الفهرس خزانة الاستشارات استشارات نفسية الثقة بالنفس

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

إحراجات شيب الشباب!

المجيب
التاريخ الاحد 19 جمادى الأولى 1434 الموافق 31 مارس 2013
السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، لدي مشكلة قد يعاني منها الكثير من الرجال في صمت! منذ بلوغي الثلاثين ربيعا بدأت ألاحظ الشعر الأبيض يتسلل إلى شعري ولحيتي، ولم أكن أعير ذلك اهتمامًا في البداية، لكن لاحظت كل من يراني يقول: (كبرت يا فلان) (شعرك أبيض..) فكنت أتجاهل تعليقاتهم تلك. وبعد بلوغي الخمسة وثلاثين ربيعا ازدادت الملاحظات حدة ! يا فلان لم أعرفك! يا فلان ما الذي جرى لك! للأسف الشديد، أعرف أن المجتمع الذي أنتمي إليه يعبد المظاهر إلى أقصى حد، ولا أكون مبالغا إن قلت: سيارتك تحدد مستواك الاجتماعي وتحدد أصدقاءك أيضا !! إن هذه النوعية من الملاحظات تدفع كثيرًا من النساء والرجال إلى القلق على أنفسهم من أن يفقدوا محبة الآخرين لهم! فينصب اهتمامهم على العناية بمظاهرهم وإهمال مخابرهم. يوما ما دخلت الصيدلية فجاءتني مندوبة لشركة من شركات التجميل وتأملت وجهي وقالت وجهك مصاب بكذا...وأنت محتاج لمستحضر تجميل ليعالج هذه المشكلة!! طبعا لم أعرها اهتماما. أتمنى أن توجهوا رسالة لهؤلاء المعلقين بأن يهتموا بشئونهم الخاصة، ويكفوا عن ملاحظة ما يطرأ على الآخرين من تغيرات طبيعية هي سنة الخالق في خلقه،وأنهم بتعليقاتهم السلبية هذه يعينون الشيطان على إخوانهم ما يدفع البعض إلى الصبغ بالسواد وإلى حلاقة اللحية مخالفين بذلك سنة المصطفى صلى الله عليه وسلم. ورسالة لنا نحن (الحساسين) من هذه التعليقات التي لا معنى لها كيف نتصرف مع هذه النوعية من البشر؟ وبارك الله في علمكم ونفع بكم...

الجواب

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

الحمد لله رب العالمين، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأصلي وأسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصبحه وسلم، ثم أما بعد:

أخي الحبيب:  

شكرا لك على تواصلك معنا على صفحة الاستشارات المتميزة بموقع الإسلام اليوم، وأسأل الله العلي العظيم أن يرزقك الثبات على طاعته،  وأسأل الله لي ولك الهداية والتوفيق والرشاد، كما أسأل الله سبحانه وتعالى أن يهديك إلى الطريق المستقيم.

وبعد فإن سنة الحياة مع الكبر يصبح الشعر أبيضَ، وتتفرق الأسنان بعد تجمع، وتضعف العظام بعد قوة وهذا أمر طبيعي.

واعلم كما يقول الشاعر:

ليس الجمـال بمئــزر       ***    فاعلم وإن ردّيت بردا

إنّ الجمـال معـادن          ***    ومناقب أورثن مجدا

وأذكرك بقول الرسول-صلى الله عليه وسلم-: "إن الله لا ينظر إلى صوركم ولا أجسامكم ولكن ينظر إلى قلوبكم".

وأذكرك بقول الله تبارك وتعالى: "يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ" [الحجرات:13].

وإليك تلك الحادثة الفريدة حينما رأى الصحابة ساق عبد الله بن مسعود -رضي الله عنه- وضحكوا منها فقال لهم الرسول -صلى الله عليه وسلم-: "والله إنها أثقل عند الله من جبل أحد يوم القيامة".

وروي في الأثر أن الخليفة عبد الملك بن مروان قام بنفسه يبحث عن عطاء بن أبي رباح أثناء أداء فريضة الحج حتى عثر عليه بين المصلين، فجلس أمامه جلسة المتعلم من المعلم، وأخذ يسأله عن مناسك الحج، وبعد أن انتهى سأله ابنه من هذا العبد الحبشي الذي تبحث عنه يا أمير المؤمنين ولم تطلبه يأتي إليك؟ قال له يا بني: يرفع الله لهذا العلم أناسا ويضع به آخرين.

فاعلم يا أخي أن سواد بشرة عطاء بن أبي رباح وخشونة شعره ورداءة ملابسه لم تقلل من قيمته شيئا.

وأقول لمندوبة البيع التي تريد أن تروج لبضاعتها عليكِ بقول الله تبارك وتعالى: "قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ" [النور:30].

