الرئيسة » خزانة المراسلات

إرسال إلى صديق طباعة حفظ

ما صحة حديث: تزوجوا الولود الودود..

المجيب : د. سلمان بن فهد العودة
التاريخ : الاربعاء 15 صفر 1422 الموافق 09 مايو 2001

السؤال
سألني أخ من إخواني عن حديث، هل هو صحيح؟ ولماذا نهاه النبي - صلى الله عليه وسلم - عن الزواج بهذه المرأة؟نص الحديث هو: حدثنا أحمد بن إبراهيم ، أخبرنا يزيد بن هارون، أنبأنا مستلم بن سعيد بن أخت منصور بن زاذان عن منصور- يعني: ابن زاذان – عن معاوية بن قرة، عن معقل بن قرة، عن معقل بن يسار، قال:" جاء رجل إلى النبي - صلى الله عليه وسلم – فقال: إني أصبت امرأة ذات جمال وحسب وإنها لا تلد، أفأتزوجها؟ قال: لا. ثم أتاه الثانية فنهاه، ثم أتاه الثالثة، فقال: تزوجوا الودود الولود فإني مكاثر بكم الأمم " رواه أبو داود والنسائي .
الجواب
الحديث رواه النسائي (3227) . وأبو داود (2050) . وسنده جيد ، فيه المستلم بن سعيد وثقه أحمد ، وقال النسائي :"لا بأس به ". وقال ابن حبان : " ثقة ربما خالف ". وقال الذهبي :" صدوق ". وكأن هذا الرجل - والله أعلم - لا يقدر على الزواج من غيرها معها، فنهاه النبي - صلى الله عليه وسلم - لئلا ينقطع نسله، وإلا فلو تزوج المرء عقيماً، وتزوج أخرى تلد له، لم يكن عليه من بأس، ولم يرد الرسول الحكيم الرحيم - صلى الله عليه وسلم - أن تبقى العقيم بلا نكاح، كيف وقد تزوج هو - صلى الله عليه وسلم - نساء لا يلدن لكبر أو غيره . والله - تعالى - أعلم ،،
إرسال إلى صديق طباعة حفظ