الفهرس خزانة الاستشارات استشارات اجتماعية العلاقات الزوجية المشكلات الزوجية ضعف الوازع الديني

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

أشك في شذوذ زوجي!

المجيب
التاريخ الاربعاء 23 ذو القعدة 1430 الموافق 11 نوفمبر 2009
السؤال

أنا متزوجة منذ تسعة أشهر أحب زوجي كثيرًا، ولكني اكتشفت أنه يتكلم عبر الماسنجر مع رجال، وكلامهم عن الجنس، وأنا في شك أن زوجي يحب الرجال، علمًا أنني لم أواجهه إلى الآن بهذا الموضوع.. أرشدوني ماذا أفعل؟

الجواب

أختي الكريمة، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،  إن رسالتك جعلتني أتوقف قليلا للتفكر في سرعة انتشار آفة الشذوذ الجنسي في المجتمعات الإسلامية، والتي لم نكن نسمع بها من قبل إلا فيما ندر. وهذا الأمر إن دل على شيء فإنه يدل على البعد عن الدين، والجهل بالأحكام الشرعية التي تحرم هذا الفعل وتجعله من الفواحش،  كما في قوله تعالى متحدثا عن قوم لوط: "وَلُوطاً إِذ قَالَ لـِقَومِهِ أ تَأتُونَ الفَاحِشَةَ مَا سَبَقَكُم بِهَا مِن أَحَدٍ مِّنَ العَالَمِينَ إِنَّكُم لِتَأتُونَ الرِّجَالَ شَهوَةً مِّن دُونِ النِّسَاءِ بَل أَنتُم قَومٌ مُّسرِفُونَ" [الأعراف:80-81].

أعود لمشكلتك لأخبرك بأنك أخطأت في تتبعك لمكالمات زوجك على الماسنجر، لأن ما فعلته هو  نوع من أنواع التجسس المنهي عنه في الإسلام. لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إياكم والظن؛ فإن الظن أكذب الحديث، ولا تجسسوا ولا تنافسوا ولا تدابروا، ولا تحاسدوا، ولا تباغضوا، وكونوا عباد الله إخوانا".      

لقد كان من نتيجة هذا التجسس أن اكتشفت بأن زوجك يحادث الرجال في مواضيع جنسية، مما جعلك تشكين في إمكانية أن يكون زوجك يحب الرجال. لذلك التجأت إلينا في طلب المساعدة. بناء عليه أنا أنصحك بما يلي:

1- التيقن من صحة شكوكك بالدلائل مثل الصور أو الرسائل والكلام الواضح الذي لا يحتمل التأويل. وذلك قبل القيام بأية خطوة أو إجراء، خاصة إنك قلت انك تشكين في كون زوجك يحب الرجال، معنى هذا أنك غير متأكدة. وكلام زوجك مع الرجال في أمور جنسية، قد لا يحتمل هذا التأويل، إذ قد يكون زوجك يتحدث مع امرأة ولكنها تنتحل اسم رجل، أو قد يكون حديثه الجنسي مع الرجال يتعلق بالنساء وليس بالرجال...

2- المواجهة الصريحة مع زوجك، مع الانتباه أن هذه المواجهة سيف ذو حدين، فقد تكون وسيلة لتبديد الشكوك، بعد اعتراف زوجك بأفعاله. كما أنها قد تقف في وجه كل إمكانية للصلح بينكما بعد افتضاح أمر زوجك.. لذلك يجب أن تكون هذه المواجهة بعد أن تكوني واثقة من معلوماتك، وبعد أن تكوني قد حسمت أمرك في تقبل الانفصال عن زوجك في حال اعترافه بهذا الفعل.

3- الطلب من زوجك أن يتوب إلى الله عز وجل، وأن يعمل جاهدا لتلقي العلاج عند الطبيب المختص، على أن يعدك باتباع تعليمات الطبيب خطوة بخطوة. فقد يكون هذا الأمر مفيدا خاصة إذا كانت ميوله الشاذة غير مترسخة، أو إذا كان مزدوج الميول ، أي أنه يحب النساء والذكور على حد سواء.. أو يكون قد فعل ما فعل نتيجة هفوة أو خطأ وقع فيه من غير إصرار أو تصميم.

4- طلب الطلاق أو الخلع، في حال إصرار زوجك على المعصية ورفض العلاج. لكون ما يفعله زوجك هو من المسوغات الشرعية لفسخ النكاح. فجريمة اللواط من كبائر الذنوب، التي لا ينبغي السكوت عنها وإيجاد الأعذار والمبررات لها.. وأذكرك أن بعض الفقهاء جعلوا حد هذه الجريمة هو القتل، لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من وجدتموه يعمل عمل قوم لوط فاقتلوا الفاعل والمفعول به) رواه أحمد.

