الفهرس خزانة الاستشارات استشارات دعوية وإيمانية أساليب الدعوة الصحيحة دعوة الأخوة والأخوات

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

أعينوني على أسرتي

المجيب
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
التاريخ الاربعاء 17 جمادى الآخرة 1430 الموافق 10 يونيو 2009
السؤال

أسرتي بعيدة عن الدِّين، وقد امتد هذا البعد ليشمل الأبناء والأحفاد، أما أنا فأختلف عنهم تمامًا، والحمد لله على أن هداني إلى الطريق المستقيم...

أريد أن أبث في هذه الأسرة حب الله وطاعته.. أرشدوني ماذا أفعل؟

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

الأخ السائل، أسأل الله أن يتولاك برعايته وأن يهديك ويهدي بك، ويجعلك من الدعاة إلى سبيله على بصيرة.

لاشك أن المسلم المتبع للنبي -صلى الله عليه وسلم– من واجبه الإحساس بمسؤوليته في الدعوة إلى الحق والصبر على ما يصيبه، قال تعالى "قل هذه سبيلي أدعو إلى الله على بصيرة أنا ومن اتبعني".

وقال سبحانه "وَالْعَصْرِ إِنَّ الْإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ".

وقبل البدء في تحديد خطوات عملية لدعوة أسرتك التي تصفها بالبعد عن الدين، تأمل في حال نفسك ما الذي جعلك تختلف عنهم، وتهتدي بعد فضل الله؟  هو صحبة صالحة؟ أم قراءة وسماع للعلم أثر فيك؛ فتسعى أن يتحقق لأفراد أسرتك ما تحقق لك.

وحاول أن تتعرف على أسباب هذا البعد عن الدين في الأسرة الذي أساسه الأبوان الأم والأب، فهل سبب البعد هو الجهل بالدين؟

أم سبب آخر مثل وجود فكر منحرف تجاه الدين؟

فإذا عرفت ذلك بدأت بالطريقة المناسبة، فإن كان الجهل بالدين عموما مع التسليم بوجود الله وأهمية الدين للإنسان فحينئذ تبدأ معهم ببيان الغاية من خلق الإنسان، وأنه لم يخلق سدى، ووجوب قيام المسلم بما خلقه الله لأجله، والتذكير بالموت والحساب، واستثمار الحوادث المؤثرة كموت أحد المعارف، أو حدوث بعض الكوارث للتذكير وتحضر لهم الأشرطة المناسبة لبعض المشايخ وطلبة العلم  عندكم التي تتحدث عن الغاية من خلق الإنسان، وأهمية الدين للإنسان، وثمرات العبادة والتقوى ونحو ذلك.

والكتب والأشرطة التي تتناول آيات الله في الكون والآفاق وخلق الإنسان، فتسمع أنت تلك الأشرطة، وتقرأ في تلك الكتب، وتنقل لهم ما علمته من الحق والهدى.

وإن كنت تتعامل مع الإنترنت فهناك صفحة في موقع  (صيد الفوائد) خاصة بدعوة الأسرة، وتتضمن عددا من الكتيبات النافعة بإمكانك تحميلها مجانا، والإفادة منها.. رابط الصفحة:http://www.saaid.net/afkar/as.htm : ومن موضوعات الصفحة:

أفكار دعوية للأسرة.

أفكار في المنزل.

أربعون نصيحة لإصلاح البيوت.

  100 فكرة لتربية الأسرة.

مشروع الأسرة السعيدة - الوصايا العشر.

وسائل وأفكار للدعوة في المنزل.

أفكار دعوية للأبناء بالحاسب الآلي.

البديل عن مشاهدة التلفاز.

صندوق دعوي في البيت.

فتح آفاق للعمل الجاد.. أفكار: المنزل والعائلة.

حتى نعمر بيوتنا بالإيمان.

أكثر من 30 أسلوبا لتربية الأسرة في رمضان.

وإن كنت عاجزا عن كل ذلك فيمكنك البحث عن بعض الدعاة من جماعة التبليغ، واستزارتهم في المنزل لقدرتهم في جلب الناس إلى التدين والصلاح، فإذا اهتدى والداك أو بعض أفراد أسرتك على يديهم فحبب غليهم العلم وتلقيه عن طريق مجالس العلم عند من عرف بالمنهج الصحيح في فهم الدين والعمل به من الدعاة.

