الفهرس خزانة الاستشارات استشارات نفسية الوساوس

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

أفكار قهريَّة من نوع خاص!

المجيب
التاريخ الثلاثاء 11 شعبان 1432 الموافق 12 يوليو 2011
السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

نفسيتي تزداد سوءاً يوماً بعد يوم، وعندما بحثت وجدت أنها ربما تكون مرضاً نفسيًّا.. علماً أني فتاة ملتزمة دينيًّا وأخلاقيًّا، ويشهد لي كل من يعرفني بطيبتي وحنان قلبي، ورجاحة عقلي، ولم تكن لي أية علاقة عاطفية سوى تجارب الحب من طرف واحد الفاشلة ولم تتطور أبداً  لمشاعر بداخلي؛ فقد تربيت في عائلة طيبة ولم أمر في طفولتي بأي تجارب مؤذية، بل كنت طفلة متفوقة محبوبة لدى كل من حولي.. مشكلتي أنني أتمتع بمشاهدة مشاهد الاغتصاب مهما كانت قسوتها، وهي أكثر شيء يثيرني، وأشعر برغبة داخلية في دخولي هذا المشهد، وأنا صغيرة كنت أكتب بعض القصص، وكان لا بد أن تكون البطلة تتعذب جنسيًّا، ورغم رفضي لهذه الأفكار إلا أني أنجذب إليها بعنف.. أنا أخشى أن يكون ذلك نوعًا من أنواع الشذوذ الجنسي.. أرجو أن أجد حلاً لما أعانيه.. أرشدوني ماذا أفعل؟

الجواب

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، ثم أمـا بعـد:

الأخت الكريمة:

مرحباً بكِ على صفحة الاستشارات المتميزة بموقع (الإسلام اليوم)، ونشكر لكِ تعاونك معنا، ويسعدنا الإجابة عن كل تساؤلاتك، ونسأل الله سبحانه وتعالى لنا ولكِ العافية.

ونود أن نطمئنك أن ما تعانين منه لا يندرج تحت أي نوع من أنواع الشذوذ الجنسي (أعاذك الله)، وكل الذي ذكرته إنما هي أفكار تأتي على ذهنك وتحاولين مقاومتها وإنكارها، صحيح أنها تعجبك أحيانا لكنك تجاهدين في مقاومتها، وتغلبك أو تقهرك في بعض الأحيان.

بمعنى أنها تتسلط عليكِ وتُسَخِّر كل وظائفك العقلية لخدمتها سواء في كتابة قصص فيها ما أشرت إليه في سؤالك أو معايشتها في خيالك.

وهذه وتلك في جملتها أفكار وسواسية قهرية، وعلاجها سهل وميسور إن شاء الله تعالى:

أولها: أن تستعيني بالصبر والصلاة، قال الله تبارك وتعالى: "وَاسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ وَإِنَّهَا لَكَبِيرَةٌ إِلَّا عَلَى الْخَاشِعِينَ" [البقرة:45].

ثانيهـا: أكثري من الاستغفار، وتعاملي مع هذه الأفكار بسطحية، ولا تحمليها أكثر من معناها بعد أن عرفتِ حقيقتها.

وإن لزم الأمر فلا بأس من زيارة طبيب نفسي ليصف لكِ بعض العلاجات الدوائية التي تساعدكِ إن شاء الله تعالى.

