الفهرس خزانة الاستشارات استشارات اجتماعية العلاقات الزوجية قبل الزواج تأخر الزواج وعقباته

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

رفض خطيبي وزَوَّج أختي الأسوأ

المجيب
مدير إدارة الخدمة بمشروع بن باز الخيري لمساعدة الشباب على الزواج بالرياض
التاريخ الاحد 06 محرم 1427 الموافق 05 فبراير 2006
السؤال

أنا فتاة مقيمة في دولة خليجية، مشكلتي هي أنني أحببت شاباً يدرس معي في الجامعة في بلدنا الأصلي، وعندما أكملنا دراستنا تقدم لخطبتي فرفض أبي، على الرغم من أنه شاب متعلم، ومتدين يخاف الله، كما أنه يعمل بمنصب جيد، ولكن مشكلته أنه فقير وأنا فتاه غنية، فقام أبي برفضه لأنه فقير، ولأنه لا يريدني أن أعيش بعيدة عنه في بلد غير بلدي، والمشكلة أنه بعد رفضه بثلاثة أشهر تقدم لخطبة أختي شاب غير متعلم، وأصغر منها سناً، ووضعه المادي نوعاً ما جيد، فوافق أبي على الخطبة وتمت خطبتهما..
أشعر الآن بتفرقة من ناحية أبي لا أدري لماذا؟ علماً أني استخرت كثيراً في موضوع خطبتي. فأرشدوني ماذا أفعل؟

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
فأنت على درجة من الوعي والإدراك، وهذا ما لمسناه في سؤالك، واعلمي أن الزواج من الأمور المقدرة والمكتوبة لك، ولا تدرين أين يكون الخير الذي أراده الله لك، وهذا الإيمان نعمة من الله للعبد إذا استشعر ذلك واطمأن به.
لعل والدكِ كان له تقديرٌ معين في رفضه لتزويجك من هذا الشاب لفقره ولبعده عن بلدكم، وأنت تعلمين كيف تكون عاطفة الأبوة ورفقه عليك وحرصه بكِ، وكم يتمنى والدك أن يكون في هذا الرجل صفات الكمال التي يحبها، وقدر الله أنه لم يقبل وصرفه عنكم لحكمة الله يعلمها، وفي ذلك خير كثير بإذن الله.
وهذا مما يؤكد لنا حب والدك لكِ وحرصه عليك.
وأما أختكِ فأخشى أن الأب وُجد لديه ردة فعل سلبية في نفسه بسببك، وسبب رفضه لمن تقدم إليك، وحسرته في نفسه ولم يخبرك بذلك، فقبل بهذا الرجل لأختك، حتى لا يكرر خطأه، ولو لم يكن ذلك الرجل الذي يتمناه لابنته، فهذا ما نظنه بأبيك.
ومع ذلك -أختي الكريمة- فضل الله واسع ورحمته بعباده كبيرة، وابشري بزوج صالح يسرك في دنياك، ويكون عوناً لك في كل خير، لكن لابد أن يكون الزوج الذي تريدين أن تقترني به أن يكون صالحاً متديناً ومناسباً لكم وراضياً به والدك، وتذكري بأنك صغيرة، والخير أمامك بإذن الله.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - فاطمة | مساءً 02:10:00 2009/08/28
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مع احترامى للمجيب الا اننى لدى تعليق على رده ففى بدايه رده قرر لها بان والدها يحبها ويتمنى لها الافضل و ان ماحدث مقدره الله لها - ثم ياتى ويختار الاب لابنته الاخرى عريسا غير مناسب ويرى ان الاب راى انه اخطأ فى الاولى ولايريد تكرار الخطأ وبذلك فان المجيب يرى من البداية ان الاب مخطئ وكان يجب ان يرد عليها بان لو كان الموضوع مازال مطروح من العريس ياتى ويتقدم مرة اخرى فمادام الاب وافق لاختك على الاقل فمن باب اولى ان يوافق لكى - كما يجيب على مافعله الاب من الرفض للفقر وهذا ليس من الاسلام فاختيار الدين الاسلامى للخاطب على اسس واساسها الدين ............