الفهرس خزانة الاستشارات استشارات تربوية وتعليمية العلاقات العاطفية الحب

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

حبٌّ في غربة

المجيب
التاريخ الثلاثاء 10 ربيع الأول 1434 الموافق 22 يناير 2013
السؤال

إن جميع الأبواب قد أغلقت في وجهي، ولم يبق لي سوى استشارة الطبيب النفسي لحل مشكلتي.. أنا طالبة متغربة عن أهلي للدراسة، والحمد الله قد أصبحت في السنة الثانية، وأن مشكلتي أنني وقعت في الحب في الغربة و وصلت لحد التعلق بالشخص، وأن جميع الأهل من كلا الطرفين لديهم علم بهذا الحب، ولكن نهاية هذا الحب لن تكون الزواج؛ لأنني لا يسمح لي بدخول بلد حبيبي، وقد تسببت هذه المشكلة في التعلق يبعضنا زيادة.. أريد منكم حلاً يخلصني من هذا الحب، لأننا قد تعبنا كثيرًا ولا نريد أن نصل إلى حد الجنون، علما بأنني أحبه كثيرًا، وقد أصبح لي الداء من كل أمراضي.. أرشدونا مأجورين..

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

أهلا وسهلاً بك... سأبدأ من جملتك الأخيرة!! اسألي نفسك آنستي: لقد أصبح ما أسميته "حب" هو "داء"، وأعتقد أن هذه هفوة؛ أي كلمة غير مقصودة، فكأنك كنت تريدين القول أن :حبه هو "دواء" لكل الأمراض، ولكن الحقيقة هي ما كتبتيها بالفعل فقد أصبح "داء" أي مرض!! لدرجة جعلتك تعيشين مشكلة وتبحثين عن حلها، وإلا لما أرسلت إلينا بهذه الرسالة، ولا تزعجك هذه العلاقة أنت فقط بل كلاكما فأنت تقولين "تعبنا كثيرًا"..

تقولين: إن الأهل من كلا الطرفين يعلمون بهذا الحب، ولم توضحي لي  ما مدى علمهم؟ وما رد فعلهم؟ لقد تعجبت من معرفة الأهل دون أن تذكري أي تدخل من جانبهم!! فأتوقع إما أن أحد أفراد أسرتك يعلم ولا يتخيل كم المشاعر الموجودة لديك، وربما يتخيل أنك تدركين أن الأمر لن يصل إلى الزواج، ومن ثم لا يجدوا أن الأمر يستحق النقاش أصلاً، أو يعرفون أنك قوية وقادرة على التصرف والله أعلم... تحدثي مع أهلك بالموضوع، واعرفي وجهة نظرهم، فقد يكون لديهم رأي مفيد.. من جانب آخر كونك مغتربة فهذا قد يشير إلى حاجتك إلى من يهتم بك، ومن الطبيعي أن تميلي إليه!! انظري حولك ستجدين زميلات أو قريبات يمكنهن تقديم الدعم المعنوي والاهتمام.

حبيبتي: ما أنت فيه ليس حباً ولكنه كما أسميته هو "تعلق"، والتعلق شيء سلبي إذ يتضمن الاعتمادية والضعف، ولكن الحب الحقيقي هو الذي يقوى، في الفترة القادمة تحتاجين أن تركزي في دراستك وتنجحين وتصبحين جامعية، ومع الخبرة ستكون قدرتك على اختيار الشخص المناسب أفضل وأكثر نضجاً.. تحدثي مع ذلك الشخص، فإن كان يحبك بالفعل فليساعدك أن تقف على أرجلك وتنجحي وتهتمي بنفسك.

فكري في مستقبلك: إلى أين ستأخذك تلك العلاقة؟ إلى مزيد من الألم؟ إلى ارتكاب معاص أكبر؟ إلى الرسوب لا قدر الله؟... إن أردت الابتعاد عنه فسيكون الأمر يسير إذا ما رغبت فيه، والموضوع يتطلب تركيز الانتباه على المذاكرة، والقيام بأنشطة مختلفة والتفكير بشكل واقعي في العلاقة.. وقد تحتاجين إلى استشارة الأخصائية النفسية بالجامعة –إن وجدت- أو غيرها ممن هو موجود بالبلد الذي تقيمين به، وتذكري أن أبواب الله تعالى مفتوحة دائما فادعيه والجئي إليه.