وفقنا الله وإياكِ إلى ما يحب ويرضى، وتقبلي أرق أمنياتي ودعواتي، وأتمنى منكِ دوام التواصل، وأن تتابعينا بأخبارك عبر موقعنا (الإسلام اليوم) ونحن معكِ فلا تتردي في اللجوء إلينا بعد الله سبحانه وتعالى.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - علي | ًصباحا 11:42:00 2011/07/12
إنها عادة سيئة ربما أصبحت مدمنة عليها وليس الا، هناك أنواع من الاإدمان، منها: عاداة سيئة، تدخين، مشاهدة المحرمات، الخمر، المخدرات، فترك الادمان ليس بسهل يا ترى، تحتاجين الى جهد اكبر كلما كان الادمان قويا...وفي اكثر الاحوال يحتاج المدمن الى معالج لأن بنفسه لا يمكنه ترك ذلك، او على الاقل الحصول على برنامج للعلاج ومن ثم متابعة ذلك البرنامج بنفسه...ان متابعة مشاهد الاغتصاب يضرك من جانب آخر أيضا بالاضا
2 - علي:.تتمة | ًصباحا 11:45:00 2011/07/12
متابعة مشاهد الاغتصاب يضرك بالاضافة الى انه محرم، يضرك نفسيا وجسديا، ويجعلك بعد الزواج بارك عاطفيا وجنسيا، ويمنعك من حب زوجك ويرميك في خيالات لا متناهية وهمية وبكل صراحة يجعلك انسانة غير سوية...فاعدلي سلوكك من الآن قبل فوات الأوان...وتزوجي وتمتعي بمتعة الحياة الزوجية المباحة على سنة الاسلام الصحيح
3 - علي:.تصحيح جملة سبقت | مساءً 12:46:00 2011/07/12
(ويجعلك بعد الزواج بارك عاطفيا وجنسيا، )، الصحيح هو:.ويجعلك بعد الزواج باردا عاطفيا وجنسيا، والزوجة الباردة عاطفيا وجنسيا ترمي بنفسها اما الى الطلاق او الى تعدد الزوجات او الخلافات الزوجية والتعاسة في الحياة....مهم جدا فهم هذه الاشياء
4 - سوالف من عدن في اليمن | مساءً 01:41:00 2011/07/12
فتشي عن عقلك الباطن؟؟؟ ..... إنتي متأكده إن في طفولتك مافيش حاجه مرت عليكي ؟؟؟؟ آخر كلام يابنت الناس؟؟؟؟ .... ماما حقك ماكنتش بتخوفك مثلآ من العلاقه الحميميه ؟؟؟؟ ماكنتش بتصورها لك على اساس إنها علاقه حرام وماكنتش بتخوفك من الله كثييير ....... بعض الأمهات للأسف الشديد بدافع الخوف بتحول بنتها لمعقده نفسيآ
5 - علي:.اضافة اخرى للفائدة رجاءا | مساءً 02:59:00 2011/07/12
نأسف عندما نرى امتنا تعاني من كل شيء، ما احسنا في شيء مع الاسف، جعلنا من الجنس عالما مخيفا، يخيف بناتنا ليل نهار او التمرد والتمسك بالانحلال نتيجة الضغط النفسي والبيئة الفاسدة والحرمان من الزواج، الجنس نعمة من الله، فاشكروا الله عليها وتنعموا بها بالحلال من غير خلق اوهام واساطير ترعبك ليل نهار وتخرب شخصيتك مدى الحياة..تحرروا من الاوهام ومن الثقافة الملوثة لدينا
6 - قد تضحكون مني ولكن..... | مساءً 06:37:00 2011/07/12
الاستشارات تصيبني بالذهول لانني لا اتوقعها في عالمنا ولا من نتاجا لعقولنا فاحيانا اقلق واخرى اضحك . امر ك بسيط فانت ترين في الرجولة هذا المعنى الذي يجب ان يكون الفارس المحب قويا يفرض نفسه جنسيا فغياب الموقف الرجولي لزوج منتظراورث فيك ذلك الاحساس فانت بخير ولكن تنتظرين ذلك "الرجل" الذي يحول حياتك جنسيا لحاجتك اليه فاطمئني حين تتزوجي اطلبي من زوجك ان يغتصبك وتكوني بخيرفارس احلامك مغتصبا لا مؤذي