ولا تنس الدعاء الصادق لهم بالهداية والصلاح والتوفيق. وأن تصبر على الوالدين وتعاملهم المعاملة الحسنة حتى وإن دعواك للكفر والشرك فاصبر، وأحسن إليهما، وادعهما بكل الأساليب التي تراها مناسبة. والإحسان إلى الوالدين وأفراد الأسرة سبب -بإذن الله- لقبول ما تدعو إليه.

إن كنت مهتديا منذ فترة قريبة فحاول الازدياد من العلم بالدين عبر المصادر الممكنة المأمونة لتستطيع الدعوة لأسرتك على بصيرة.

وفقك الله في مسعاك وسددك وهداك.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - هل تظن أن الناس لا تعرف الحق؟؟ | مساءً 04:27:00 2009/06/10
أُنجُ بنفسك والتحق بإخوانك المجاهدين
2 - الإعصار | مساءً 07:00:00 2009/06/10
بل والله يجب أن يتقرب إليهم ويخدمهم ويتودد إليهم ويظهر أجمل الأخلاق في معاملته معهم حتى يمكّن من حبهم له ثم يدعوهم إلى الله بالحكمة والموعظة الحسنة ويجادلهم بالتي هي أحسن، فإذا ما فعل هذا قبلوا منه، أما إذا تركهم لينجو بنفسه فوالله ما أراه إلا أنه نفرهم من دين الله عز وجل لأنه سيكون مضرب المثل لمن التزم بشرع الله في أسرته ومجتمعه وسيكون التواصي بين الآباء في مجتمعه: (انتبه على أولادكم لا يطلع زي فلان) والإسلام لم يأمر أحد بترك أهله إذا أعرضوا عن الحق وينجو بنفسه بل الإسلام يأمرنا أن ننجوا بأنفسنا وأهلينا كما قال الله تعالى: (يا أيها الذين آمنوا قوا أنفسكم وأهليكم نارا وقودها الناس والحجارة عليها ملائكة غلاظ شداد لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون)
3 - عزيرة القوم | مساءً 07:41:00 2009/06/10
احذر ان يقودك تدينك الى الانخداع بالجماعات الارهابيه التي تدعي الجهاد وتفجر بالمسلمين وجاهد في اهلك فجهادهم اعظم من ديار الفتنه
4 - الْمُنَافِقُونَ وَالْمُنَافِقَاتُ | ًصباحا 09:36:00 2009/06/11
الْمُنَافِقُونَ وَالْمُنَافِقَاتُ بَعْضُهُمْ مِنْ بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمُنْكَرِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمَعْرُوفِ وَيَقْبِضُونَ أَيْدِيَهُمْ نَسُوا اللَّهَ فَنَسِيَهُمْ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ هُمُ الْفَاسِقُونَ
5 - صخر ما يتحطم | ًصباحا 09:47:00 2009/06/11
كثر من يرتدون عباءة الدين وهم ليسوا سوى ارهابيون يقتلون الابرياء بدعوى واهمه مريضه هي الجهاد والجهاد منه براء
6 - إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ | ًصباحا 09:54:00 2009/06/11
وَلِيَعْلَمَ الَّذِينَ نَافَقُوا وَقِيلَ لَهُمْ تَعَالَوْا قَاتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَوِ ادْفَعُوا قَالُوا لَوْ نَعْلَمُ قِتَالا لاتَّبَعْنَاكُمْ هُمْ لِلْكُفْرِ يَوْمَئِذٍ أَقْرَبُ مِنْهُمْ لِلإِيمَانِ يَقُولُونَ بِأَفْوَاهِهِمْ مَا لَيْسَ فِي قُلُوبِهِمْ وَاللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا يَكْتُمُونَ
7 - دين الله غني عن نُصرةِ الجبناء | مساءً 12:02:00 2009/06/11
لَوْ خَرَجُوا فِيكُمْ مَا زَادُوكُمْ إِلا خَبَالا وَلأَوْضَعُوا خِلالَكُمْ يَبْغُونَكُمُ الْفِتْنَةَ وَفِيكُمْ سَمَّاعُونَ لَهُمْ وَاللَّهُ عَلِيمٌ بِالظَّالِمِينَ
8 - الزم وظيفة الانبياء | مساءً 06:23:00 2009/06/11
