننا لهم ما لنا وعليهم ما علينا (لكل حادثة حديث) ، علينا ألا نخلط بين الأمور.
19 - جهاد مظهر | مساءً 10:47:00 2009/04/25
هكذا دأب العرب فهم قد اتفقوا على ألا يتفقوا! سائلة تسأل وتستشير ويتحول الموضوع إلى ساحة قتال وتراشق بالاتهامات والألفاظ التي لا تمت للدين بصلة ولو أن كل مشارك كان همه النصح للأخت السائلة (بالتي هي أحسن) لكان في ذلك كل الخير ولأثمر هذا النقاش عن فوائد جمة يستفيد منها الكثيرون كالأخت السائلة وغيرها أختي السائلة أذكرك بقول الله تعالى : " وزكريا إذ نادى ربه رب لا تذرني فردًا وأنت خير الوارثين* فاستجبنا له ووهبنا له يحيى وأصلحنا له زوجه إنهم كانو يسارعون في الخيرات ويدعوننا رغباً ورهباً وكانوا لنا خاشعين" فانظري أختي الكريمة إلى ثمرة الدعاء وكذلك ثمرة الصلاح والمسارعة في الخيرات والتي -وكما تبين الآية- لا يقتصر نفعها على صاحبها فقط بل تعم من حوله أيضاً وكم سمعنا من قصص عن زوجات كن سبباً في صلاح حال أزواجهن وذلك بصبرهن ودعائهن وصلاحهن أختي السائلة أنصحك بالبعد كل البعد عن التفكير بالطلاق في الوقت الحالي واجتهدي في الدعاء وفي الإحسان إلى زوجك وقد ذكرت أنه كان يعاملك بالحسنى ثم تغيرت معاملته وهذا يعني أن معدنه في الأصل طيب ولكن قد غطاه شيء من الغبار الذي ينتظرك كي تنفضيه عنه أكاد أجزم أن زوجك يتألم من سوء معاملته لك ولكنه ربما يجد صعوبة في التعبير عن ذلك فمهدي أنت له الطريق. النقطة الأخيرة: أتمنى من كل شاب مقبل على الزواج وقد ابتلاه الله وابتلى قبيلته بالتفاخر بحسبها أن يتأنى في اختياره ولا يختار إلا من يرى فيها الملاءمة من ناحية الحسب ثم الحسب ثم الحسب! وذلك حتى لا تتكرر مأساة هذه الزوجة وكذلك أوصي كل فتاة أن تتأنى في قبول كل من يتقدم لها وأن تختار من يكون لها كفؤاً من ناحية النسب حتى لا نسمع مجدداً في المستقبل أن أهل الزوجة قد أقاموا دعوى لطلاق ابنتهم في المحكمة وذلك بسبب عدم التكافؤ في الأنساب وتلك الأمور التي ما أنزل الله بها من سلطان!