أخيرا أختي الكريمة، لا تحزني إن فقدت هذا الزوج الذي تحبينه كما قلت، فأنت ما زلت في بداية زواجك، وإذا رضيت بالاستمرار في هذا الزواج مع يقينك بشذوذ زوجك، تكوني بذلك قد دمرت حياتك وحياة أولادك في المستقبل. أما إذا تركته، وكان هذا الترك لله عز وجل فسيعوضك الله خيرا منه.. وفقك الله..

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - مؤمنة صلوا على رسول الله | مساءً 04:21:00 2009/11/11
اختى فيه بعض الرجال والعياذ بالله تحب ان تتسلى مع من تعر ف ومن لا تعرف على النت يمكن زوجك صادف فى كلامه على النت الرجال الشذوذ وحب ان يتكلم معهم لكى يضحك فقط وهذا بالطبع خطا وسلوك غير سليم و فعلا ممكن يكون كلامة مع امراة ويتفق معها انة يتحدث اليها على انها رجل عشان لما تدخلى عليه فجاة يقول لكى انى اتحدث مع رجل وليست امراة وعلى العموم نصيحتى لكى ان تقولى له ببراءة ان هناك مشكلة حدثت لواحدة هو مايعرفهاش شخصية وهمية انها وجدت زوجها يكلم الرجال الشواذ على النت وانها فضحتة عند اهلة واهلها وتطلب منه الطلاق وانها عندها حق واى امراة مكانها حتعمل كده حاول تخوفية وذكريه بالله وانك مستنفرة افعال مثل هؤلاء الرجال واجعليه يحل معك المشكلة وجوابة حيدل على نيته واذكرك تقولى عن ناس لا يعرفها زوجك نهائيا مثلا صديقة لاختك وهمية
2 - خطــــــــــــــــأ | مساءً 06:53:00 2009/11/11
أختي العزيزة قد أخطأتي عندما تجسستي على شريك عمـرك. كما تقولون أنتي تحبينه كثيــراً وهذا الحـب لا يأتي من طرف واحد غالبـاً- وقد يأتي- ولكــن هذا يعطي إنطباعاً أنا حياتكم الزوجيــة طبيعيــة ومستمرة. فكيــف لكي أن تحكمي على زوجــك بهذه السرعـة أنه شاذ !! وليكن في علمكـ أن الشذوذ ليــس بالأمر الهيــن فكون زوجك شاذاً لمــا أحببتيه ولمــا أمكنك حتى من المكوث معــه وهو سيبادلك نفس الشعور بأنك دخيلة في حيــاته يحـاول التخلص منها بأي طريقة . ولكــن على العكس هو ليس كذلك بـل هو يحبك ويتمنى لك الخيــر. مسـألة أني رأيت محادثته وهو يتحدث بأمور جنسيــة فجميـــع الشباب - إلا من رحم الله- يتحدثون في الأمور الجنسية بكثـرة ولكن يخفون هذا الأمر بينهم. فثقافة الجنس أصبحة منتشرة بفعل الإعلام فليس هنـاك حياء - في هذا الزمن - من التحدث في أدق تفاصيل الجنس بين الرجـال. فهذا ليس دليل أبداً أن يكون زوجك شاذ وأنا من رأيي أن تتركي هذا الأمر ولا تبحثي وتنبثي خلفه. ولا تجعلي حياتك جحيمــاً أنت صنعتيــه بشكك وظنك. فلــن يخسر إلا أنتي. إسمعي نصيحتي يا أختي والله إن كـان زوجك شاذاً لرأيت ذلك واضحــاً جلياً في شخصيته وكلامه وأفعاله في ملبسه و إهتماماته.فإطردي الشيطــان من حيــاتك وإلجئي إلى الله في كل شؤونك وإنظري كيف يفتــح الله عليــك. أســأل الله أن يجعل زوجك صـالحـاً طائعاً لربه إن أحبك أكرمك وإن كرهــك لم يظلمك.
3 - لا تتسرعى | مساءً 07:18:00 2009/11/11
ان بعض الظن اثم هناك بعض الرجال يحبوا ان يتحدثوا مع بعض الرجال عن النساء او حتى عن علاقاتهم الخاصه بزوجاتهم وهذة ايضا افه لا يمكننا ان نتهمة بالشذوذ الجنسى ونحن لسنا على بينه
4 - ابو انس | ًصباحا 07:22:00 2009/11/12