نشاءت في أسرة ملتزمه ولكن لايخلو الامر من بعض المخالفات وكان التلفاز والافلام والمسلسلات هي البرامج المفضله لابنائها ولبناتها وكانوا متعلقين بها جدا على رغم من صلاحهم وادبهم بل انهم والله يسهرون عليها بالصيف ويصلون بعدها القيام!! لكونها المتنفس في اوقات الفراغ ولا بديل -فلما تركها احدهم شذ عن الجماعه واعتزلهم ولكن لاخير في هدى لايصل الاقربين فبداء بهم واحد فواحد وبداء بمشاركتهم الجلسات حتى تبداء تلك البرامج فيعتزلهم فيشق عليهم فراقه وقد انسوا على السهر معه والحديث فبداؤ يحترمون وجوده فلا يضعونها حتى يفارقهم وفتره فتره لم ينفع هذا الاسلوب لابد من بديل فادخل القنوات الممتعه والتي لا مخالفه بها ولاتحريم وعودهم على رؤيه بعض مابها ليشدهم اليها وهكذا بداءت تلك البرامج تشاركهم جلساتهم وتنافس البرامج التي بها مخالفه -فلما حاول الغائها (البرامج التي بها مخالفات )عارضه الجميع بل خاصمه الصغير منهم وعاتبه وغضب عليه واتعبه رفضهم و فصبر وجاهد وحاول الغائها من غرفه المعيشه وقصرها على الملحق الخارجي فشق عليهم الخروج عند كل برنامج للمتابعه وهكذا بداؤ قليلا قليلا يتركونها وينسون مواعيد تلك البرامج ويتابعون البرامج التي بغرفه المعيشه حتى تعودوا عليها واعتادوها وتركوها تلك البرامج واعتزل افراد ذلك البيت تلك المخالفه وغيروا ما يتابعون بفضل الله وصبر احدهم وتحمله لما يضايقه وبالاسلوب الامثل لتغيير والصبر والمجاهده حتى يوفق الله الداعي لاقامة امره وتطبيق شرعه واعانة عباده على لزوم الامر ومفارقت المنكر -هذه وظيفه الانبياء فالزمها وتحمل ما تتعرض له واصبر على التنفير والسخريه والمعارضه وباذن الله ان ابتغيت حقا هدايتهم واخلصت نيتك سيوفقك الله-هذه تجربه شهدتها والله فلا تياس من الجهاد بهم وستفلح
9 - ابن الاسلام | ًصباحا 05:10:00 2009/06/12
الى الأخ صاحب المشكلة أسأل الله ان يهدي اهلك واهلي وجميع المسلمين الخطأ الفادح في التشدد بالمور وبدون علم فقد قال صل الله عليه وسلم بشروا ولا تنفروا وكما يقال خاطب الناس على قدر عقولهم فانظر كيف تستطيع ان تميلهم الى طريق الصلاح فافعل أحد الأخوة قال سألني هل يجوز ان اذكر الله بترنيمة كما يسمونها اناشيد فقلت له وما المانع بينما سأل شيخ عظيم اللحية فقال له لا سبحان الله والنبي صل الله عليه وسلم يقول من لم يحسن صوته في القرآن فليس منا او كما قال فيا اخي انظر الى نقطة ضعفهم من اين تستطيع ان تأتيهم وتعيدهم للطريق الصحيح فأفعل والله ولي التوفيق وهذا ايضا جهاد وليس الجهاد فقط في ساحات الوغى اسال الله ان ينصر اخواننا في كلم مكان وخاصة الذين تقتلهم حكوماتهم ارضاء للغرب وفهمكم كفاية
10 - هل الحل الفرار | مساءً 10:15:00 2009/06/12
إن عادة الجبناء في مقارعة المشاكل والوقوف أما أمام المدلهمات، هي الهروب منها بأي وسيلة من الوسائل، ثم بعد الهرب يسمى الهروب تغير اسمه، فيسمونه دعوة، أو جهاد، أو تجارة، يزخرفونها بأي شي، مع العلم أن الشرع لا ينظر إلا إلى النيات، فالذهاب للجهاد مثلا هروبا من مسؤولية دعوة الأهل والأبناء، لا يسمى جهادا لأن النية هي الهروب لا الجهاد، وقل في ذلك إن شئت من يريد الانتحار فلم يجد سبيلا للك إلا كما يدعي الجهاد، إن الجهاد الحقيقي هو أن يخرج لا يريد إلا اعلاء كلمة الله، هذا هو الجهاد، لا الهروب من المجهول أو الخوف من المستقبل، وكذلك الخوف من الفشل، حفظ الله الجميع من كل سوء وشر