20 - سوالف | مساءً 10:49:00 2009/04/25
شوفوا بنتي عندها حصبه وفي فترة اختباراتها بشغلي رفضوا اعطائي اجازه كي استطيع الاعتناء ببنتي فقدمت تظلم لمكتب الصحه .....كلللل هذا وانا لوحدي اسمعوا .... سوالف ماتت الله يرحمها ركزوا مع اي شي وانسوني عشان منفجرش اولا ردودي مش استفزازيه هذا كلام ينقال (لاتتزوج من مطلقه لانها بقايا طعام قد اكل منه غيرك)...والله يقول (وإن يتفرقا يغن كل من سعته) انا مصدقه ربي وبعدين كيف انا سبيت المطلقات واساسآ انا مطلقه ايش يارب سويت من ذنب لان هذه المره كانت المصايب كلها دفعه وحده فأكيد كان ذنبي كبير
21 - سوالف[من بيقوم هذه الليله] | مساءً 11:21:00 2009/04/25
شوفوا اللي ناوي يقوم الثلث الاخير لاينساني لان عن جد انا انهلكت لازم ابقى مع بنتي لان عندها حمى نتيجة الحصبه وبالشغل مشاكل عشان إجازات للأطباء ممنوعه واختكم سوالف عن جد محتاجه للدعاء لان انا انسان واحد فقط ولست 3نسخ مقدرش اشتغل واصرف ادويه للمرضى وبنتي مريضه وبشغلي كأن يوم من غيرسوالف مابيمر ضروري اكون موجوده برغم ان عددنا بالقسم 11 والخصم من الراتي مايصلحش لان لازم فواكه للطفله ومحتاجه كل ريال فلازم اذهب مكتب الصحه واقدم تظلم ضد المدير وانا شخص مش 3نسخ يلا حد يحل مشكلتي
22 - أختي سوالف | ًصباحا 12:36:00 2009/04/26
أسأل الله أن يفرج كربك و يشفي بنتك،،،، و بعدين لا تقولي لي نسيت دعاء الهم و الحزن؟ " اللهم إني عبدك ابن عبدك ابن أمتك ناصيتي بيدك.....إلخ الدعاء.. فإن الرسول صلى الله عليه و سلم أخبرنا ان الي بقول الدعاء هذا يذهب عنه همه و حزنه..... بشرينا إن شاء الله بالخير أختك أم عبد الرحمن (الي اسلمت من 20 سنة :])
23 - الأخوة أبو وصال و جهاد مظهر | ًصباحا 12:38:00 2009/04/26
تعليق ممتاز،،،، بارك الله فيكم
24 - قلت فأوجزت يا أبو وصال | ًصباحا 01:33:00 2009/04/26
كل هذه التعليقات التي لاتفيد السائلة إلا بما هو قليل سببها أول تعليق -عودوا إلى رشدكن- هداه الله كان مضمونه ما يسئ للمطلقات ونظرة قاصرة عن غشاء البكارة وقد مسحتها إدارة الموقع ومن يقرأ تعليق-مسكينة أيتها المرأة-يستغرب الرد إلا لوعرف ماكان مكتوبا.. والأخت سوالف فلما ضاقت واستحكمت حلقاتها فرجت وكنت أظنها لاتفرج... لاتقولي ذنبي وهمي كبير قولي ياهم عندي رب كبير أختك بصيص أمل سأدعو لك
25 - صاحب: (عودوا إلى رشدكن يا نساء العرب) | ًصباحا 07:27:00 2009/04/26
أولا أطلب من الأخت التي أسلمت من عشرين سنة بأن تسامحني ، وأسأل الله العظيم بأن ينفع بعلمها نساء الأمة ، ثم أريد أن أبين بأنني كما أشرت سابقا لا أقصد الموحدات الصالحات الشريفات ، أنا أقصد -هؤلاء- اللواتي صار عندهن الطلاق -موضة- والعياذ بالله فيطلقن بغير سبب شرعي ، فأردت أن أحذر السائلة من الطلاق وعواقبه وخاصة وأن السائلة يبدو من خلال قولها (ولا يريد أن يطلقني لأتزوج بغيره) بأنها تظن أنها قبل أن تحط حقائبها ببيت أهلها يطرق الخاطب الجديد الباب وكأننا في زمن عمر .. فأشفقت عليها وأردت أن أبين لها بأن تلك من وعود وأمنيات الشيطان اللعين (يَعِدُهُمْ وَيُمَنِّيهِمْ وَمَا يَعِدُهُمُ الشَّيْطَانُ إِلا غُرُورًا)، فالشيطان اللعين أسمى هدف له هو أن يفرق بينها وبين زوجها فلذلك يزين لها الطلاق ، وأنا متعاطف جدا مع