وعليكِ بقول الرسول -صلى الله عليه وسلم-: "النظرة سهم مسموم من سهام الشيطان من تركها مخافتي أعقبتهُ عليها إيمانا يجد حلاوته في قلبه"..

واعلمي أنكِ حقرت من هذا الرجل وقللتِ من شأنه فهل تعيبين الصنع أم الصانع؟

وأين أنتِ من قول الحق تبارك وتعالى: "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَومٌ مِنْ قَوْمٍ عَسَى أَنْ يَكُونُوا خَيْرًا مِنْهُمْ وَلَا نِسَاءٌ مِنْ نِسَاءٍ عَسَى أَنْ يَكُنَّ خَيْرًا مِنْهُنَّ وَلَا تَلْمِزُوا أَنْفُسَكُمْ وَلَا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ بِئْسَ الِاسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الْإِيمَانِ وَمَنْ لَمْ يَتُبْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ" [الحجرات:11].

وقوله تعالى: "مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ" [ق:18].

وبعض الحكماء يقول لكِ: "إن كان الكلام من فضة فإن السكوت من ذهب"

ويقول آخر:

جراحات السهام لها التئام      ***    ولا يلتام ما جرح اللسان

وأذكركِ بذلك العبد الصالح الذي يقول: "ما نطقت بكلمة منذ أربعين عاما إلا أعددت لها جوابا أمام الله يوم القيامة".

ويقول آخر:  "يا لساني قل خير تغنم، واسكت عن شر تسلم من قبل أن تندم".

وعليكِ أختي الكريمة الالتزام بالآداب الشرعية عند الخروج من بيتك، فعن الأخت المسلمة إذا خرجت من بيتها أن تكون خفيضة الصوت غاضة الطرح محتشمة في زينتها وفي كلامها، يقول الرسول -صلى الله عليه وسلم-: "المرأة عورة فإذ خرجت استشرفها الشيطان وأقرب ما تكون من ربها وهي في قعر بيتها"..

ويقول الحق تبارك وتعالى: "وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى وَأَقِمْنَ الصَّلَاةَ وَآَتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا" [الأحزاب:33].

وفي رواية: "وقرن في بيوتكن " بكسر القاف أي من الوقار، ومن التبرج أن تحادثي الأجانب من الرجال في أمور غير ضرورية، وليكن قدوتكِ ذلك التابعي الذي رأى دارا قديمة فحدث نفسه قائلا: "متى بنيت هذه الدار؟ ثم قال لنفسه: يا نفسي لم تتدخلين فيمالا يعنيكِ لأعاقبنكِ بصيام عام، وصام عاما كاملا".

وإليك أيضا هذا الرجل الصالح الذي كان بحضرة أستاذه الفقيه فقال له: "ما أبرد هذا اليوم، فقال له أستاذه: وهل استدفأت الآن وكان ذلك توبيخا له أنه لم يشغل نفسه بذكر الله وتحدث في أمر لا فائدة منه" يقول الرسول -صلى الله عليه وسلم-: "من حفظ ما بين لحييه وما بين فخذيه دخل الجنة".

ونصيحتي لك أخي السائل: ألا تكن حساسا بهذه الطريقة، وعليك بقول الحبيب -صلى الله عليه وسلم-: "من يخالط الناس ويصبر على أذاهم خير ممن يعتزلهم ولا يصبر على أذاهم".

ويمكنك صبغ شعرك بالحناء إن شئت وبعض الفقهاء أجاز الصبغ بالسواد في مثل هذه الحالة، ثم إن بياض الشعر يعطيك وقارا وهيبة في عيون الآخرين. وأذكرك بأن إصلاح الباطن خير مليون مرة من إصلاح الظاهر.

فعليك بتقوى الله تبارك وتعالى والإكثار من ذكره وتسبيحه فإن ذلك يطمئن قلبك ويرح بالك قال تعالى: "الَّذِينَ آَمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلَا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ" [الرعد:28].

وقال أيضا: "الَّذِينَ آَمَنُوا وَلَمْ يَلْبِسُوا إِيمَانَهُمْ بِظُلْمٍ أُولَئِكَ لَهُمُ الْأَمْنُ وَهُمْ مُهْتَدُونَ" [الأنعام:82].

وفي الختام أيها الأخ الحبيب: كن معنا على تواصل دائما على صفحة الاستشارات المتميزة بموقع الإسلام اليوم، والله سبحانه وتعالى أسأل أن يحفظك وشباب المسلمين من أي مكروه وسوء.

