الفهرس خزانة الاستشارات استشارات تربوية وتعليمية انحرافات سلوكية السخرية والاحتقار

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

أختي همازة لمازة

المجيب
مشرف في وحدة الخدمات الإرشادية بوزارة التربية والتعليم.
التاريخ الاثنين 21 جمادى الآخرة 1435 الموافق 21 إبريل 2014
السؤال

السلام عليكم. لدي أخت تبلغ من العمر 32 سنة، وهي إنسانة تتبع أسلوب إيذاء الغير بلسانها والاستهزاء والسخرية، وعدم احترام الآخرين، وعمل مشاكل بين جميع أفراد العائلة، الرجاء أن توضح لي هل هي تشكو من أي حالة نفسية، وما هو الحل معها؟ وجزاكم الله خيراً.

الجواب

الأخت الفاضلة: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

أشكر لك تواصلك مع موقع (الإسلام اليوم).

أختي الكريمة: إن هناك معلومات ناقصة حول أختك، وهي مهمة للتعرف بشكل أوسع عن سبب ظهور المشكلة السلوكية التي تعاني منها أختك، كتاريخ ظهور المشكلة والظروف الأسرية التي عاشتها وتعيشها، وهل هي متزوجة أم لا؟ ومدى استقرارها الأسري، ومستوى تعليمها.

لذلك ستكون الإجابة بشكل عام، لعل الله أن يجعل فيها الخير.

أولاً: إن التنشيئة الاجتماعية من حيث السلب والإيجاب لها تأثير كبير جداً على سلوك البنت أو الابن.

ثانياً: القسوة في التعامل والحرمان والدلال الزائد والتمييز بين الأبناء من أسباب ظهور المشاكل السلوكية اللفظية والحركية.

ثالثاً: معاناة أحد الوالدين من مشكلة الاستهزاء بالآخرين واحتقارهم والتقليل منهم، وزرع المشاكل لها تأثير على سلوك الابناء من حيث المحاكاة لذلك السلوك.

رابعاً: التعرض لمشاكل مع الأقرباء بسبب سوء تعاملهم ينشئ السلوك العدواني لدى الشخص.

وهناك أمور أخرى مسببة لتلك المشكلة، وما ذكرته سابقاً ليس للحصر، ولكن المتوقع أنها أكثر الأسباب المنشئة للسلوك غير السوي، وما تعاني منه أختك لا شك أنها مشكلة نفسية تحتاج لتعامل خاص، ومن أهم الطرق التي أرى أنها الأفضل في التعامل معها:

1- تقوية الوازع الديني لديها، بتخويفها من خطورة ما تفعله تجاه الآخرين على دنياها وآخرتها، قال تعالى: "يا أيها الذين آمنوا لا يسخر قوم من قوم عسى أن يكونوا خيراً منهم ولا نساء من نساء عسى أن يكن خيراً منهن ولا تلمزوا أنفسكم ولا تنابزوا بالألقاب بئس الاسم الفسوق بعد الإيمان ومن لم يتب فأولئك هم الظالمون"[الحجرات: 11].

2- تبصيرها بخطورة فعلها أسرياً واجتماعياً من حيث زرع الحقد والكراهية تجاهها، وتخلي الأقرباء عن مجالستها وتنامي سوء عملها بينهن.

3- أن تستشعر أنه لا أحد كامل إلا وجهه الكريم، وأنه كما للآخرين عيوب تراها فيهم، فللآخرين كذلك عيون، ولها عيوب يرونها فيها.

لسانك لا تذكر به عيب امرئ ... فإن لك عيباً وللناس أعين

4- الامتناع عن مصاحبتها في الزيارات العائلية والمناسبات، وتعليل ذلك باستمرار سلوكها، ومحاولة إقناعها بالامتناع عن ذلك السلوك مقابل مرافقتها، وتكرار تلك المحاولات بهدف تعديل سلوكها للأفضل.

5- استخدام أسلوب العلاج العقلاني بتصوير موقعها مع الآخرين، (الأقرباء) حينما تبتعد عند إيذاء الآخرين وتتعامل معهم بالمثل، ويكرر ذلك معها عدة مرات لما لذلك من أثر في السلوك.

6- تكليف إحدى الأخوات الفاضلات من القريبات بكثرة مجالستها ومكالمتها، وتوجيهها الوجهة السليمة في الطرق المثلى للتعامل مع الآخرين، والمحاسن التي يجب أن تلتزم تجاههم، مقابل أن تجد منهم الاحترام والتقدير، وتكرار ذلك، والتحلي بالصبر معها.

7- تشجيعها بالالتحاق بإحدى الدور النسائية الخيرية لمجالسة الخيرات، وما له من أثر على سلوكها بعون الله.

8- إهدائها بعض الكتيبات والأشرطة النافعة التي تتحدث عن خطورة الاستهزاء بالآخرين وطرق الوقاية منها، ومن الأفضل أن تكون بشكل مسابقة يتطلب حلها السماع أو القراءة، وتكون موجهة لها بطريقة غير مباشرة.

9- الصبر معها واحتساب الأجر من الله في تبصيرها، وتعديل سلوكها وحمايتها من شر نفسها والشيطان.

هذا ما تيسر لي، سائلاً الله الكريم أن يمن عليها بالهداية والصلاح، وأن يجعلها من الصالحات المصلحات، إنه جواد كريم.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - صلوا على نبيكم محمد | مساءً 08:18:00 2010/04/04
ربنا يهديها
2 - السر | ًصباحا 04:47:00 2010/04/05
تلمست اكثر الاخطاء والمعاصي واذا السبب الرئيسي لها ضعف الاءيمان لذلك نتجرى وكلما قوية عظمة الله بالقلب زادت الهيبه والحب لله وعندها يسهل ترك المعصية اما خشية او ايثار ما يحبة الله على ما تحب النفس ((وبعض المعاصي لا ينفع سرد الادله على تحريمها لشخص اصلا يعلمها وربما لو ركزت على ما يقوي الاءيمان ويستثيرة بالقلب من تفكر في مخلوقات الله او شرعه او اعجاز كتابه لربما نفع احسن ))
3 - الحل الأمثل | مساءً 06:36:00 2010/11/23
عندما تكون المعلومات التي يطرحها السائل ناقصة وغير مكتملة فإن الإجابة لا كون دقيقة، ولو جعلنا نعدد الاحتمالات بالنسبة لهذه الفتاة لكتب فيها عدة صفحات.. وعلى العموم إن كانت غير متزوجة كما هو الظاهر فقل لها: إن كنتي تريدين أن تتزوجي وتعيشي حياة هانئة ويتقدم لك فارس أحلمك وتكوني أسرة سعيدة فحسني أخلاقك واصطلحي مع الجميع، وإلا سيشيب الغراب ولن يتقدم لك أحد، سيذهب لداتك وأنت مكان..فما أحد يرغب العبوب.
4 - مستغربه | ًصباحا 08:53:00 2010/11/29
نفهم ليه التعليقات ؟؟؟؟ هل المفتي ناقص علم ويرغب في مساعدة ؟ ام هو تشجيع لكل من هب ودب على الافتاء ؟ ام هو لجلب اكبر عدد مشاهده ؟ حاجه غريبه والله !!!!