وتابعيني بأخبارك..

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - علي | مساءً 05:04:00 2011/04/27
حبك الحالي الذي هو ما قبل الزواج وما قبل العيش معا، مبني على اساس فارغ....سرعان ما ينهار بعد الزواج لانك ستجدين منه ما كنت تتوقعين منه.......هذا لان الانسان ناقص ولايزال انت غير عارفة بنواقصه.........كم من الحب الوهمي تحول الى كره بعد الزواج.......ليس هو الرجل الوحيد في العالم يستحق ملء قلبك.........بل في بلدك من هو افضل منه.....فاتركه وابحث في بلدك...انه باب من ابواب الشيطان ان تتعلقي بمن هو من ا
2 - علي...تكملة السابق | مساءً 05:21:00 2011/04/27
انه باب من ابواب الشيطان ان تتعلقي بمن هو من المستحيل ان تتزوجيه بسبب ما صرحت به...قطع العلاقة اول خطوة لك للتخلص من الحب الوهمي
3 - سوالف اليمن عدن | مساءً 09:26:00 2011/04/27
بسيطه ياحياتي هو يجي يتزوجك ببلدك طالما انتي ممنوعه من دخول بلده ..لاتعقدينها وهي سهله اذا انتي ممنوعه من دخول بلده عاااااااااااااااااااااااادي يسافر هو لك وتعقدوا القران وتسون العرس وبعد شهر العسل يرجع بلده ... صديقتي زوجها في الرياض بيشتغل , عادي هي في عدن وهو في الرياض وبينزل لها كل فتره وعايشين عصافير (متعقديش الأمور) ومبروك مقدمآ
4 - ناصح | ًصباحا 05:31:00 2011/04/28
لقد القى كتاب الله تعالى الضوء على جوهر هذه المسالة فيما فيه وقاية وعلاج فالوقاية ان يغلق الباب اصلا عن مثل هذا التعارف في الخفاء وان كان لا بد فيجب الالتزام بالقول المعروف فلو ان كل ما دار بينكم هو قول معروف لما استمرت العلاقة يوما واحدا. اما علاجك فقد حددته الآية وهو الحذر من الله لعلمه ما في نفسك ( واعلموا ان الله يعلم ما في انفسكم فاحذروه) وهذا علاج نفسي اعجازي لمثل هذه المشاعر المزيفة.
5 - بين الحب و الواقع | مساءً 07:41:00 2011/04/28
ليس هناك أجمل من الحب و ليس هناك أبشع ممن يهاجم أهله و يتهم أصحابه بالضعف و الفراغ و غيرها من العبرات المؤذية، هدانا الله و إياهم. إعلمي أختي الكريمة أن الله تعالى خلقنا ليبلونا أينا أحسن عملا. و ما أنت فيه من بلاء ليس ببسيط. فاحزمي أمرك و تزوجا حيث انتما و ليذهب معك الى بلدك،و إلاتخلي عنه واصبري و ما صبرك الا بالله. وإياك و الطبيب النفسي، فذكر الله يكفيك و اللجوء اليه يغنيك عن الجميع. و الله أعلم
6 - اللهم ارزقنا التعلق بك | ًصباحا 06:19:00 2011/04/29
اللهم رزقنا حبك ومحبة من يحبك اللهم نسالك التعلق بك فمن تعلق بشيء و كل اليه الاخلاء بعضهم لبعض عدو الا المتقين اصلح الله لكي قلبك ورزقك الحب الصادق النافع في الدنيا و الاخرة.
7 - أنا أشبه بقصتك | مساءً 03:18:00 2011/05/01
أختي حاولي ان تتعلقي بالله لان هو من سياساعدك وتوكلي عليه حق التوكل
8 - Hamid | ًصباحا 03:42:00 2013/01/23
I am surprise that this lady is talking and using the word “WE”. You are not married and in our religion there is no “WE”, except within marriage. What you are doing is Haram even if both your families are accepting this HARAM. Also, I believe you are aware about this problem since the beginning, so why putting yourself in this situation. Third, I do not see why you cannot enter his country. Forth, are you sure that he is like you in love, or he is just trying to make excuses to separate himself from this relation.
9 - Hamid | ًصباحا 03:44:00 2013/01/23
The title needs to be: حرام في غربة