وصلى الله وسلم وبارك على سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم- وعلى آله وصحبه ومن والاه. والحمد لله رب العالمين.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - صلوا على نبيكم محمد | ًصباحا 01:12:00 2010/08/26
افضل شىء ان الانسان لا يهتم باراء الناس فيه كثيرا اكيد اللى بيقول لشخص انت كبرت او اتغيرت اكيد المشكله فيه هو وفى نفسيته السيئه لانه لو انسان عاقل ما قال ذلك ابدا بعض نفوس الناس الحقوده الغيورة تحب ان توهم الاخر بان فيه مشكله واحسن شىء تجاهلهم صدقونى هذا من باب الغيره يعنى لو شخص بيحبك وبيتمنى لك الخير سيبشرك بالخير دائما ولا يوهمك بكلمات من نفسه المريضه
2 - محمد من بلد ما | ًصباحا 03:33:00 2010/08/26
لقد مضى من عمري 28 سنة، وبدأ الشيب يغزو الرأس... صحيح أن الأمر غير مريح، لكني أتقبله، هذا قدر الله... أحمد الله أن عندي شعر.. أحمد الله رأسي ليس به مرض جلدي ولا غيره.. أحمد الله على نعمه التي لا تحصى... ثم إن هذا الشيب تذكير.... فكم مرة أقول لنفسي: دعك من ألاعيب الشباب وتضييع الوقت، إن حالك يدل على أن الوقت وقت جد واجتهاد.....
3 - سارة | ًصباحا 06:34:00 2010/08/26
يمكنك أخي أن تصبغ بغير السواد إن كان ذلك يؤذيك جدا وجزاك الله خيرا
4 - محمد | مساءً 09:53:00 2010/08/26
والله يا اخي المشكله فيك ليس بهم طبعا سوف تشيب وسيقول لك الناس انك شبت. ولكن انت عندك حساسيه زائده ستظرك انت لا احد غيرك. فانا الشيب عندي منذ 15 عام تقربا وانا الان 35 ولم اعره اي انتباه وسمعت ما انت قد سمعت ولكن هذا الامر عندي اقل من عادي لا ابالي به ابدا ............... فالمساله في النهايه بيدك انت .............وعلم ان الشيب وقار والله الموفق
5 - مؤمنة | ًصباحا 01:41:00 2010/08/27
اللهم رضني بما قضيت لي وعافيني فيما ايقنت حتى لا أحب تعجيل ما أخرت وتأخير ما عجلت .. أعاني من نفس المشكلة أنا فتاة وعمري 25سنة والشيب قد اشتعل في راسي .. حتى بات من حولي ينادوني بالعجوز .. لا أبالي ولا اعير لكلامهم شيء برغم ان في داخلي صراع بين الخوف من زيادته المستمرة وبين تقبل الوضع وعدم الإهتمام له .. الحمد لله على كل حال
6 - صبغ الشعر بالحناء | ًصباحا 02:54:00 2010/08/27
ليست مشكله كبيرة والحمد لله انه يوجد علاج وهو صبغ الشعر بالحناء مثلا كثيرا من الرجال يصبغون شعورهم بالحناء وكثيرا من النساء اصحاب الشعور السوداء يصبغون شعورهم ايضا واصبح شىء عادى جدا الحمد لله على نعمه وجود الشعر حتى الصلع لا يعيبهم شىء بالعكس الرجل الاصلح هذا دليل قوه الرجوله والسبب لان ارتفاعى هرمون الذكورة الشديد يؤدى الى الصلع يعنى الصلع علامه الرجوله الذائده والشيب علامه الوقار كل شىء وله حل بفضل الله اهم شىء النفس المستريحه الراضيه ياما رجال ونساء شعورهم بسواد الليل ولكم قلوبهم خربه ونفسهم غير راضيه
7 - صبغ الشعر بالحناء الحمره | ًصباحا 02:56:00 2010/08/27
صبغ الشعر بالحناء وليس بالصبغ السوداء
8 - الفرحان | ًصباحا 02:33:00 2010/08/28
أيها المستشار لم تعط المستشير أي حل وإنما قمت بسرد آيات وأحاديث هو يريد حل ولا يريد ماقلته بارك الله فيك يعني الشيب من ناحية نفسيه وهكذا فليس عيب أن لا تعرف العيب أن تستشار ولا تعط أي حل .
9 - ابشروا ليله القدر قادمه | ًصباحا 02:45:00 2010/08/28
ابشر هل لك امنيه تريد تحقيقها ابشر ليله القدر قادمه ليله القدر خير من الف شهر اجتهد فيه فهى ليله واحده تحروها فى العشر الاواخر
10 - اكتبوا امنيتكم | ًصباحا 02:48:00 2010/08/28