11 - دين الله غني عن نُصرةِ الجبناء | مساءً 01:52:00 2009/06/13
دعْك من الدندنة.. دين الله لا ينصره المُرْجفون والمخذلون والمنافقون .. إنما ينصره صدقوا ما عاهدوا الله عليه.. رجال هِممُهم كالجبال الشامخات..
12 - متابع | مساءً 05:52:00 2009/06/13
أخي المعلق : نظراً لتجاوزك ضوابط نشر التعليقات فقد اضطررنا إلى حذف تعليقك ونرجوا الالتزام بموضوع الاستشارة
13 - إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ | مساءً 07:31:00 2009/06/13
أجيب ***.. بالحق قول الحق جل وعلا:" لَيْسَ عَلَى الضُّعَفَاءِ وَلا عَلَى الْمَرْضَى وَلا عَلَى الَّذِينَ لا يَجِدُونَ مَا يُنْفِقُونَ حَرَجٌ إِذَا نَصَحُوا لِلَّهِ وَرَسُولِهِ مَا عَلَى الْمُحْسِنِينَ مِنْ سَبِيلٍ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ (91) وَلا عَلَى الَّذِينَ إِذَا مَا أَتَوْكَ لِتَحْمِلَهُمْ قُلْتَ لا أَجِدُ مَا أَحْمِلُكُمْ عَلَيْهِ تَوَلَّوْا وَأَعْيُنُهُمْ تَفِيضُ مِنَ الدَّمْعِ حَزَنًا أَلا يَجِدُوا مَا يُنْفِقُونَ (92) إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَسْتَأْذِنُونَكَ وَهُمْ أَغْنِيَاءُ رَضُوا بِأَنْ يَكُونُوا مَعَ الْخَوَالِفِ وَطَبَعَ اللَّهُ عَلَى قُلُوبِهِمْ فَهُمْ لا يَعْلَمُونَ (93) "
14 - إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ | مساءً 07:43:00 2009/06/13
إِذَا جَاءَكَ الْمُنَافِقُونَ قَالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّهِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَسُولُهُ وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ
15 - إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ | ًصباحا 01:41:00 2009/06/14
سأعيد لك الجواب مرة ثانية أيها *** ج/ إِذَا جَاءَكَ الْمُنَافِقُونَ قَالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّهِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَسُولُهُ وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ
16 - الإعصار | ًصباحا 08:52:00 2009/06/14
يا صاحب السؤال ما أوضح سؤالك، ولا تنتظر جوابا من صاحبك
17 - الإعصار | ًصباحا 11:56:00 2009/06/14
أصبت في الإجابة: كما قال الأعرابي: نعم أقوم الليل فأبول ثم أنام، أنت مثله تقول: نعم هو جهاد ينتحر فيه اليائس ثم ينام النومة الكبرى.
18 - إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ | مساءً 10:42:00 2009/06/14
قال الله تعالى:"إِذَا جَاءَكَ الْمُنَافِقُونَ قَالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّهِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَسُولُهُ وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ " وقال صلى الله عليه وسلم: 'صفات المنافق ثلاث إذا حدَّثَ كَذَب..'
19 - الإعصار | مساءً 01:29:00 2009/06/15
كالعادة إذا لم يعرف جوابا، رفع آيات من كتاب الله إعلانا لاستسلامه وانسحابه ... مع التحية
20 - إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ | ًصباحا 01:51:00 2009/06/16
إِذَا جَاءَكَ الْمُنَافِقُونَ قَالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّهِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَسُولُهُ وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