آخر تحديث الساعة 06:03 (بتوقيت مكة المكرمة)

بابا النصارى: من الخطأ وصم الإسلام بالعنف

الاثنين 27 شوال 1437 الموافق 01 أغسطس 2016
بابا النصارى: من الخطأ وصم الإسلام بالعنف
 

 

قال "البابا" فرنسيس اليوم الأحد إن من الخطأ وصم الإسلام بالعنف وإن الظلم الاجتماعي وعبادة المال من بين الأسباب الرئيسية للإرهاب.

وقال البابا فرنسيس للصحفيين على متن الطائرة التي أقلته إلى روما بعد زيارة استمرت خمسة أيام لبولندا "أعتقد أنه ليس من الصواب وصم الإسلام بالعنف هذا ليس صوابا وليس حقيقيا."

وكان البابا يرد بذلك على سؤال بشأن قتل قس كاثوليكي عمره 85 عاما على يد مهاجمين اقتحموا كنيسة في غرب فرنسا في 26 يوليو تموز وقاموا بذبح القس. وأعلن تنظيم الدولة مسؤوليته عن الهجوم.

وقال "أعتقد أنه في كل الأديان تقريبا هناك دائما مجموعة صغيرة متعصبة. لدينا منهم" مشيرا إلى النصرانية.

وأردف قائلا "لا أحب الكلام عن العنف الإسلامي لأنه في كل يوم أطالع الصحف أرى العنف هنا في إيطاليا ..شخص ما يقتل صديقته وشخص ما يقتل حماته. إنهم كاثوليك معمدون.

"لو تحدثت عن العنف الإسلامي فلا بد وأن أتحدث عن العنف الكاثوليكي . ليس كل المسلمين يتسمون بالعنف."

وقال إن هناك أسبابا مختلفة للإرهاب.

وأضاف" أعرف أن من الخطر قول ذلك ولكن الإرهاب ينمو عندما لا يكون هناك خيار آخر وعندما يُعبد المال ويتم وضعه بدلا من الإنسان في قلب الاقتصاد العالمي.

"هذا أول أشكال الإرهاب. هذا هو إرهاب أساسي ضد كل البشرية. فلنتحدث عن ذلك."

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

التعليقات

تعليقات الإسلام اليوم

 

تبقى لديك حرف