الرئيسة » خزانة المراسلات

إرسال إلى صديق طباعة حفظ

ضوابط الدخول في غرف المحادثة .

المجيب : د. سلمان بن فهد العودة
التاريخ : الاثنين 14 رجب 1422 الموافق 01 أكتوبر 2001

السؤال
يعلم فضيلتكم ما يحصل في برنامج ( البال توك PalTalk )من كثرة الغرف لأهل الباطل والدعوة لباطلهم، أمثال: الروافض وغيرهم ، والسؤال :1 - ما حكم الدخول في هذه الغرف، والسماع لما يجري فيها؟2 - ما موقف أهل السنة والجماعة من مجادلتهم؟3- ما موقف الداعية من أهل العلم تجاه هذه الغرف؟ وفقك الله لكل ما يحبه الله ويرضاه.
الجواب
هذه الغرف كغيرها ، حسنها حسن ، وقبيحها قبيح ، والدخول إليها بقصد الدعوة إلى الله مطلوب ، وكذلك بقصد مناظرة أصحاب المقالات والفرق والطوائف ، لكن لا يدخل في ذلك إلا من لديه علم ومعرفة واطلاع حسن وثبات قلب لئلا ينجرف وينحرف ، أو يقع في خطأ يشهر بالسنة وأهلها ، كأن يردّ حقاً، أو يقول باطلاً، أو يستخدم أساليب السباب والشتم التي لا تنصر الإسلام والسنة، بل تظهر أهلها بمظهر العجز، والجهالة، والنـزق، وإنما تكون المجادلة بالتي هي أحسن، بالحجة والبرهان، والعقل والنقل، فمن آنس من نفسه جودة ذهن، وصفاء قريحة، وحسن تأتٍ للأمور، فلا بأس من الولوج للدعوة والإصلاح، وإلا فيسعه أن يبحث عن ميدان آخر يناسبه، وكما قيل : "ليس هذا عشك فادرجي" .وفقكم الله وجميع شباب الإسلام لما يحب ويرضى.
إرسال إلى صديق طباعة حفظ