الرئيسة » خزانة المراسلات

إرسال إلى صديق طباعة حفظ

تفاوت الزمان والمكان في الصوم

المجيب : د. سلمان بن فهد العودة
التاريخ : السبت 13 رمضان 1429 الموافق 13 سبتمبر 2008

السؤال
من صام في بلد وأفطر في بلد آخر وبالذات البلدان التي تتفاوت فيها الأوقات والأيام مثل السعودية ومصر، فما حكم ذلك؟
الجواب
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
إذا صام الإنسان في بلد، وانتقل إلى بلد آخر؛ فهناك يمكن أن يكون صاموا قبله أو بعده، فإذا صام الإنسان أقلَّ من ثمان وعشرين يومًا فعليه أن يقضي يومًا. وإذا زادت الأيام عن ثلاثين يومًا فهذا يعني أنه في اليوم الواحد والثلاثين يفطر، ولا يصوم حتى لو كان الناس صائمين في البلد الذي ذهب إليه؛ لأن الشهر لا يتجاوز الثلاثين.
إرسال إلى صديق طباعة حفظ