المواجهه خطا فالرجل لديه انفه ان يتقبل تلك المواجهه بل تهتز شخصيته فأنا ارى التاكد والتثبت من الامر فإن كانت الامر مجرد تسليه وليس لديه شذوذ وإنما هي شهوه فقط ولديه اتزان في بقيه حياته بعيد عن المسكرات والمخدرات محافظ على الصلواتارى انا الأخت تراجع نفسها ربما تكون هي بعيه عن زوجها لم تملأ حياته عاطفيا فالرجل يحتاج للكلمات الرومانسيه التي غن لم يسمعها من زوجته بحثعنها بطريق اخر إما بالزواج عليها او بالعلاقات المحرمه اذا كان ضعيف الإيمان. اخواني لاتحكمو على المشكله فقط من طرف واحد فربما يكون هناك اسرار بالمشكله ؟؟؟؟؟؟
5 - خادم الاسلام | ًصباحا 08:15:00 2009/11/12
أرى اختي ان تنصحيه نصيحة محب لا نصيحة للف يده في الغد فكلما احتك حجر بعود قلت انت كنت كذا وكذا فلامر خطير اما وقت النصيحة فانت ادرى بزوجكي متى يكون لينا لكي ويسمع منكك والله أسال ان يهديني ويهديه الى صراطه المستقيم
6 - عبدالرحمن | ًصباحا 08:57:00 2009/11/12
عجب عجاب لو ترى عيناك .. تطلب النصيحة في حق زوجها .. وهي أولى بالنصيحة . .أجابتك أختنا الفاضلة بمافيه الكفاية .. لكن هناك تعليق بسيط على نقطة المواجهة .. حيث أن المرأة الطرف الأضعف في هذه المواجهة .. وهي الخاسر الأكبر في هذه المواجهة .. فلم المواجهة ؟؟ ثانيا: عند معالجتنا للمشاكل الأسرية نرتكب خطأ فادحاً ألا وهو : أننا نستمع لطرف واحد دون الآخر دون أن نلم بجوانب المشكلة كلها فأنا أرى أن هذه المشكلة ينقصها طرف آخر لنستمع إليه ونرى مبرراته وحججه ثم نتخذ القرار لاأن نخمن قرارات قد تكون في النهاية خاطئة ولايوجد أساس من الصحة في كل ماذكر على افتراض أن كله صحيح وأن هذه مشكلة واقعة بالفعل .. شكرا لكم .
7 - امل | مساءً 10:57:00 2009/11/13
يا كل مسلم ومسلمة ادعوا لاختكم فى الاسلام ان يرزقنى ربى الكريم بالذرية الصالحة
8 - علي | ًصباحا 02:55:00 2009/11/14
اتحفظ على الاستشارة , وأعتقد من ضرورة وجود طرف رجالي في المشاورة يفهم نفسيات الرجال ,, وواقع احاديثهم ومجالسهم .. التهمة كبيرة , والتحقق منها ضعيف جدا ,, وهدم البيت سهل جدا في الاستشارة
9 - مدمنة السهر | ًصباحا 07:41:00 2010/06/30
سبحان الله لو المرأة هي من أخطأت لكانت الردود أسوء بكثير ..لكن من أخطأ هنا هو رجل وكل الردود تدافع عن عملته المشينة هذا الرجل مخطأ في كل ما فعل لا كان يضحك مع صحابه ولا شي حتى لو كان يحكي مع امرأة ايضا هذه خيانة يا رجال قولو الحق ولو كان مرا لماذا تدافعون عنه وتبرروا ما فعله؟؟ هل دفع لكم شيئا؟؟ هل رفع لكم من اجوركم ؟؟ سبحان الله هذا زمن العجائب ..ياسيدتي من حقك تتجسسي على زوجك مادام تحبيه واصلا هذا لا يسمى تجسس ولو تأكدتي انه شاااااااذ فاتركيه لعنه الله هذا مريض ولازم يتعالج
10 - طالب نصح | مساءً 02:18:00 2010/08/31
بصراحه كثير من الشباب يتكلمون ع بعض جنس عادي جدآ بين الشباب من باب الضحك وفيه بعضهم يتفنن فيها ولكن في الحقيقة يشمئزون منها كثير من اخوياي نفس الطريقة هذي كلامهم معي في المسن بس أعرفهم شخصيآ ما يحبون الحركات هذي ابد بس من باب المؤنة الزايدة أرجو لا تستعجلي
11 - عبد العزيز | ًصباحا 04:04:00 2010/09/23
المفروض ان يكون الراجل فاعل والسيدة مفعول بها واى كلام ثانى غلط وبعدين تسعين فى الميه من الرجال مايحبون الشذوذ بس لازم يفهم انا الكلام هذا حرام