7 - قد تضحكون مني ولكن..... | مساءً 06:49:00 2011/07/12
أختي اعلم ان الخيال نتيجة لواقع واحلام الشخص فانت اصبت عاطفيا بخيبات امل وحاجتك للرجل والجنس حولت تلذذك بالاغتصاب ليس على انه قهر للمراة بل تحسيس بانوثتها وبحاجتها لذكر قوي يفرض نفسه ولا تجدينه في عالمك فمن مصائب العالم اليوم فقدان الرجولة ولا اقصد السيطرة والذكورة ولكن الرجولة التي تستحق القوامة من عاطقة وقوة وصلابة رجولة فشلك في ايجاد ذلك اورد ذلك الاحساس بالتلذذ بالاغتصاب معنوي الله ييسر زواجك
8 - ناصح | مساءً 08:27:00 2011/07/12
اقترح تحويل اسم قسم الاستشارات الى قسم الاستثارات. فعلا شيء غريب. ولا ادري اين وكيف يتوفر لك مشاهدة هذه المشاهد فضلا عن الاستمتاع بها. اين خشية الله بالغيب واين غض البصر الذي امر الله به وجعله طهورا للقلوب. تعالي نتوب الى الله من كل هذا ونخشاه بالغيب ولا يكون اهون ناظر الينا. واقبلي على تعاليم الاسلام في هذه الامور والهدي النبوي حولها وذلك في الوقت المناسب لذلك بالزواج الذي سيكون اطارا شرعيا له ضوابط معينة وكل ماعداها مسموح. وحتى ذلك الحين اشغلي نفسك بالخير وبالاطلاع على معاناة وآثار ونتائج الاغتصاب وعقابه الدنيوي والاخروي لعل رغبتك في دخول هذه المشاهد تتحول الى ادب مع الله ومع نفسك.
9 - لين | ًصباحا 04:35:00 2011/07/13
الكثير من الاستشارات تصيبني بالهلع وكانها ضرب من شطحات الخيال. ان تزوجت قدتعتدل رؤيتك لاشياء كثيرة وقد يستقيم تفكيرك فاحيانا يكون التهويل نتيجة حالة نفسية معينة او لفراغ فانت لست شاذة اما الان فاقلعي عن مشاهدة هذه الافلام فورا وانشغلي بانشطة كالرياضة والكتابة والاعمال الاجتماعية او الفنية لتفريغ طاقتك قدتكون ملاذا لك الاغتصاب ليس فعلاحسنا أبدا فهو نوع من القهر الظلم الاجرام والحقارة ضد المراة لا يقبله احد وعلى مااظن بالنسبة لك هو ضرب من مبالغة خيالك للتعبير عن رغبتك واحاسيسك حافظي عل علاقتك بكتاب الله وعلى صلواتك في وقتها فهذا باذن الله يحفظك من شرور نفسك ولعلني اقيس ذلك على ما قاله الرسول عليه السلام :اترضين ذلك لاختك ...لامك....اذا فلماذا يعجبك حفظنا الله جميعا من كل سوء
10 - ا | مساءً 11:19:00 2011/07/13
اذا كنت تشعرين بخيالات جنسية و تفكرين فيها من صغرك فهذا غير طبيعي فالطفل لا يشعر بالجنس الا بعد البلوغ فهذا يعني ان لديكي مشكلة جعلتك تحبين هذا الشعور وانتي قلتي ان نفسيتك في تعب فقد تكون مشكلتك سحر و السحر متعلق كثيرا بالشذوذ و الانحراف الجنسي عليك بقراءة سورة البقرة و الله اعلم
11 - ماذا يريد المنتقدون؟ | ًصباحا 03:35:00 2011/07/15
