الفهرس خزانة الاستشارات استشارات دعوية وإيمانية قضايا إيمانية التوبة

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

قصة توبة مالك بن دينار

المجيب
التاريخ السبت 21 ربيع الأول 1434 الموافق 02 فبراير 2013
السؤال

قرأت كثيرًا عن توبة مالك بن دينار، واختلفت الأقوال عنه في كثير من المنتديات، أتمنى أن يفيدني هذا الموقع -لثقتي به- بموجز عن مالك بن دينار، وعن توبته، وعن حلمه، وأيضا أريد موجزًا عن الفضيل بن عياض؛ وذلك لتصحيح ما هو موجود في كثير من المنتديات.. وجزاكم الله خيرًا..

الجواب

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله محمد -صلى الله عليه وسلم- ثم أما بعد:

أخي السائل الكريم:

أحمد الله تعالى إليك أن أكرمك بالفهم ودقة البحث والسؤال عن مصادر المعلومات، فأمتدح ذلك لك وبارك الله فيك، وأصل بك إلى ما تريد عن طريق عناصر عدة، ستصل من خلالها رسالتنا إليك:

أولاً: نحب أن نشكرك على ثقتك الغالية بموقعنا الكريم، سائلة المولى سبحانه أن يزيدنا وإياك علمًا نافعًا وقلبًا خاشعًا ولسانًا ذاكرًا وعقلا واعيًا.

ثانياً: إن الإنترنت كوسيلة حديثة استجدت مع عصرنا الحاضر، هي نعمة من نعم الله علينا إذا تم استخدامها بطريقة سليمة مفيدة، وتكون نقمة بما نراه ينتشر عليها من معلومات مزيفة، وقصص ملفقة وضعيفة يتناولها الناس على الشبكة العنكبوتية، ويلزم المسلم العاقل أن يُرَاجِع كل ما يقرأ، ولينتفع منها بالصالح تاركا ما فسد منها.

ثالثاً: دورك أيها المسلم أن تنصح في المكان الذي يلزمك فيه النصح والإرشاد، فإن وجدت ثمرة من نصيحتك فلا تبخل بها على غيرك، وللنصيحة ضوابط وشروط من أهمها أن تكون بالحكمة، وهي وضع الشيء المناسب في الموضع المناسب زمانا ومكانا وأشخاصاً.

رابعاً: من بين الموضوع والضعيف الذي انتشر في باب التوبة على الإنترنت وفي كتب كثيرة أيضاً قصة توبة مالك بن دينار والفضيل بن عياض، وكلاهما بما ورد قصص واهية لا أصل لها ولا سند بما سأذكره لك.

خامساً: لتعلم أخي السائل أنه يلزم الجاهل بالمسائل أن يسأل في الأمور التي يتوقف عليها عمل، ورحم الله الإمام مالك حين قال: "السؤال فيما لا يتوقف عليه عمل بدعة" ومثل ما سألت عنه من السؤال عن صحة قصة توبة مالك بن دينار –رحمه الله- لا نرى أنه سيتوقف عليها عمل، ولكن لا بأس أن نذكر لك طرفا منها فقط للعظة والتوعية.

ولكن يلزم أن نقول لكل باحث في الآثار والقصص ما يهم المسلم العامل بالدين وليس الحافظ فحسب أن يعمل بدروس وعبر ما يقرأ ويسمع، لا سيما وإن كانت قصة أو أثراً رقيقاً يأخذ بالقلب إلى الله فنلتمس من خلالها الدروس والعبر العملية والله المستعان.

سادساً: إن القصة –كما تعلمنا في علم النفس التربوي- هي إحدى الوسائل التربوية والنفسية في إصلاح النفس البشرية، وإذا كانت هذه الوسيلة مهمة تربوياً فإن إسلامنا كفل لنا ذكر كثير من القصص القرآنية والنبوية، وما ورد في صحيح الآثار بما لا يدع مجالاً لباحث أن يبحث عن الواهي والضعيف، فيمكن الرجوع للصحيح وبسهولة الآن والحمد لله.

سابعاً: إن سير العلماء مما يبعث الهمم على الاقتداء بهم، ومن العلماء الذين سارت الركبان بسيرته كمثل مالك بن دينار والفضيل بن عياض.

