الرئيسة » خزانة المراسلات

إرسال إلى صديق طباعة حفظ

رفع اليدين حال الخطبة

المجيب : د. سلمان بن فهد العودة
التاريخ : الجمعة 02 رجب 1421 الموافق 29 سبتمبر 2000

السؤال

ما حكم رفع اليدين مع التأمين على دعاء خطيب الجمعة في آخر الخطبة؟

الجواب

يكره رفع اليدين في الدعاء حال الخطبة كما في صحيح مسلم من حديث عمارة بن رؤيبة أنه رأى بشر بن مروان على المنبر رافعاً يديه، فقال: قبح الله هاتين اليدين، لقد رأيت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ما يزيد على أن يقول بيده هكذا، وأشار بإصبعه المسبحة (2/595) رقم الحديث (874).وبعضهم جعل هذا للخطيب خاصة كما بوب عليه غير واحد من أئمة الحديث، وذكره بعض الشراح.وآخرون جعلوا ذلك متعلقاً بموضوع الإشارة في الخطبة باليد وتكرار ذلك من غير حاجة، كما فعل النسائي والطيـبـي، وإنما كان - صلى الله عليه وسلم - يشير بيد واحدة، ويرفع السبابة للتنبيه.وبكل حال فقد صح أن النبي - صلى الله عليه وسلم -رفع يديه حال الخطبة في الاستسقاء والاستصحاء رواه البخاري (933) ، ومسلم (897)، أي: طلب نزول المطر، وطلب وقفه.وهل هذا خاص بالمطر فحسب؟ أم يحمل عليه كل نازلة يحتاج إليها المسلمون؟الأقرب: الثاني، فليس في تخصيص المطر معنى لا يوجد في غيره، بل قد تكون بالناس حاجة إلى مصالح دينية أو دنيوية مثله أو أعظم، والله – تعالى - أعلم.

إرسال إلى صديق طباعة حفظ