الفهرس خزانة الاستشارات استشارات اجتماعية العلاقات الأسرية مشكلات أسرية

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

هل سيجدي الهجر؟

المجيب
التاريخ الاربعاء 28 شعبان 1430 الموافق 19 أغسطس 2009
السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...

حدثت مشكلة لأخت زوجتي، وهي أنها تزوجت بغير رضا والدها، وخرجت مع " زوجها الحالي" بدون إذن والدها، و خرج عليها كلام يمس عفتها على تزوجها ذلك الرجل...والمشكلة أن والدها رفضها رفضا كاملا خاصة عندما وصله الكلام عن عفتها، وغضب عليها ولم يقبل أي مصالحة من هذا الرجل أو أفراد عائلته، ورفض دخولها منزله أو منازل أخواتها التي إحداهن زوجتي "أي دخول بيتي" حتى توفاه الله منذ مدة، وبعد الوفاة قبلت الأم بنتها مع معارضة الإخوة الشديدة إلى درجة العراك.. سؤالي ما حكم الهجر في هذه الحالة؟ وماذا أفعل هل أستمر في عدم قبول هذه الأخت في بيتي وفاء لأبيها؟ أرشدوني مأجورين..

الجواب

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين .. نحمده سبحانه وتعالى ونشكره ونستهديه ونسترضيه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا.. والصلاة والسلام على الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم.. أما بعد..

مرحبا بك أخي الكريم..

حفظ الله بيوتنا من الشياطين، وطهرها من كل شقاق وخلاف، وجعلها عامرة بالملائكة والطاعة والنور، وملأها بالحب والألفة والمودة..

أخي الحبيب أحب أن نؤكد على أمور  معينة من الأهمية بمكان في سؤالنا هذا :- 

• اغفروا لها خطيئتها:- أخي الفاضل نعم أخطأت أخت زوجتك، وأوقعتكم في مشاكل طائلة، لكن لماذا لا تغفروا لها ما فعلت؟!.. فإذا كان الخالق -عز وجل- يغفر الذنوب ويستر العيوب وهو الإله.. فلماذا لا نغفر لمن أخطأ؟!.. ولماذا لا نعفوا؟!.. ولماذا لا نفتح صفحة جديدة معها؟!.. عفا الله عنا بعفونا عنها..

• لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق:- فما تعلمناه من مدرسة الحبيب صلى الله عليه وسلم أنه لا طاعة لمخلوق إلا في معروف وطاعة، أما المعصية فلا طاعة فيها.. فطاعة الوالدين وأولي الأمر وجوبها مرتبط بكونها طاعة لله.. أما لو خرجت عن كونها طاعة فلا طاعة لمخلوق في معصية الخالق..

• مفهوم لا بد من تصحيحه:- ليس من الوفاء الاستمرار على المعصية.. فالوفاء أخي في حسن المعاملة، وهو إما وفاء بالوعد، أو وفاء بعهد، أو وفاء بعقْد.. أما ما تقوله من استمرار على مقاطعة أخت زوجتك وفاء لأبيها فليس في هذا وفاء بل استمرار على ذنب والعياذ بالله..

• كن حمامة السلام:- أخي الكريم:- لماذا لا تكون أنت حمامة السلام في هذا البيت الذي مزقه خطأ أخت زوجتك؟!.. لتبدأ في الصلح بين أهل هذا البيت.. ولتجمع شمل الأسرة كما كانت قبل ما حدث.. قال تعالى في الصلح والإصلاح بين المتخاصمين:-  (فاتقوا الله وأصلحوا ذات بينكم) [الأنفال:1]. وقال صلى الله عليه وسلم:- "ألا أنبِّئكم بما هو أفضل من درجة الصوم والصّدقة والصّلاة؟ .. قالوا:- بلى يا رسول الله، قال:- إصلاحُ ذاتِ البين، فإنّ فسادَ ذاتِ البَين هي الحالقة، لا أقول:- تحلق الشعر، ولكن تحلق الدين ) رواه أحمد..

أما عن سؤالك أخي الكريم:- فكما قلنا إنه لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق.. فلتصل أخت زوجتك، ولتجعل أولادك يزورون خالتهم، ولا وزر في ذلك إن شاء الكريم فهو الكريم الذي لا يرضيه إلا الكرم، ولا وفاء في قطيعتها، بل الوفاء في زيارتها وصلتها.. بل اعمل على إصلاح ما فسد وصل ما قطع.. وادع أخواتها لزيارة أختهم، وأصلح ما فسد بينهم، واعمل جهد وسعك على جمع شمل الأسرة كلها؛ تؤجر على فعلتك هذه..

ولتكن كريماً كرماً منك لا وجوب عليك، ولتخرج كفارة الوقوع في الحلف عن والد زوجتك، إما عتق رقبة، أو إطعام عشرة مساكين، أو كسوتهم.. ومن لم يستطع إحدى هذه الخصال الثلاث فإنه ينتقل إلى الصوم، فالكفارة بالصوم لا تكون إلا بعجز عن إحدى هذه الخصال الثلاث..

أعانك الله على كل خير.. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - إبراهيم | مساءً 09:00:00 2009/08/19
وهل الكلام على عفتها حقيقي ، اتقوا الله ولا تقذفوها ، وإذا جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا ، ثم إنها الآن متزوجة وعفا الله عما سلف ، ولكن السؤال : هل تزوجت بدون ولي ؟؟ أم زوجها القاضي ؟؟ أم هي تبع مذهب يجيز الزواج دون ولي ؟؟؟
2 - ق م م م | ًصباحا 12:20:00 2009/08/20
أضم صوتي إلى صوت الأخ إبراهيم، من قذفها يطالب بالبينة: أربعة شهود، وإلا فالحد ثمانون جلدة ويفسق ولا تقبل شهادته. مع التحية.
3 - سوالف | مساءً 01:04:00 2009/08/20
غلطانه والغلط كبير ... ومابتحسين بقيمة غلطك الا لوتزوج عليك وهذه سهله اسمها شرع الله وسواه ...بس لو راح وصاحب وحده بنت حرام وارتكب معصية الزنى... تتركينه لمن وليش ؟؟؟ قلتي مايفهمني واقولك... قطرة الماء مع الزمن تبقي أثر في الحجر... معقوله حجر صخر وقطرة ماء تسويله أثر وانتي اللي ربك قال عنك ان كيديك عظيم... وين كيد النساء هاه انتي تدخلين انترنت في اشياء جدآ مفيده فيه للمتزوجات والمقبلات على الزواج ياماما والله الرجل طفل محتاج لحظن يدفيه .... بس حسسيه بالأمان بيكون تحت رجولك خدام لك
4 - سوالف | مساءً 01:16:00 2009/08/20
والله العلي العظيم هذا رد للإستشاره حقت {عندما يكون الحب من طرف واحد }
5 - عبدالله | مساءً 02:59:00 2009/08/20
هل يصح هذا الزواج إذ أنه بغير إذن الولي؟ أعتقد أن هذا سؤال مهم، وما بعده يحل بالتفاهم القائم على الرجوع إلى الكتاب والسنة