وإن قصة مالك بن دينار -وشربه للخمر، وابنته التي ماتت، ورؤيته للثعبان في المنام- قصة ذكرها الإمام ابن الجوزي في كتاب التوابين، وذكرها العجلوني في كتاب كشف الخفاء عند ذكر حديث: "أطفال المؤمنين في جبل في الجنة يكفلهم إبراهيم وسارة" وقد انتشرت هذه القصة فعلا في كثير من المنتديات، بل ويستدل بها كثير من الخطباء في خطبهم.

وقد ذكر أكثر من عالم ودارس في دراسات متخصصة أن هذه القصة لا تثبت..

ثامناً: وألخص لك سريعا قصة الفضيل: هو الفضيل بن عياض بن مسعود بن بشر أبو علي التميمي اليربوعي الخراساني المروزي المجاور بحرم الله. ولد بسمرقند ونشأ بأبيورد، وكان مولده في السنة السابعة بعد المائة تقريبا 107هـ.

وبالنسبة لقصة توبة الفضيل بن عياض -رحمه الله- روى ابن عساكر، وقال الإمام الذهبي في سير أعلام النبلاء: قال أبو عمار الحسين بن حُريث، عن الفضل بن موسى قال: كان الفضيل بن عياض شاطرا يقطع الطريق بين أبِيوَرْد وسَرخس، وكان سبب توبته أنه عشق جارية، فبينما هو يرتقي الجدران إليها، إذ سمع تاليا يتلو "أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَنْ تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ" فلما سمعها قال: بلى يارب، قد آن، فرجع، فآواه الليل إلى خَرِبة، فإذا فيها سابلة، فقال بعضهم: نرحل، وقال بعضهم: حتى نصبح فإن فضيلا على الطريق يقطع علينا.. قال ففكرت، وقلت: أنا أسعى بالليل في المعاصي، وقوم من المسلمين هاهنا يخافوني، وما أرى الله ساقني إليهم إلا لأرتدع، اللهم إني قد تبت إليك، وجعلت توبتي مُجاورة البيت الحرام.

قال الإمام الذهبي تعليقا على القصة:

وبكل حال: فالشرك أعظم من قطع الطريق، وقد تاب من الشرك خلق صاروا أفضل الأمة. فنواصي العباد بيد الله، وهو يضل من يشاء، ويهدي إليه من أناب.

وللفضيل بن عياض شيوخ تتلمذ على أيديهم علميا وإيمانيا، وله تلاميذ أخذوا عنه وقد وثقه أهل العلم، قال ابن عيينة: فضيل ثقة وكان يقبل يده. وقال النسائي: ثقة مأمون رجل صالح. وقال ابن المبارك: ما بقي على ظهر الأرض عندي أفضل من فضيل بن عياض. وقال الذهبي: الإمام القدوة الثبت شيخ الإسلام. وقال عنه ابن حجر: ثقة عابد إمام.

وله مع الزهد والورع قصص رائعة أنصحك أن ترجع لها في سير أعلام النبلاء للذهبي، ولقد توفي الفضيل –رحمه الله- سنة سبع وثمانين ومائة 187 هـ فرحمه الله رحمة واسعة، وجمعنا به مع نبينا صلى الله عليه وسلم في الفردوس.

وأسأل الله أخيراً:

أن ينفعك بما قلنا، وأن ينفع بك، وأن يثبتنا وإياك على الحق، وأن يرزقنا توبة نصوحة، وأن يتقبل منا جميعا صالح الأعمال، وأن يفقهنا في ديننا.. إنه ولي ذلك والقادر عليه وهو نعم المولى ونعم النصير.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - أبو عزام | مساءً 07:59:00 2009/12/29
السائل يسأل عن قصة مالك بن دينار ... وأنت تلخص له قصة الفضيل بن عياض؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
2 - أبو أسامة | مساءً 10:15:00 2009/12/29
المجيب أجاب على قصة مالك بن دينار وبين ضعفها. كما أن السائل سأل عن تلخيص قصة الفضيل بن عياض والعجب من تسرعك في الرد قبل قراءة السؤال كاملا والجواب كاملا
3 - احمد محمد | مساءً 10:06:00 2010/01/09
جميلة جدا لكي يوجد حزن ايات قرانية وشكرا اذي عملها وكل الاحترام وعنجد هو شاعر
4 - ابو عياش | مساءً 10:14:00 2010/01/09
انه وليي ذلك والقادر عليه وهو نعم المولى ونعم النصير
5 - خالد الريمي | ًصباحا 09:24:00 2010/01/26
ذكر هذا .. ال الشيخ عائض القرني في شريط "قصص مكذوبة" : (القصة التاسعة: قصة توبة مالك بن دينار ، وهي موجودة في خطب الجمعة لبعض الفضلاء، وهي قصة باطلة. يقولون: كان مالك بن دينار في شبابه جندياً وكان سكيراً يشرب الخمر كشرب الماء، وكان يترك الصلاة، ثم ماتت ابنته، فرآها في المنام كأن ثعباناً يطارده فالتجأ إلى ابنته -في قصة طويلة- فقام من النوم وهو يبكي، وهرع فزعاً خائفاً وجلاً، فتاب إلى الله، فهذه القصة باطلة وسندها لا يصح لأمرين: الأمر الأول: أن مالك بن دينار صالح من صغره. الأمر الثاني: أن مالك بن دينار لم يتزوج، ولم يكن له بنت، فالقصة هذه إذا سمعتها فلا تصدقها.) والله أعلم بارك الله فيكم
6 - أنس الحلو | ًصباحا 12:39:00 2010/02/11
أيها الإخوة الأكارم يظهر والله أعلم أن القصة غير صحيحة أو مكذوبة , للآتي : أولاً : أنها ذكرت من القصص التي لا تصح في كتاب بعنوان "قصص لا تصح" للشيخ مشهور حسن سلمان حفظه الله , وننتظر الإجابة من بعض الإخوة على البريد أو من بعض الإخوة على الرابط ... ثانياً : وكذلك ذكرها الشيخ عائض القرني حفظه الله , في شريط له بعنوان "قصص مكذوبة" , وقال : >>>قصة مكذوبة عن توبة مالك بن دينار القصة التاسعة: قصة توبة مالك بن دينار ، وهي موجودة في خطب الجمعة لبعض الفضلاء، وهي قصة باطلة. يقولون: كان مالك بن دينار في شبابه جندياً وكان سكيراً يشرب الخمر كشرب الماء، وكان يترك الصلاة، ثم ماتت ابنته، فرآها في المنام كأن ثعباناً يطارده فالتجأ إلى ابنته -في قصة طويلة- فقام من النوم وهو يبكي، وهرع فزعاً خائفاً وجلاً، فتاب إلى الله، فهذه القصة باطلة وسندها لا يصح لأمرين: الأمر الأول: أن مالك بن دينار صالح من صغره. الأمر الثاني: أن مالك بن دينار لم يتزوج، ولم يكن له بنت، فالقصة هذه إذا سمعتها فلا تصدقها.<<< المرجع :....
7 - ابي البراء الليبي | ًصباحا 04:24:00 2010/04/16
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته جاز الله خيرا وبارك في الجميع الا ان المجيب قد نفي كلتا القصتين في بداية تعليقه ثم رجع ليروي قصة الفضيل بن العياض؟؟؟ هذا من الشئ النقد جزاك الله خيرا ولكن ارجوا التدقيق عند الكتابة حتي لا يتمسك الشخص بالنقد راجع التعليق تحت الرقم 4 والله اعلم
8 - ينبوع | ًصباحا 02:07:00 2010/04/30
بارك الله فيكم جميعا لقد استفدت من كل الذي قرأته لأنني عضوة في منتدى وأردت التأكد من صحة هذه القصة حسما ذكر الشيخ عائض القرني وكل يشد بعضه بعضا وهاهي النتيجة الحقة لقد أدرجت الجواب بكامله وهو جواب شافي وكافي ليدحض من يريد أن يجعل زادنا على خلاف الصحيح الثابت . القصة جميلة ومؤثرة وتجلب كل لب لهذا كان سحرها على المنتديات كبيرا الثر وأردت أن أضع حدا لهذا السحر . جزاكم الله كل خير على الأسئلة والنقد ولاخلاف
9 - رياحين الإخاء | مساءً 05:29:00 2010/05/21
جزاكم الله خيرا على التنبيه ..أفدتمونا...