مع احترامي لجميع المعلقين، و لكن لدي سؤال إلى المنتقدين و الساخرين: ماذا تريدون؟ أتمنى أن يسعى الجميع لتسديد النصح بصدق و إخلاص إذ أن السائل او السائلة إنما يطرح ما عنده لحاجته الماسة لمن يشجعه على الخير و ليس ليقرأ تقريعهم التي ليس لها وظيفة سوى التأثير السلبي السائلين. إن اسلوب الاستهزاء الذي نراه في التعليقات بين الحين و الآخر إنما يؤكد للسائلين ضرورة الاختفاء و الهروب من المجتمع الذي يأبى أن يواجه مشاكل أفراده بلين و رفق بهدف الهداية و الإصلاح.
12 - ماذا يريد الحالمون | ًصباحا 08:14:00 2011/07/15
(أن يواجه مشاكل أفراده بلين و رفق بهدف الهداية و الإصلاح). احسنت اخي صاحب التعليق 11. فكم اتمنى لو قدُّر لي ان اواجه مشاكل حياتي بلين. ولكن اتس تووو لييت. وما كل ما يتمنى المرء يدركه. يكفينا ان نجده في هذه الصفحات فالقليل من اللين كثير. وما وجد اللين في صفحة تعليق الا زانتها اسال الله ان يزيد اللين حضورا وتألّقا وييسّر له من هو خير منا.
13 - من أنتم ؟ ماذا تريدون؟ (لين) | مساءً 07:02:00 2011/07/15
جاء في موطأ الإمام مالك قوله : ( بلغني أن عيسى عليه السلام قال لقومه : لا تكثروا الكلام بغير ذكر الله تعالى ؛ فتقسو قلوبكم ؛ فإن القلب القاسي بعيد من الله ، ولكن لا تعلمون ، ولا تنظروا في ذنوب الناس كأنكم أرباب ، و انظروا فيها كأنكم عبيد ، فإنما الناس رجلان : معافى ومبتلى . فارحموا أهل البلاء ، واحمدوا الله على العافية ).وإذا كان قصدنا الفوز برضا الله عز وجل ، والنجاة من النار ، فإن المسلم لينال باللين ما لا يناله بالغلظة والشدة ، كما في الحديث : ( حُرِّم على النار : كل هيّن ليّن سهل ، قريب من الناس ) صححه الألباني : صحيح الجامع 3135).
14 - قلت لكم نحن الحالمون. المهم هو انتم | مساءً 05:12:00 2011/07/16
نحب الذين يكثرون الكلام بذكر الله تعالى حتى اصبحت قلوبهم غضّة طيبة نورانية. ويعرفون للعقل والقلب والخلق والابداع والعمل مكانها في فلك دين ليس مثله منتجا وصانعا لاروع امثلتها.نحترمهم نجلّهم. ولكن المشكلة حين نتعلق بهم ونجد فيهم الحياة الهيّنة اللّينة القريبة من الله على بصيرة والكفيلة بالتعاون لخدمة الدين. فاصبحنا من المبتلين لان الوقت تأخر والصعاب جمّة والفوارق والواقع لا ترحم. فليس اقل من ان تدعو لهم بالصبر والسلوان والقليل من اللين كثير. اسأل الله لكم السعادة والتوفيق. وارجو ان تفكّروا جدّيا بان يكون لقلمكم المبدع الرقراق مكان ارحب واوسع من ثنايا صفحات التعليق على اهميتها وتاثيرها. ارشّحكم للعلم الربّاني فاكتبوا واكتبوا ثم اكتبوا ولا تخشوا الا الله ولا بأس ان يكون لكم تجربة في خواطر قرآنية طالما ستحرصون قبل نشرها على عرضها حسب الاصول على هيئة كبار العلماء مع اجازتها من الدولة. كل الاحترام والتقدير والمحبة والاعجاب لكم. سدد الله للخير ولمرضاته خطاكم. وصلى الله وسلم وبارك على رجل قال ذات يوم : استوصوا بالنساء خيرا.
15 - omm omar | ًصباحا 06:32:00 2011/07/17
to brother Ali: Mashallh , your comments are always the best, keep up the good work!! what is your job, if you dont mind answering?