كل واحد عنده امنيه يقولها وجميع المعلقين يامنوا عليها وبهذه الطريقه يستجاب ان شاء الله لنا جميعا وخصوصا نحن فى ليالى رمضان المباركه كل واحد يدعى دعوه وكلنا نقول فانفسنا امين دعاء المسلم للمسلم مستجاب بظهر الغيب
11 - امل | ًصباحا 03:33:00 2010/08/28
انا اريد ان يعطينى ربى ذريه صالحه ويعوضنى خير بالله عليكم قولوا امين
12 - سعاد | مساءً 09:00:00 2010/08/29
اللهم آمين أختي الحبيبة أمل أعطاك الحنان المنان حتى يرضيك .. انا أسأل الله الكريم أن يرزقني بر والداي ويصلحني لهم ويصلحهم لي .. ويقر عيني بزوج صالح ويكتب لي حج هذا العام .. يارب ياكريم يا قاضي الحاجات اللهم آآآآمين
13 - امل | مساءً 12:55:00 2010/08/31
اللهم امين يا رب استجب
14 - الصمعاني | مساءً 03:45:00 2010/09/30
آمين يارب العالمين.
15 - ك | مساءً 10:22:00 2010/10/23
الشيب ليس عيبا ابدا اذا انت رجال وتقول كذا اجل انا حرمه وش اقول انا شعري كله ابيض وعادي جداااااااااااااااااااااااااااا والله العظيم الشيب نور المؤمن والله ان عمري ماتحسست من هذا الامر بالعكس انا مااصبغ شعري نهائيا مع ان الصبغ في عالم حواء امر عادي جدا ورغم كذا يعجبني منظر الشيب احسه وقار وشي غريب ومميز انا اشوفه كذا وانبسط اذا وحده قالت ليش شعرك فيه شيب اقولها صبغه طبيعي لان البنات الحين اللي شعرهم اسود مايبونه بالعكس يروحون يصبغونه اشقر واللي اكثر من كذا الحين منتشر بين البنات لون صبغه بشكل رهيب جدا مرغوب اسمه اللون الثلجي يعني لونه زي الثلج يعني زي لون الشيب تماما وانا ربي اعطاني صبغه طبيعي يعني ثلجي طبيعي حتى من كثر ماالصبغه منتشره كثير بنات يقولون لي الله على الصبغه الثلجي ياهوه وين سويتيها والله العظيم سبحان الله يالدنيا اللي شعرهم اسود يصبغون ثلجي واللي شعرهم ابيض يبغون اسود ياسبحان الله فعلا لله في خلقه شئؤن فعلا ياسبحان الله الواحد وهو صغير وشعره اسود يروح يصبغه اشقر وثلجي واذا عجز وسار شعره ابيض يروح يصبغه اسود سبحان الله ياقلبي افرح وانبسط ولاتشيل هم انت بتشيب بتشيب على ايش كل هذا احمد ربك منت معاق ولامكسر ولاخايف ان البنات ماياخذونك ترى الناس اذواقهم مختلفه والله العظيم ان وحده من صديقاتي تقول نفسي اتزوج واحد شعره زي شعر عبد الله السدحان تعرف ليش عشان الخصله البيضا اللي في شعره تقول احس شكله جذاب واذا تزوجت واحد بااحاول فيه عشان يخصل شعره باللون الابيض تقول دائما الرجل اذا كان شاب وفيه شيب يعجبني والله العظيم تقول احسه يلفت نظري انبسط ياعم ان فيه بنات كذا ذوقهم-----ترى هذا من الشيطان قاعد يوسوس لك تعوذ منه وعيش حياتك
16 - s | مساءً 11:09:00 2010/10/23
لاتتضايق ولا شي يااخي اكيد انك جميل ومزيون والله حط هذا العيب اذا كان عيب اصلا عشان يحميك من العين لانه لو كمل لك الزين كله كان الناس عطوك- بندق- يعني (عين) ويمديك اصلع ....فصدقني هذا امر بسيط جدا لاتعيره اي اهتمام ولاتصبغ شعرك بعد خلك واثق من نفسك حتى اذا كنت في مناسبه ولا مع اصدقائك شيل الغتره وانت واثق من نفسك عااااااااادي جدا صدقني انا نفس حالتك ولاعمري تحسست من هذا الموضوع ابدا الله يوفقك
17 - حساسية ليس اكثر | ًصباحا 12:56:00 2013/04/01
الحل هو ان تتقبل ما قدر لك في هذه الحياة من اقدار فما اصابك لم يكن ليخطئك وما ابتلاك الله به فيه خير وهؤلاء الناس تدخلوا فيما لا يعنيهم والنصوص تذم من يتدخل فيما لا يعنيه فهم قد خالفوا اوامر الله ولان هذه المخالفة اصابت امرا يخص مظهرك وهو احد الامور التي تهتم لها جدا جدا فتاثرترت بسلبية تلك التعليقات ولو رايت مخالفات اخرى لا تمسك شخصيا لم تحسست لها فمشكلتك هي تعلقك بالمظاهر زيادة عن اللزوم