السائلة وقد دعوت الله لها في سجودي بأن يؤلف الله بين قلبها وقلب زوجها، ولكنني لم أستخدم العاطفة فماذا ستستفيد إذا قلت مثلا -ياله من لئيم.. يا له من ظالم..) بل سأعين عليها الشيطان وأضيف الوقود للنار .. فلو قالت مثلا بأن زوجها ارتد عن دين الله ولا يصلي والعياذ بالله أو أنه يزني والعياذ بالله لكنت أول من ينصحها بالطلاق ، ولكن مشاكل الدنيا كلها هينة ولها حل مادام ليست هناك خيانة والعياذ بالله ، بل هي غمة و ستزول بإذن الله وتعود المياه إلى مجاريها،ورجحت مسألة السحر لما فهمت من كلام السائلة بأن زوجها تغير دونما سبب, فالدنيا دار البلاء ولسنا في الجنة ، فعلى النساء ألا يصدقوا الحياة الخيالية -حياةالمسلسلات والكليبات- التي أنفق عليها الملايين لتخرج في تلك الصورة المغرية .. كما لا يفوتني أن أقول للأخ جهاد مظهر بأن الحسب جد مهم (خياركم في الجاهلية خياركم في الإسلام إذا فقهوا) وقال عمر رضي الله عنه : "لأمنعن تزوج ذوات الأحساب إلا من الأكفاء" وأخيرا أنهي بهذه القصة يوم خيبر التي تبين أهمية الحسب وهي في صحيح البخاري (..قال : فأصبناها عنوة ، فجمع السبي ، فجاء دحية ، فقال : يا نبي الله ، أعطني جارية من السبي ، قال : اذهب فخذ جارية . فأخذ صفية بنت حيي ، فجاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : يا نبي الله ، أعطيت دحية صفية بنت حيي ، سيدة قريظة والنضير ، لا تصلح إلا لك ، قال : ادعوه بها . فجاء بها ، فلما نظر إليها النبي صلى الله عليه وسلم قال : خذ جارية من السبي غيرها . قال : فأعتقها النبي صلى الله عليه وسلم وتزوجها ..) وقد ذكر رسولنا صلى الله عليه وسلم بأن نسبها يعود إلى نبي الله هارون عليه السلام .. ونعم المرأة التي يجتمع فيها الحسب والدين .
26 - مصطفى | ًصباحا 11:25:00 2009/04/26
"ولا تزر وازرة وزر أخرى" ، أنا لا أدعو إلى الزنا ( عياذا بالله ) ، إنما هذا اللقيط مجهول النسب ماذنبه !؟ لماذا لا خير فيه !؟ هل كتب الله له الشقاوة لجرم لم يقترفه !؟ لا والله "وما أنا بظلام للعبيد" ، إذا قد يكون خيرا من قبيلة بأكملها صاحبة نسب وحسب وجاه بتقواه وحسن خلقه ودينه ، ثم بماذا يتفاخر من يتفاخر ؟ هل بالعلماء والدعاة والمصلحين والمجددين ؟ ، أم بالبداوة وقطع الطريق وطول الشارب وكثرة العنز !؟؟ ، لو كان التفاخر بالدين والعلم فلماذا تعتقدون أن أهل بخارى أقل حسبا من قبيلة كذا وكذا !؟ ، ومنهم البخاري والترمذي ومسلم ..... الخ ، لست بخاريا وإن كنت أتشرف بهم لكنني أريد إيضاح الصورة ، ختاما : يا فاطمة بنت محمد ، سليني من مالي ما شئت ، لا أغني عنك من الله شيئا"
27 - مختار السريحي | مساءً 10:29:00 2009/04/28
للمستشارة شكر وتقدير على ما أفادت واجادت .. وأسأل الله أن يفرج هم هذه الأخت الطالبة للاستشارة .. ولعل من المناسب هنا ذكر ضرورة التركيز على التكافؤ بين الزوجين في مرحلة البحث عن زوج ، ولا تأخذنا العاطفة ونذهب بعيداً عن الواقع وكيف تعامله مع مثل هذه القضايا .. صحيح الناس كلهم لآدم ولا فرق بين عربي وعجمي إلا بالتقوى لكن حدوث مثل هذه الحالة وتضييع مستقبل بنت أو شاب أو أسرة بأكملها على من يحسب ومن يتحمل مسؤوليته إلا التعامل بالعاطفة ... أسأل الله أن يرقق قلب زوج هذه الأخت عليها ويبعدنا عن الظلم والجور ...