16 - سمر | ًصباحا 06:40:00 2011/07/17
السلام عليكم شكرا اخ علي هل انت استشارى نفسى
17 - من نحن؟ نحن الواقعيون.....دقت ساعة العمل | مساءً 07:55:00 2011/07/17
شكرا لتعريفكم بانفسكم مع انني مازلت اجهل من انتم؟؟؟ ولكن من وصفكم اطمأنت نفسي... ماذا اقول؟ الى الامام الواقع بحاجة الى أمثالكم والى هممكم فلا تكثروا من "اتس توو ليت" و"الوقت تاخر" طالما أنكم أحياء انتم من تجعلون من هذه الحياة هينة لينة وقريبة من الله وانتم و قد تبتلون بصعاب لان الله ادرى بقدرتكم على التحمل ومختبر لما في قلوبكم والله وحده مذلل الصعاب اذا كان العمل لوجهه.أشكركم على التشجيع هذا من ذوقكم ولطفكم وحرصكم على كلمة الخير وبعث الحلم ....لست ادري بماذا يمكنني ان ارد فقد تعودت ان اتحدى بالنقاش والاستفزاز تفكيرك لاجد في نفسي القدرة على كتابة المنطلقات الفكرية التي اؤمن بها أو انقدها او افكر فيها بكل حرية ولكن حين تحول تفكيرك نحو هذا العرض اشعر انني لا ادري ما اقول....أشكرك على ثقتك فهي جد مؤثرة....أتمنى ان نرفع الامية بالقرآن الكريم عن قلوبنا...ونعمل بما امرنا به الله بصدق....هذا الاهم فعلا. مازلت ابحث عن نفسي من خلال ما اكتب واقرأ من الاستشارات لذلك استغرب واقول يجب ان نكون واقعيين حتى نقدر على المساهمة .....هل الاحلام تكفي؟ لا أدري؟ ولكن أكيد أن الحلم يجعل من الانسان يذهب ابعادا وأبعادا ويقطع مسافات فكرية وروحية وعقلية أعمق ويعمل بجدية على جعله حقيقة حتى ولو لم يكن هو المستفيد في حياته ....قد أزرع شجرة وقد تنتج بعد سنين فذلك هو الامل والحلم الذي انتظره ان ياكل الناس مما صنعت ابدينا بثبات...في يوم من الايام نشا في نفسي حلم ...شاءت الظروف ان لا يحدث لقناعتي ان اختياري لتلك الطريق مجازفة .....تمر السنين يتحقق ذلك الحلم في ظروف اخرى... ادهشني تحقيق الحلم بعناية واختيار الاهي وكان الحلم يمر في ظروف اخرى ولا يتوقع انسان ان ذلك من تدبير البشر ولكن من لدن رب رحيم ....أتمنى لك الخير كله وان يحقق الله أحلامك لان من كانت أحلامه عالية كانت همته أعلى .....ومن كان محبا لله لن يخذله ابدا .....بالتوفيق فقد دقت ساعة العمل ولعلها هذه التعليقات على بساطتها ما تجعل الانسان يتعرف على مجتمعه المسلم ويفهم الكثير حتى يعلم من اين البداية....حين تنقدني استطيع الاجابة بكل قوة وحين تمدحني تنتزع مني تلك القوة لتجعلني افكر قبل ان ارد فيا ترى يا اخي الكريم كيف يكون حال هؤلاء الشيوخ وهم يتلقون الاف الرسائل المعبرة عن المحبة والمدح والتكريم والاطراء والتعظيم لما كتبوه او قالوه اوفعلوه.... هل تتوقع ان كل فكرهم يبقى حرا متزنا في مواصلة المشوار ؟....لا اشك ولكن افكر واتساءل والاهم اني لا اعرفهم الا قليلا .... يحتاج ذلك حسب رايي الى معرفة عميقة بالله وقوة نفسية لما يحمل من الحق بعيدا عن التاثيرات ...... بصراحة النفسية الربانية ولكن لعلني مثالية فلا اريد ان احكم قبل ان اعرف هؤلاء الشيوخ ...نسأل الله الثبات.