الفهرس خزانة الاستشارات استشارات اجتماعية العلاقات الزوجية قبل الزواج اختيار الزوج أو الزوجة

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

هل أرضى بهذا زوجاً؟

المجيب
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية.
التاريخ الاثنين 29 رمضان 1429 الموافق 29 سبتمبر 2008
السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أنا فتاة محافظة، بعد سنين مضت في غفلة وإعراض عن الله، وفي الآونة الأخيرة تقدم لي عدة خطّاب ولكني دائمة الرفض لهم؛ على أساس أن تدينهم ليس بذلك، ولا يصلون إلا في البيوت، فهل موقفي هذا صحيح؟ أفيدوني، جزاكم الله خيرا.ً

الجواب

الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
الأخت الكريمة: أنت الآن على مشارف نهاية العقد الثالث من عمرك، وهذا السن يعتبر متقدماً بالنسبة للفتاة، ومع تقدم العمر يبدأ القلق والخوف من المستقبل، مما ينعكس بصورة سلبية على مجمل الوضع النفسي عندك.
وقد ذكرت في سؤالك أنه تقدم لك عدد من الرجال طالبين الزواج منك، وكان سبب الرفض عدم التزامهم، ولا شك أن هذا السبب في الرفض من أقوى الأسباب، وحسبك أن يكون من أجل الدين، فأنت تريدين أن تبني لك حياة مستقيمة، وهذا لا يتأتى إلا مع رجل يخاف الله، مرضي في دينه وخلقه.
إذاً أنت بين خيارين: خيار القبول برجل التزامه ضعيف، ويدفعك لذلك عمرك الذي يشارف الثلاثين وربما لو تأخرت أكثر لربما زاد القلق وزاد التوتر.
وخيار التصبر حتى يأتي الله بالفرج، ويرزقك بالزوج المناسب الذي ترضين دينه وخلقه. ولذلك أنصحك أختي الكريمة بالتالي: إن كنت قادرة على الانتظار والتريث حتى تجدين الزوج المناسب الذي يخاف الله، وكنت ترين الفرصة ممكنة والخيارات متاحة ولا يحتاج الأمر منك إلا إلى شيء من التروي، فلا شك أن هذا أفضل بالنسبة لك، وهو أولى الحلول؛ ذلك أن الحياة الزوجية يجب أن تبدأ صحيحة حتى تستمر وتستقر . والبداية الصحيحة الموفقة بإذن الله لا تكون إلا مع من يستحي من الله ويخاف منه.
وأما إن كان الانتظار يضر بك كفتاة تحدثها نفسها كل يوم بالرجوع إلى الطريق السابق، أو كنت ترين الفرص تتناقص وتضيق وأن الانتظار قد لا يأتي بالمراد، أو كنت كثيرة التقلب، ـ وإن شاء الله أنك لست كذلك ـ لكن على فرض ذلك، فإن قبولك برجل لا يقيم الصلاة إلا في البيت؛ أخف ضرراً من بقائك بدون زوج، وأنت لا تثقين في صبرك مدة طويلة. وبالله التوفيق.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - دكتورة/ أميرة | ًصباحا 12:53:00 2009/05/08
ادعو لك يا اختي العزيزة بأن يرزقك الله بالزوج الصالح
2 - دموع رجل | مساءً 06:31:00 2009/05/25
اللهم الزوج الصالح ياب العالمين
3 - memo | ًصباحا 12:04:00 2009/06/04
طبعا الايمان القوى سبب مهم فى اختيار الزوج يارب يرزقك الله بالزوج الصالح
4 - المتفائله | مساءً 02:08:00 2009/11/30
الله يرزقك الزوج الصالح وجميع بنات المسلمين
5 - ابشري | ًصباحا 06:38:00 2010/03/24
من ترك شي لله عوضه خير ا منه اسال الله ان يرزقك الزوج الصالح
6 - عبير | مساءً 01:58:00 2010/05/22
يارب يا رزاق يا كريم ترزقها بالزوج الصالح انتي وانا وكل بنات المسلمين يارب
7 - أم فهد | مساءً 05:36:00 2010/06/25
أسأل الله تعالى أن يعف شباب المسلمين وأن ييسر لهم أسباب الزواج